كم عدد مدن السعودية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٢٩ ، ٢٦ يونيو ٢٠١٦
كم عدد مدن السعودية

المملكة العربية السعودية

تقعُ المملكة العربيّة السعوديّة في الجهة الجنوبيّة الغربيّة من قارة آسيا، وتحديداً في شبه الجزيرة العربية، وتعتبرُ من أكبر الدول في قارة آسيا من ناحية المساحة، حيث تبلغ مساحتها 2 مليون كم²، ويحدُّها من الجهة الشماليّة والشمالية الشرقيّة العراق، والأردنّ، والكويت، ومن الجهة الشرقية قطر، والإمارات العربيّة المتحدة، والبحرين، ومن الجهة الجنوبية والجنوبيّة الغربية اليمن، وعُمان، ومن الجهة الغربية البحر الأحمر، ويقدّرُ سكانها بحوالي 32 مليون نسمة، حسْب إحصائيّة عام 2015م، وسنقدّمُ في هذا المقال عدد مدن المملكة العربيّة السعوديّة.


عدد مدن المملكة العربية السعودية

هناك مكانة تاريخيّة عريقة للمملكة العربيّة السعودية؛ وذلك لأنّها مهدُ رسالة سيّدنا محمّد -عليه الصلاة والسلام-، ومنها قد بدأت الدولة الإسلاميّة وامتدّت حتى وصلتْ إلى أقصى غرب العالم، وكانت في السابق المملكة العربيّة السعوديّة مجموعة من القبائل والتجمّعات السكانية القليلة والبعيدة، وفي عام 1902م تمّ تأسيسُها من قبل عبد العزيز بن سعود، والذي اكتشف البترول، وقام بتحويل التجمّعات السكانية إلى مجموعة من المدن الكبيرة والمتطورة، وقام بإنشاء عدد آخر من المدن الحديثة بهدف خدمة مصلحة البلاد، ولتتنافس مع المدن العالمية الأخرى، فبلغ عدد المدن فيها 46 مدينة موزّعة على 13 منطقة إداريّة.


مدن المملكة العربية السعودية

  • مدينة الرياض: تعتبرُ أكبرَ مدن المملكة العربية السعوديّة من ناحية المساحة، وتقدّرُ مساحتها بحوالي 1435 كم²، ويبلغُ عدد سكانها ما يقارب 5.4 مليون نسمة، وهي عاصمتُها السياسيّة والاقتصاديّة.
  • مكة المكرمة: تعتبرُ العاصمة الدينيّة للمملكة العربيّة السعوديّة بشكلٍ خاصّ، ولكافّة الدول العربيّة بشكلٍ عامّ، حيث تعتبرُ أكثر المدن المقدّسة لدى كافّة المسلمين، وذلك لاحتوائها على الكعبة الشريفة، والتي يذهبُ إليها ملايين الناس كلّ سنة لأداء فريضة الحجّ، والعمرة، وتقدّرُ مساحتها بحوالي 1200 كم²، ويبلغُ عدد سكّانها ما يقارب مليون وستمائة وخمسة وسبعين ألف نسمة.
  • المدينة المنورة: تعتبرُ من المدن التي لها أهميّة خاصّة من قبل المسلمين في جميع أنحاء العالم، فهي تعتبرُ العاصمة الأولى للدولة الإسلاميّة، وثاني مكان مقدّس بعد مكّة المكرمة، ويطلقُ عليها اسم المدينة الطيبة، وذلك لدعاء الرسول -عليه الصلاة والسلام- لأهل المدينة، ونظراً لوجود قبر الرسول -عليه الصلاة والسلام- فيها، وقبر أبي بكر الصديق، وعمر بن الخطاب، وتقدّرُ مساحتها بحوالي 600 كم²، ويبلغ عدد سكّانها ما يقاربُ مليون وثلاثمائة نسمة، وذلك حسْب إحصائيّة عام 2006م.