كم تبعد المدينة عن مكة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٧ ، ٢١ ديسمبر ٢٠١٦
كم تبعد المدينة عن مكة

مكة المكرمة

تعتبر مكة المكرمة من أطهر الأماكن على وجه الأرض، وهي تحتفي بمكانة مقدسة لدى جميع مسلمي الكرة الأرض فهي قبلة المسلمين في صلاتهم، ففيها بيت الله الحرام أي الكعبة المشرفة التي تستقبل زوارها كلّ يوم بالطواف حولها والدعاء عندها عند أداء مناسك العمرة، وهي مكان ولادة سيد البشر محمد صلى الله عليه وسلم حيث ترعرع فيها.


موقع مكة المكرمة

تقع مكة المكرمة في الجهة الغربيّة للمملكة العربيّة السعوديّة، حيث تبعد عن مدينة الطائف من الجهة الشرقيّة مسافة 120 كم، وتبعد عن مدينة جدة مسافة 72 كم، كما تبلغ مساحة مكة المكرمة 850 كم2، إذ ترتفع عن مستوى سطح البحر مسافة 277 متراً.


أهميّة مكة المكرمة

عُرفت مكة المكرمة منذ العصور القديمة؛ حيث ذكرها الله تعالى في القرآن الكريم عندما ذكر قصة سيدنا إبراهيم عليه السلام، فعندما قدم النبي إبراهيم عليه السلام مع زوجته هاجر وابنهما النبي اسماعيل عليه السلام كانت عبارة عن وادي جاف لا حياة فيه، لكن بأمر الله تعالى تفجر ماء زمزم فيها وهو من أطهر المياه على وجه الأرض، فأصبح الناس يتوافدون إلى هذا البئر ويستقرون حولها، وفي مكة المكرمة هناك أماكن مقدسة يقصدها المسلمون في موسم الحج وهي منى، والمزدلفة، وجبل عرفة.


المدينة المنورة وبعدها عن مكة المكرمة

تبعد المدينة المنورة عن مكة المكرمة مسافة 400 كم في الاتجاه الشمال الشرقي، وتبعد من جهة شرق البحر الأحمر مسافة 150 كم، إذ يعتبر ميناء ينبع هو أقرب الموانئ لها إذ يبعد عنها مسافة 220 كم من الجهة الجنوبيّة الغربيّة، وتبلغ مساحة المدينة المنورة 589 كم2.


أهميّة المدينة المنورة

تعتبر المدينة المنورة من أهم الأماكن المقدسة بعد مكة المكرمة، فهي عاصمة الدولة الإسلاميّة عندما هاجر إليها النبي عليه والسلام والصحابة رضوان الله عليهم والمسلمين من مكة المكرمة للظهور بالدين الإسلامي من بطش كفار قريش، وتلقب المدينة المنورة بطيبة الطيبة، حيث عُرفت باسم يثرب قبل ظهور الإسلام، لكن نهى النبي عليه الصلاة والسلام عن هذا الاسم فسماها بالمدينة المنورة، فكلمة يثرب هي من التثريب وتعني التوبيخ والملامة.


يوجد في المدينة المنورة المسجد النبوي الشريف وهو المسجد الذي يحتضن مقام سيد الخلق محمد صلى الله عليه وسلم، وتضم المدينة مقبرة البقيع وهي أول مقبرة في الإسلام وفيها قبور الصحابة رضوان الله عليهم، وفيها أيضاً مسجد قباء أول مسجد في الإسلام.


إنّ مكة المكرمة والمدينة المنورة تعتبران أماكن مطهرة لا مثيل لها على وجه الأرض، فعلى أرضهما نزلت آيات القرآن الكريم فهناك السور المكية التي نزلت في مكة، والسور المدنية التي نزلت في المدينة المنورة، وعلى أرضهما وقعت أولى الغزوات مثل غزوة بدر في مكة المكرمة، وغزوة أحد في المدينة المنورة.