قيام الرسول صلى الله عليه وسلم الليل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢١ ، ٢٩ يناير ٢٠١٧
قيام الرسول صلى الله عليه وسلم الليل

قيام الليل

قيام الليل منحة ربانيّة لعباده المؤمنين، والفائز من اغتنم هذا الفضل العظيم، ففيه بثّ الشكوى لله تعالى، وطلب المغفرة، والرضوان، والجنان، ودعائه والتوسّل إليه وطلب الحاجات الدنيويّة والأخرويّة، فتهبّ على القائم نسائم الرحمة، وتغشاه السكينة، ويغمره النور، والسرور، وخير من أدّى هذه العبادة الجليلة على أكمل وجه حبيبنا ورسولنا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم.


قيام الرسول صلى الله عليه وسلم الليل

يبيت يجافي جنبه عن فراشه

إذا استثقلت بالمشركين المضاجع

روى لنا عددٌ من الصحابة الكرام ممن كانوا يُصلّون خلفه كيف كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقوم ليله فمما رووه أنه:

  • يختار طول القيام لا تقصيره.
  • يقوم الليل حتى تتشقّق قدماه من طول الوقوف.
  • يبدأ الركعة الأولى بقراءة سورة البقرة ويستمر في القراءة حتى يُكمل سورة النساء ثم سورة آل عمران، وليس فقط ذلك بل كان كلما مرّ بآية فيها سؤال سأل الله عز وجل، وإذا قرأ التسبيح سبّح، وإذا مرّ بأمر بالتعوّذ تعوّذ.
  • يقوم الليل في إحدى عشرة ركعة لهنّ من الحُسن والطول والجمال ما لا يوصف.


وقت وحكم قيام الليل

يبدأ قيام الليل من بعد صلاة العشاء إلى طلوع الفجر الصادق، والله تعالى لم يفرضها علينا بل جعلها لنا نافلة وزيادة عن الفرائض الخمس، فهو بالنسبة للمسلمين سنة مؤكّدة، ولكنه سبحانه وتعالى أمر رسوله الكريم بقيامه حيث قال جلّ في علاه في كتابه العزيز: (وَمِنَ اللَّيْلِ فَتَهَجَّدْ بِهِ نَافِلَةً لَّكَ عَسَى أَن يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَاماً مَّحْمُوداً) [الإسراء: 79]، وعليه فإنّ بعض العلماء يرون قيام الليل فرضاً، وقد رغّب رسول الله صلى الله عليه وسلم بقيام الليل وحثّ عليه، فإنّ أفضل الصلاة بعد الفريضة قيام الليل، لذا على المسلم اغتنام هذه النفحات وعدم تضييعها باللهو والسهر الطويل بغير فائدة فضلاً عن ارتكاب المحرّمات والمعاصي.


أسباب تعين على قيام الليل

  • استشعار عظمة قيام الليل وثوابه الكبير.
  • دعاء الله تعالى للتوفيق لذلك.
  • النوم المبكّر.
  • استغفار الله تعالى وترك المعاصي والذنوب.
  • عدم الإكثار من الطعام والشراب قبل النوم.
  • تجنّب العمل الشاق والمُتعب في النهار.
  • أخذ قيلولة من النهار.
  • اتخاذ منّبه الساعة معيناً على الاستيقاظ.


فضل قيام الليل

فضائل قيام الليل كثيرة ومنها:

  • مدح الله تعالى وثنائه على من قامه.
  • علامة من علامات التقوى.
  • سبب لرحمة الله تعالى.
  • سبب لدخول الجنة.
  • محو للذنوب والسئات.
  • منهاة عن المعاصي والآثام.
  • شرف للمؤمن.