فوائد مشروب الزنجبيل

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٣٠ ، ١٦ مايو ٢٠١٨
فوائد مشروب الزنجبيل

التخفيف من أعراض الطمث

يمكن استعمال مشروب الزنجبيل في التخفيف من تشنجات الحيض والآلام المرافقة له، وذلك عن طريق نقع منشفة نظيفة في شاي الزنجبيل الدافئ، ثم وضعها أسفل البطن، حيث تساعد تلك الطريقة على استرخاء العضلات بفعالية، كما يمكن شرب كوب من شاي الزنجبيل مع العسل للحصول على أفضل النتائج.[١]


تقليل الالتهاب

يحتوي الزنجبيل على خصائص مضادة للالتهاب، لذلك يعتبر مشروب الزنجبيل فعالاً في التخلص من آلام العضلات الناجمة من التهاب المفاصل، كما يعد مفيداً للأشخاص الذين تعافوا من الأمراض المزمنة مثل متلازمة التعب المزمن، ومرض لايم (بالإنجليزية: Lyme disease)، والفيبروميالغيا (بالإنجليزية: fibromyalgia)، بالإضافة إلى ذلك يمكن استعمال مشروب الزنجبيل للتخفيف من الحرقة، والحكة، والألم،[١] كما أثبتت الدراسات أن الزنجبيل يعتبر فعالاً للتخفيف من آلام العضلات بعد التمارين.[٢]


محاربة الغثيان

يمكن تناول مشروب الزنجبيل للتخلص من الغثيان، وتسكين المعدة، حيث أظهرت العديد من الدراسات أن الزنجبيل يساهم في تخفيف غثيان الصباح، والدوار، بالإضافة إلى الغثيان الناجم عن الجراحة أو العلاج الكيميائي، وتجدر الإشارة إلى أن الزنجبيل قد لا يناسب جميع الأشخاص.[٢]


موزانة نسبة السكر في الدم

أثبتت إحدى الدراسات أن الزنجبيل يساهم في تحسين نسبة السكر في الدم عند الصيام لدى الأشخاص المصابين بداء السكري، كما أظهرت هذه الدراسة وغيرها أن الزنجبيل يمكن أن يساعد في تقليل الأعراض الناجمة عن مرض السكري المزمن.[٣]


فقدان الوزن

يمكن أن يساعد مشروب الزنجبيل على عملية فقدان الوزن مع اتباع نظام غذائي صحي، وممارسة التمارين الرياضية، فقد بينت إحدى الدراسات أن الزنجبيل يلعب دوراً في علاج السمنة لدى الجرذان عند تناولهم وجبات غذائية غنية بالدهون، كما أظهرت دراسة أخرى أن تناول مشروب الزنجبيل الساخن بعد تناول الطعام يساهم في تعزيز الشعور بالشبع لفترات أطول، وبما أن الزنجبيل يوازن نسبة السكر في الدم، فإن ذلك يمنع من الإفراط في تناول الطعام.[٣]


علاج البرد والإنفلونزا

يعتبر مشروب الزنجبيل علاجاً طبيعياً مهدئاً للبرد والإنفلونزا، فهو يعمل على تدفئة الجسم من خلال تعزيز التعرق، حيث يمكن تقطيع 20-40 غراماً من الزنجبيل الطازج، ونقعه في كوب من الماء الساخن، ثم إضافة شريحة من الليمون أو القليل من العسل لإضفاء نكهة مميزة، وإضافة فيتامين C، وخواص مضادة للبكتيريا.[٤]


المراجع

  1. ^ أ ب "health-benefits-of-ginger-tea", vkool.com, Retrieved 2018-5-15. Edited.
  2. ^ أ ب NINA K. (2017-10-3), "benefits-of-drinking-ginger-tea"، www.livestrong.com, Retrieved 2018-5-15. Edited.
  3. ^ أ ب Natalie Butler, RD, LD (2017-5-24), "ginger-water"، www.healthline.com, Retrieved 2018-5-15. Edited.
  4. Megan Ware RDN LD(2017-9-11), "Ginger: Health benefits and dietary tips"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2018-5-15. Edited.