فوائد فيتامين هـ للحامل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٩ ، ٢٧ فبراير ٢٠١٧
فوائد فيتامين هـ للحامل

فيتامين هـ

يعتبر فيتامين هـ من الفيتامينات الذائبة في الدهون، والتي تلعب دوراً كبيراً في الحفاظ على صحة الإنسان، ووقايته من الإصابة بالأمراض والعدوات المختلفة، وعادةً ما يتم الحصول عليه من تناول الأسماك، وبعض أنواع الفواكه والخضروات، وينصح الأطباء بالإكثار من هذا الفيتامين في فترة الحمل، وذلك بسبب فوائده العظيمة على صحة الحامل، وهو ما سنعرفكم عليه في هذا المقال.


فوائد فيتامين هـ للحامل

  • زيادة نسبة المخاط الموجود في الرحم، والذي من شأنه التحسين من فرص الحمل، حيث إنه يتمسك بالحيوانات المنوية، ويساعدها على تخصيب البويضة لحدوث الحمل.
  • تقليل فرص الإجهاض، وخاصةً في الأشهر الأولى من الحمل، بالإضافة إلى أنه يحمي الجنين من الإصابة بالتشوهات والمشاكل الخلقية.
  • تقوية مناعة الجسم، وبالتالي جعله أكثر قدرةً على التصدي للأمراض والعدوات المختلفة، ويعود ذلك إلى احتواء هذا الفيتامين على نسبةٍ عاليةٍ من المواد المضادة للأكسدة، التي تحارب الشقوق الحرة.
  • القضاء على علامات التمدد البيضاء أو البنية التي تظهر على جسم السيدات الحوامل نتيجة اكتساب الوزن الزائد، وخاصةً على البطن، والأرداف، إذ إن لهذا الفيتامين القدرة على علاج المشاكل الجلدية المختلفة، والتخلص من العلامات الداكنة.
  • الحفاظ على صحة الجهاز الدوري الذي يشمل القلب والأوعية الدموية، وذلك من خلال تحسين عمله، وتقليل فرص الإصابة بالنوبات القلبية وأمراض الشرايين التي قد تصبح المرأة أكثر عرضةً لها خلال فترة الحمل.
  • تحسين مظهر وصحة الشعر، فمن المعروف بأن الحامل تعاني من مشكلة الشعر المتقصف، والمتساقط والضعيف، لذلك يجب عليها الإكثار من تناول الأطعمة التي تحتوي على هذا الفيتامين، حيث أنه يساعد على:
    • تسريع عملية نمو الشعر، وذلك عن طريق تدليك فروة الرأس بالقليل من زيت فيتامين هـ بحركاتٍ دائرية لبضع دقائق.
    • تغذية فروة الرأس، وإمدادها بالعديد من العناصر والمواد الغذائية التي تقوي بصيلات الشعر.
    • تأخير ظهور الشيب في سنٍ مبكرة.
    • التخلص من مشكلة الشعر المتقصف، والمتساقط، حيث إن استخدام فيتامين هـ يزيد نسبة الأكسجين في الجسم، ويحفز عمل الدورة الدموية.
  • علاج مشاكل البشرة المختلفة التي تزداد خلال فترة الحمل، فقد تلاحظ المرأة ظهور الحبوب والبثور على الوجه والجسم، بالإضافة إلى الكلف والنمش.
  • تحسين عمل الجهاز الهضمي، ووقايته من الإصابة بالاضطرابات المختلفة؛ كالإمساك، والإسهال، وعسر الهضم، وخاصةً في الأشهر الأولى من الحمل.
  • الوقاية من الإصابة بسوء الحالة المزاجية، ومشاعر القلق والتوتر والاكتئاب التي قد تتعرض لها المرأة بشكلٍ كبير خلال مرحلة الحمل.
ملاحظة: ينصح الحصول على هذا الفيتامين من مصادره الطبيعية، وعدم اللجوء إلى المكملات إلا بعد استشارة الطبيب.