كيف أستيقظ باكراً

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٠٨ ، ٢٧ يوليو ٢٠١٥
كيف أستيقظ باكراً

طرق تساعدك على الاستيقاظ المبكّر

لكلّ إنسان ساعة بيولوجية في داخله بمعنى أنّ الاستيقاظ يوميّاً في نفس الموعد يجعلك تستيقظ يوميّاً في نفس الموعد بدون الحاجة إلى منبه، ولكي تستيقظ مبكراً عليك القيام ببعض الخطوات؛ لأنّ فوائد الاستيقاظ باكراً كثيرة وتحمي من الإصابة بالكثير من الأمراض أهمّها مرض السكري كما تجنّبك الإحراج الذي تتعرّض له عند وصولك للعمل أو مكان الدراسة متأخّراً وحتى لو كنتِ ربّة منزل فمن المهم أن تعتادي على الاستيقاظ باكراً للقيام بأعمالك المنزلية والاعتناء بأطفالك باكراً؛ لأنّهم وفي وقت ما سيذهبون للمدرسة.

  • قبل الخلود للنوم يجب الابتعاد عن تناول الشاي والقهوة والمشروبات التي تحتوي الكافيين؛ لأنّها مواد منبّهة وتعمل على القدرة على عدم النوم.
  • نظم وقتك بحيث تنام من 6-8 ساعات يوميّاً وستّ ساعات كافية لكي تستيقظ نشيطاً.
  • اجعل لنفسك حافزاً يساعدك على القيام مبكراً كأن تحب عملك أو أن تضع في بالك أن الاستيقاظ باكراً سوف يُمكِّنك من تناول فطورك المحبب إليك أو شرب الشاي أو أي مشروب تفضله بشكل هادئ قبل التوجه إلى العمل أو مكان الدراسة.
  • إذا كنت تعتمد على المنبه لكي تستيقظ فضعه في مكان بعيد عن متناول يدك حتى تضطر إلى القيام وإغلاقه عندما يدقّ وبهذا فإنك ستضطر إلى الاستيقاظ.
  • لا تغلق الستائر في الغرفة التي تنام فيها فبإمكان أشعّة الشمس صباحاً أن تُجبرك على الاستيقاظ فالقليل من الأشخاص يستطيعون النوم عند دخول الضوء إلى الغرفة.
  • من الأفضل ممارسة الرياضة يوميّاً؛ لأنّها تعمل على استرخاء الجسم وتحفّزه على النوم المبكر.
  • يجب تعويد الجسم على النوم والاستيقاظ في ساعة محددة وتطبيق هذا النظام في كلّ أيام الأسبوع وبهذا سوف يُصبح أمر الاستيقاظ مبكراً أمراً سهلاً؛ لأنّ الجسم سوف يدفعك الى الاستيقاظ في الساعة التي حددتها سواء كنت قد وضعت منبها أم لا.
  • عند ذهابك للنوم يجب أن تكون مرتاح البال ولا ترهق أعصابك بالتفكير، وابتعد عن التوتّر؛ لأن هذه الأمور سوف تجعلك تستيقظ بشكل متكرر في الليل مما يجعل أمر استيقاظك باكراً أمراً صعباً.


إنّ الحياة التي نعيشها حالياً مليئة بالضغوط وكثرة الأعمال التي يصعب انجازها في ساعات النهار ممّا يضطر البعض إلى النوم متأخراً ولكن إذا وضعت لنفسك برنامجاً منظماً للنوم والاستيقاظ في موعد محدد فسوف تُحل هذه المشكلة وسوف تلاحظ أن فوائد الاستيقاظ مبكراً كثيرة منها أنّها تزيد من تركيز الطالب في دروسه كما تزيد من إنتاجية العمل لدى العاملين وسوف توفّر وقتاً للجلوس في هدوء داخل أو خارج المنزل كما يحافظ الاستيقاظ وتناول الفطور صباحاً على صحة العقل.