فوائد عصير الشمندر

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠٣ ، ٦ فبراير ٢٠١٨
فوائد عصير الشمندر

الشمندر

يعد الشمندر من الخضروات الجذرية التي تستخدم لإنتاج السكر. كما أنه غني بالمواد الغذائية، ولكن بسعرات حرارية ودهون منخفضة. يمكنك أن تأكل الشمندر كما هو أو مطبوخاً، وعادةً الشمندر صغير الحجم يكون أكثر حلاوة.[١]


القيمة الغذائية لعصير الشمندر

للشمندر وعصيره قيمة غذائية تتمثل بالآتي:[٢]

السعرات الحرارية 110 سعراً حرارياً
الدهون المشبعة 0
الكولسترول 0
صوديوم 95 ملليغرام
كربوهيدرات 24 غرام
بروتين 3 غرام
فيتامين أ 0%
سكريّات 22 غرام
كالسيوم 0%
حديد 0%


فوائد عصير الشمندر

للشمندر وعصيره فوائد صحية عديدة لجسم الإنسان، سنذكر منها الآتي:[٣]

  • المساعدة على خفض ضغط الدم: عصير الشمندر قد يساعد على خفض ضغط الدم، حيث أثبتت الدراسات بأنّ شرب 227 ملليلتر من عصير الشمندر يساعد في خفض كلٍ من ضغط الدم الانقباضي والانبساطي، وذلك لاحتوائه على مادة النترات التي تتحول إلى حمض النتريك في الدم والذي من شأنه يعمل على توسعة الأوعية الدموية واسترخائها.
  • تحسين قدرة الجسم على التحمل: شرب كوبين من عصير الشمندر يعمل على زيادة مستوى نترات البلازما وبالتالي تحسين الأداء البدني.
  • المحافظة على ثبات وزن الجسم: إنّ السعرات الحرارية المنخفضة في الشمندر، وعدم وجود الدهون فيه، يجعله خياراً جيداً لتناوله كسموثي في الصباح لإعطاء الجسم الطاقة اللازمة ليومه.
  • الوقاية من السرطانات: يرجع السبب في لون الشمندر باحتوائه على مضادات للأكسدة قابلة للذوبان في الماء، والتي تقوم بالدور الوقائي ضد بعض خطوط الخلايا السرطانية كما تساعد في العثور على الخلايا غير المستقرة في الجسم وتدميرها.
  • مصدر جيد للبوتاسيوم: وجود البوتاسيوم في عصير الشمندر يساهم في تحسين وظائف الأعصاب والعضلات.
  • مصدر جيد لعناصر أخرى: يحتوي الشمندر على الكالسيوم، المغنيسيوم، الحديد، المنغنيز، الفسفور، الصوديوم، الزنك و النحاس، والتي بدورها تدعم جهاز المناعة، و تدعم صحة العظام والأسنان.
  • تزويد الجسم بفيتامين ج: فيتامين ج يعزز جهاز المناعة ويحمي الخلايا من التدمير، كما أنّه يدعم إنتاج الكولاجين، وامتصاص الحديد، و التئام الجروح.
  • دعم الكبد: يحتوي الشمندر على مادة تساهم في منع أو تقليل الرواسب الدهنية في الكبد، بالإضافة الى حماية الكبد من السموم.
  • مصدر جيد لحمض الفوليك: حمض الفوليك يساعد في منع حدوث عيب أو قصور في الأنبوب العصبي، كما أنه يقلل خطر وجود طفل غير مكتمل النمو، لذلك ينصح بإضافة عصير الشمندر إلى نظامك الغذائي في مرحلة الإنجاب لتزويد الجسم بالكمية الموصى بها وهي 600 ميكروغرام.
  • تقليل الكولسترول: أثبتت الدراسات أنّ عصير الشمندر لديه القدرة في تقليل مستوى الكولسترول.
  • زيادة تدفق الدم للدماغ: أثبتت الدراسات أنّ وجود النترات في عصير الشمندر بإمكانها أن تساعد في زيادة تدفق الدم للدماغ عند كبار السن، وبالتالي محاربة الزهايمر أو منع حدوثه.[٤]
  • تحسين قوة العضلات: يحسن الشمندر من قوة العضلات عند الأشخاص الذين يعانون من قصور في القلب، كما أثبتت الدراسات أنّ شرب عصير الشمندر يزيد نسبة تقارب 13% من قوة العضلات بعد مرور ساعتين فقط من شربه.[٥]


المراجع

  1. NICKI WOLF, "Nutritional Content of Sugar Beets"، www.livestrong.com, Retrieved 6-2-2018. Edited.
  2. "Biotta Beet Juice", www.fatsecret.com, Retrieved 17-1-2018. Edited.
  3. "12 Health Benefits of Beetroot Juice", www.healthline.com, Retrieved 17-1-2018. Edited.
  4. Bill Hendrick, "Beet Juice Good for Brain"، www.webmd.com, Retrieved 17-1-2018. Edited.
  5. Mary Elizabeth Dallas, "Beet Juice Boosts Muscle Power in Heart Patients"، www.webmd.com, Retrieved 17-1-2018. Edited.