كيفية الوضوء الصحيح للصلاة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٠٧ ، ٦ أكتوبر ٢٠١٥
كيفية الوضوء الصحيح للصلاة

الصلاة والوضوء

جميعنا نعلم بأنّ الصلاة هي أهمّ عبادة أوجبها الله تعالى على جميع المسلمين في هذه الدنيا، وهي الحدّ الفاصل بين المؤمن والكافر، وهي عمود الدين وأّول ما يحاسب الإنسان عليها يوم القيامة؛ فمن أقامها أقام الدين، ومن تركها فلا تقبل منه أعماله الباقية، كما أنّها تنهى عن الفحشاء والمنكر. وقد حثّ الدين الإسلامي على إقامة الصلاة في وقتها وعدم التراخي فيها أو تأجيلها، حتى ينال المسلم رضا الله عزّ وجل في الدنيا والآخرة ويتجنب غضبه وسخطه عليه.


ولعلّ من أهم شروط صحة الصلاة هي الطهارة والوضوء الصحيح والتام، فلا بدّ للمسلم قبل الشروع بأداء الصلاة المفروضة أن يتأكّد من طهارة بدنه من النجاسة وطهارة مكان الصلاة ولباسه، إضافة إلى وجوب الوضوء وعدم نقضه بأي طريقة كانت، كالدخول إلى الحمام أو الجنابة وما شابه؛ قال تعالى في محكم كتابه: " يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلاةِ فاغْسِلُواْ وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُواْ بِرُؤُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَينِ وَإِن كُنتُمْ جُنُبًا فَاطَّهَّرُواْ وَإِن كُنتُم مَّرْضَى أَوْ عَلَى سَفَرٍ أَوْ جَاء أَحَدٌ مَّنكُم مِّنَ الْغَائِطِ أَوْ لاَمَسْتُمُ النِّسَاء فَلَمْ تَجِدُواْ مَاء فَتَيَمَّمُواْ صَعِيدًا طَيِّبًا فَامْسَحُواْ بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُم مِّنْهُ مَا يُرِيدُ الله لِيَجْعَلَ عَلَيْكُم مِّنْ حَرَجٍ وَلَـكِن يُرِيدُ لِيُطَهَّرَكُمْ وَلِيُتِمَّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكُمْ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ" صدق الله العظيم.


وقد أثبتت الدراسات الطبيّة الحديثة فوائد صحية كبيرة للوضوء؛ حيث إنّها تمنح الجسم طاقة إيجابية وتخلصه من التوتر والعصبية المفرطة والضغط النفسي، فالوضوء يعيد التوازن للجسم ويولّد الشعور بالراحة والطمأنينة، وسوف نتعرّف فيما يلي على خطوات الوضوء الصحيح لتكون الصلاة تامة ومقبولة عند الله سبحانه وتعالى.


خطوات الوضوء الصحيح لأداء الصلاة

  • عقد النية القلبية: بقول المسلم "نويت الوضوء"، ثمّ البسملة بقوله "بسم الله الرحمن الرحيم".
  • غسل الكفين إلى الرسغين ثلاث مرات.
  • المضمضة؛ أي غسل الفم بالماء من الداخل ثلاث مرات، مع إخراجه في كل مرة بواسطة اليد اليمنى.
  • الاستنشاق ثلاث مرات، وذلك بجلب الماء واستنشاقه ليدخل تجويف الأنف ثم إخراجه من الانف بلطف.
  • غسل الوجه ثلاث مرات؛ وحدود الوجه من بداية الشعر في الجبين وحتى أسفل الذقن.
  • غسل اليدين إلى المرفقين "أي الأكواع" ثلاث مرات، ويشترط البدء باليد اليمنى أوّلاً ثم اليسرى.
  • مسح الرأس بما فيه الشعر مرة واحدة فقط.
  • مسح الأذنين مرة واحدة فقط من الداخل والخارج.
  • غسل الرجلين إلى الكعبين مع التنبّه إلى دخول الماء بين الأصابع، ابتداءً من الرجل اليمنى ثم اليسرى.
  • قول "أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأنّ محمّداً عبده ورسوله، اللهم اجعلني من التوابين واجعلني من المتطهرين".
  • مراعاة التيامن "أي البدء بالأعضاء اليمنى"، وكذلك مراعاة "الترتيب" في الخطوات كما ذكرناها سابقاً.