فوائد صابون الغار

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٤٩ ، ٦ مايو ٢٠١٥
فوائد صابون الغار

صابون الغار

هو الصابون المستخرج من شجرة دائمة الخضرة (شجرة الغار)، تسمّى أيضاً (الصابون الحلبي)؛ حيث إنّ أوّل وأشهر المدن التي قامت بصناعته هي حلب الواقعة في دولة سوريا. أوراق هذه الشجرة كانت علامة للقوّة والنصر، وله أيضاً مسمّيات أخرى ألا وهي (الزيت السحري)، الاسم مأخوذ من السحر أي المعجزة التي تقدّمها الصابونة للبشرة لتزيد جمالها، وأجمل ما يتميز به صابون الغار خلوّه التام من أيّ عطور وملونات تهدّد نقاءه.


مكونات صابون الغار

يتكوّن صابون الغار من عدّة مكوّنات، منها: زيت الزيتون، وزيت الغار، وزيت النخيل، وزيت الحبة السوداء، وزيت جوز الهند، وزيت بذور القطن.


طريقة استخدام صابون الغار

نقوم بصنع خليط عبارة عن: زجاجة ماء الورد، وقطعة من صابون الغار، وكوب من الماء، ونقوم بجلب قدر ثمّ نبدأ ببشر قطعة الصابون داخل القدر، بعد ذلك نضيف إليها ماء الورد وكأس الماء، ثمّ نضعها جانباً لمدة يومٍ كامل، ثمّ نخلطها بالخلاط ونقوم بتعبئتها داخل عبوة، هكذا تصبح جاهزةً للاستخدام.


فوائد صابون الغار

هناك العديد من الفوائد لصابون الغار، منها:

  • يخلّص البشرة من مشاكل البثور والبقع الغامقة وحب الشباب، ويقلّل أو يمنع من ظهورها مجدداً.
  • معالج مهم وفعّال لأمراض الحساسية والأكزيما؛ التي تهدد نضارة البشرة.
  • يجعل البشرة مفعمةً بالحيويّة والصحة الجيدة.
  • إعطاء البشرة النضارة والقوة، والتغذية المناسبة التي تحتاجها.
  • لا عرق بعد اليوم، ذلك لأنّ صابون الغار يقضي على جميع البكتيريا والروائح الكريهة العالقة في الجسم.
  • من الجميل أن تكون بشرتك ذات لون واحد، دون أيّ اختلال في أيّ منطقة من مناطق الجسم سواء أكانت الوجه أو اليدين أوالقدمين التي تهدّد جمالنا بسبب حروق الشمس فتجعل أماكن أغمق من أماكن أخرى، وكذلك المناطق الحساسة، فهنا صابون الغار يعمل بدوره على توحيد لون البشرة.
  • الشيء المميّز في هذه الصابونة أنّها مناسبة لكلّ أنواع البشرة الدهنيّة والجافّة.
  • لا تسبّب الجفاف.
  • عند الاقتراب من سن الشيخوخة تأتي صابونة الغار جالبةً معها الحل الوحيد لتحمي ملامح الشباب لدينا؛ إذ تؤخّر ظهور الشيب الأبيض، وتأخير ظهور التجاعيد على البشرة.
  • عامل مهم لمشاكل الشعر المتنوّعة؛ إذ يعمل على محاربة القشرة، ويمنع تساقط الشعر ويقوّي عضلاته.
  • يجعل الشعر مفعماً بالحيوية، ويغذّي جذوره، ويعطيه لمعاناً، ويجعل الشعر دائم النعومة.
  • يعطي الجسم رائحةً زكيّةً جذّابة متميّزة.


تحذير هام: يجب وضع صابون الغار في مكان جاف بعيداً عن الرطوبة.