كيف أتخلص من رائحة الفم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٨ ، ١٢ فبراير ٢٠١٥
كيف أتخلص من رائحة الفم

مقدمة

إن رائحة الفم الكريهة في الكثير من المواقف تسبب للشخص الكثير من الإحراجات سواء مع الأهل أو الأصدقاء أو زملاء الجامعة، عندما يراهم وهم يحاولون إبعاد وجوههم عنه، أو عندما يحاولون وضع أيديهم على أنوفهم بحركات توحي إلى انزعاج الشخص من صاحب رائحة الفم الكريهة، وغير ذلك من المواقف المحرجة التي يعلمها من يعاني من رائحة فمه الكريهة، هنا عزيزي القارئ سوف نتعرف في هذا المقال معاً سبب وعلة مشكلة رائحة الفم الكريهة، ونقدم لك نصائح وإرشادات حول كيفية التخلص من هذه الرائحة الكريهة المحرجة، إذا ما علمنا أن الكثير من الأطباء المختصون في هذا الشأن يخبروننا ببساطة حل هذه المشكلة وبوسائل بسطية.


ما سبب رائحة الفم الكريهة

الأمراض المتعلقة باللثة

هناك الكثير من الأمراض التي تصيب اللثة، ويكون سببها في أغلب الأحيان البكتيريا، هذه البكتيريا تتواجد وتنمو على الأسنان، وذلك قبل أن تتسبب التهابات اللثة المعروفة. ولذا فالواجب علينا تنظيف الأسنان جيداً وبطريقة صحيح، لإزالة أي يقايا أو مخلفات التي تعتبر بيئة خصبة لنمو البكتيريا وتكاثرها.


الأمراض المتعلقة بالأسنان

تُصاب الأسنان بالتسوس، ويحدث هذا التسوس عادة نتيجة لإهمالنا وتقاعسنا عن تنظيف أسناننا، ونتيجة لهذا الإهمال المُعتاد، تقوم بقايا الطعام وبخاصة المواد السكرية والبكتيريا المتواجة بالتجمع على سطح الأسنان، محدثة تسوس الأسنان وتآكلها، وعند حدوث كسور في بعض الأسنان، ومع إهمال الشخص الدائم في تنظيف أسنانه، تصبح هذه الأسنان المكسورة بيئة خصبة لنمو البكتيريا وتجمع بقايا الطعام ومن ثم يحدث تسوس الأسنان. وهنا تنبعث الروائح الكريهة من مناطق تسوس وتآكل الأسنان.


حدوث الجفاف للفم

ويعرّف جفاف الفم على أنّه مرض يصيب بعض الأشخاص يؤدي إلى قلة إنتاج اللعاب، ويُعرف في طب الأسنان أن مادة اللعاب والمتواجد في منطقة الفم تعتبر منظفة للفم من البكتيريا، ولذا فأنّ أي نقص فيه يؤدي إلى حدوث جفاف الفم، ومن ثم تزداد البكتيريا ويزداد نشاطها وتفاعلها لتكون سبباً هاماً في انبعاث الرائحة الكريهة للفم.


وجود أمراض داخلية

إنّ وجود أحد الأمراض الداخلية في جسم الإنسان، كأمراض الجهاز الهضمي، المعدة، القالون، أو وجود الالتهابات داخلية، فكل هذه الأمراض الداخلية تكون سبباً لانبعاث هذه الروائح من الفم، فيجب عدم تجاهلها أو التساهل فيها، والأفضل مراجعة طبيب مختص.


حدوث تشقّقات في اللسان

بعض الناس يعانون من تشققات كبيرة في سطح اللسان وليست بالبسيطة، وفي هذه الشقوق تتجمع البكتيريا والجراثيم وتتطور مع مرور الوقت، وإهمال الشخص، لتصبح أحد أهم الأسباب في إنطلاق روائح الفم الكريهة. وهنا يجب معالجة شقوق اللسان وعدم أعطاء الفرص لتراكم البكتيريا والجراثيم نشاطها.


طبيعة الطعام

هناك الكثير من الأطعمة والتي نعلم أنها تعطي للفم رائحة كريهة مُحرجة، وعلى سبيل المثال لا الحصر: الثوم، البصل، الفجل، لكن الواجب علينا تناول أطعمة تحتوي نسبة ماء، مثل: الخيار والطماطم، ومن الفواكه: التفاح، والحمضيات، والإهتمام بالأطعمة الخضراء مثل: الخس، البقدونس، الجرجير.


عاداتنا السيئة

من أهم العادات السيئة والمنتشرة بين الناس، هي عادة تدخين السجائر وغيرها، هذا التدخين الذي يُعتبر ذو الرائحة الكريهة جداً ولا أحد يطيقه من الناس، فكيف لشخص يسعى للتخلص من رائحة فمه الكريهة، وهو يُدخن السجائر وتبقى رائحة هذه السجائر في معلقة دائما في فمه! كيف التخلص من رائحة الفم الكريهة؟


بعد أن ذكرنا أسباب رائحة الفم الكريهة، نأتي الآن لنتعرف معا حول إرشادات ونصائح التخلص من رائحة الفم الكريهة الغير مستحبة.


نصائح وإرشادات التخلص من رائحة الفم الكريهة

المداومة على مراجعة طبيب الأسنان

هذا الجانب مهم جداً؛ لأن مراجعة طبيب الأسنان وبشكل دوري تضمن لنا التخلص من أغلب أمراض الأسنان، فهذه الأمراض بحاجة إلى طبيب يكشف عليك، ويقدم لك نصائح وحلول، يعطي لك الأدوية اللازمة؛ ولأن متطلبات الشفاء بعد قدرة الله عزوجل تتطلب منك الصبر والإلتزام مع الطبيب، فيجب أن تعلم أنّ متابعتك للطبيب يحتاج إلى وقت تلتزم به، وأدوية تواظِب عليها، وإرشادات تلتزم بها.


احرص على تنظيف الأسنان

  • دائماً احرص على تنظيف أسنانك بالفرشاة ومعجون الأسنان والخيط، وإيّاك والتكاسل؛ لأن أغلب مشاكل الأسنان سببها اللامبالاة والتكاسل فاحذر من ذلك.

والأفضل أن نختار معاجين أسنان ذات فاعلية و وقائية عالية، ويُفضل استخدام الخيط لتنظيف ما بين الأسنان من بقايا ومخلفات طعام.

  • غسل الفم بالماء: قُم دائماً بغسل أسنانك بالماء؛ لأن هذه العملية البسيطة والغير متعبة، تؤدي إلى التخلص من البكتيريا وتنظيف الفم منها، ويمكنك القيام بغسل فمك دائما في أي وقت وأي مكان.


استخدام محاليل غسل الفم قبل النوم

  • هناك الكثير من أنواع المحاليل الطبية لغسل الفم، ويفضل استخدامها قبل النوم، وذلك حتى يكون الفم معقما نظيفاً لأكبر وقت ممكن، وتقوم أيضاً بالقضاء على الجراثيم والبكتيريا، وتعطي الفم رائحة عطرة لتبقيه في حالة من الإنتعاش.
  • تنظيف تشققات اللسان: ظهرت كثير من أنواع فراشي الأسنان التي تقوم بوظيفة تنظيف اللسان، وذلك عن طريق وجه خارجي مخصّص لتنظيف اللسان.
  • الإكثار من شرب الماء: لأنّ المداومة على شرب الماء بشكل كثير يساعد في تكون اللعاب، والذي يقوم بالقضاء على الكثير من الجراثيم والبكتيريا التي تنشط في منطقة الفم.


تناول الأطعمة المحتوية على فيتامين سي

حيث يعتبر فيتامين سي من الأطعمة المكافحة للجراثيم والبكتيريا المتواجدة في الفم، ويتواجد فيتامين سي في الفواكه والخضراوات، مثل: الليمون، الجزر، البطيخ، التفاح، وغيرها.


فحص الجسم

كما بينّا في السابق، فقد تكون بعض الأمراض الداخلية هي السبب في انبعاث روائح الفم الكريهة، خاصة الجهاز الهضمي، فيجب علينا مراجعة الطبيب المختص بهذه الأمراض، لتشخيصها، ووصف علاج مناسب لها؛ لأنّ ذلك يعمل على التخلص من رائحة الفم الكريهة.


الحصول على بعض الأعشاب المعطرة

نعلم جميعاً فوائد الشاي الأخضر، وخاصة أولئك الذي يريدون تخفيف وزنهم، لكن قد لا نعلم فوائد الشاي الأخضر على الأسنان، وفائدته في التخلص من البكتيريا، وهناك أيضاً البقدونس والنعناع، حيث يمكن أن نضيف بعضا منها على الطعام والشراب.


المُستخدمين للأسنان الصناعية

على الذين يستخدمون أطقم الأسنان الصناعية تعقيمها وتنظيفها بعد استخدامها، وبالأخص قبل الذهاب للنوم، والتأكد من خلوها من بقايا الطعام، وذلك تجنبا لنمو البكتيريا والجراثيم عند نقلها للفم واللثة، وكذلك يجب تنظيف اللثة بعد إزالة الطاقم.


الإقلاع عن التدخين ومشتقاته

فالواجب على كل شخص يريد التخلص من رائحة الفم الكريهة، أن يتخلص من عادة التدخين السيئة الضارة بالجسم، فالتدخين هو الأشد فتكاً وضرراً بالفم عامة و بالأسنان واللثة خاصة، يمكنك الإطلاع على صورة فم رجل مدخن لترى حجم الضرر البشع الذي سببه التدخين.


اجتناب أكل أطعمة معينة

هناك بعض الأطعمة التي يجب تجنبها؛ لأنها تترك رائحة غير محببة، فقبل أن تخرج من بيتك إلى الجامعة أو المسجد أو إلى لقاء أصدقائك، تجنب مثلاً أكل الثوم والبصل، ويمكنك تناولها في يوم لست بحاجة للخروج من بيتك، أو تناولها قبل ساعات من موعد خروجك، ولتحرص على تنظيف فمك بعد الأكل، وذلك لتجنب وجود أكبر قدر من رائحة هذا الطعام.


وأخيراً بعد أن قدمت هذا المقال، آمل أن ينال القبول ويلقى الاستحسان، أنصحك عزيزي القارئ أن تأخذ بهذه النصائح والإرشادات ليتمتع بأسنان صحية، ورائحة عطرة.