فوائد عصير البطيخ

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٠٩ ، ٢٠ فبراير ٢٠١٨
فوائد عصير البطيخ

البطيخ

يعتبر البطيخ من الفواكه ذات الجلد الأخضر السميك، وله لب أحمر، أما عصيره فهو مائي حلو، ويحتوي البطيخ على الكثير من السكر الطبيعي والماء، وهو من الفواكه الصيفية الشعبية، وينتمي إلى عائلة القرع التي تنمو على الأرض في الكروم، كما ينتمي إلى نفس العائلة كلاً من القرع والاسكواش والخيار، ويكون شكل البطيخ كروياً أو كروياً مستطيلاً، وله العديد من الأحجام المختلفة، وعلى الرغم من أن 92% منه عبارة عن ماء حلو، إلا أنه يحتوي على العديد من العناصر الغذائية مثل بعض المعادن مثل: المغنيسيوم والبوتاسيوم، والفيتامينات مثل: فيتامين أ وفيتامين ب6 ومضادات أكسدة وبعض الألياف الغذائية.[١]


فوائد البطيخ

الوقاية من الإصابة بالسرطانات

يُساهم تناول عصير البطيخ في زيادة تركيز الليكوبين في البلازما، لأنّ البطيخ من مصادر الليكوبين الطبيعية، وهو من الأطعمة القليلة التي تحتوي عليه، كما يمد الجسم بالبيتا كاروتين، وهذه من المواد المفيدة لأنّها مواد مضادة للأكسدة، ويحتوي على كاروتينويد الذي يتميز بكونه من أقوى مضادات الأكسدة، حيث إنّ قوته تصل إلى ضعف قدرة البيتا كاروتين، وأشارت البيانات الواردة من الدراسات الوبائية أنّ الليكوبين الموجود في عصير اليطيخ قد يكون له أثر وقائي ضد أنواع معينة من السرطانات، بالإضافة إلى أمراض القلب والأوعية الدموية، والجدير بالذكر أنّ نسبة الليكوبين في البطيخ تساوي (4868 ميكروغرام / 100 غم)، وهذه النبتة تعتبر أعلى بأربعين في المئة من متوسط تواجده في الأطعمة الأخرى مثل: الطماطم، لذلك يحتل البطيخ المرتبة الخامسة بين الأطعمة الرئيسية التي تحتوي على الليكوبين.[٢]، ومن أنواع السرطانات التي يثبط نموها الليكوبين، سرطان الكبد والرئة وسرطان القولون والمستقيم وسرطان الرحم، وكلما كان لون لب البطيخ أكثر حمرةً كلما كان يحتوي على كمية أكبر من الليكوبين.[٣]


المحافظة على صحة القلب والأوعية الدموية

يحافظ عصير البطيخ على صحة القلب، كما أنّه يحسن الدورة الدموية، وبالإضافة إلى أنّه يحتوي على المعادن الأساسية ومضادات الأكسدة التي تقضي على الجذور الحرة المسببة لأمراض القلب والأوعية الدموية، فإنّ البطيخ يحتوي على مستويات عالية من من الأحماض الأمينية سيترولين، والتي يحولها الجسم إلى أرجينين، التي ثبت أنها تساعد في تحسين تدفق الدم في الشرايين من القلب، كما يحسن مرور الناقلات العصبية القوية التي تساعد في استرخاء الأوعية الدموية، كما تساعد في تعزيز الدورة الدموية بشكل كامل.[٣]


تحسين وظيفة الكلى

يعتبر البطيخ مصدراً للعديد من المعادن الأساسية مثل: البوتاسيوم، ومن المعروف أنّ البوتاسيوم يساعد في التخلص من السموم الضارة، وهذا يحسن وظائف الكلى، كما يُساعد البوتاسيوم في تفتيت الترسبات في الكلى، ويمنعها من التطور إلى حصى كلوية.[٣]


حماية الدماغ

يحتوي البطيخ على مستويات مرتفعة من فيتامين ب6، مما يقي من الإصابة بمرض الزهايمر ومرض باركنسون، خصوصاً إذا تناول عصير البطيخ بشكل منتظم، إذ إنّ فيتامين ب6 يعزز إنتاج الناقلات العصبية في الدماغ بشكلٍ متزايد، وهذا يُساعد في الحفاظ على صحة مثالية للجهاز العصبي، بالإضافة إلى تحسين الوظائف المعرفية حتى سن الشيخوخة.[٣]


تعزيز نظام المناعة

يحتوي البطيخ على مركبات بوليفينوليك عديدة مثل: ترايتيربينويدس، بالإضافة إلى الكاروتينات التي تساهم في تحسين مرونة خلايا الجسم وتعزز قدرتها في الوقاية من الإصابة بالأمراض، كما أنها تقلل من الوقت الذي تحتاجه الخلايا التالفة لإصلاح نفسها.[٣]، كما انه يعزز قدرة جهاز المناعة في القضاء على مسببات العدوى والفيروسات، ويحافظ على صحة العين ويقي من الإصابة بإعتام عدسة العين، أما محتواه من البوتاسيوم فإنه يُساعد في تقلصات العضلات.[١]


القيمة الغذائية للبطيخ

للبطيخ قيمة غذائية تتمثل فيما يلي:[٤]

المعدن القيمة الغذائية
الكالسيوم 7.00 ملليغرام
النحاس 0.042 ملليغرام
الفلوريد 1.5 ميكروغرام
الحديد 0.24 ملليغرام
المغنيسيوم 10.00 ملليغرام
المنغنيز 0.038 ملليغرام
الفسفور 11.00 ملليغرام
البوتاسيوم 112.00 ملليغرام
سيلينيوم 0.4 ميكروغرام
الصوديوم 1.00 ملليغرام
الزنك 0.10 ملليغرام



فيديو عن طريقة عمل موهيتو البطيخ

للتعرف على طريقة عمل موهيتو البطيخ شاهد الفيديو:

المراجع

  1. ^ أ ب Emily Cardiff (23-8-2013), "Why These 3 Red Foods are Great for Your Health"، www.onegreenplanet.org, Retrieved 11-1-2018.
  2. "Consumption of Watermelon Juice Increases Plasma Concentrations of Lycopene and β-Carotene in Humans", www.jn.nutrition.org, Retrieved 26-12-2017. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج "5 Juicy Benefits of Watermelon + Best Watermelon Juice Recipes Roundup", www.justjuice.org, Retrieved 11-1-2018.
  4. "Watermelon, raw", www.nutritionvalue.org, Retrieved 11-1-2018. Edited.