كيف أشجع طفلي على حفظ القرآن

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠٢ ، ١٨ أغسطس ٢٠١٥
كيف أشجع طفلي على حفظ القرآن

طريقة تشجيع الطفل على حفظ القرآن الكريم

إن كنت عزيزتي الأم ترغبين في تحفيظ طفلك الصغير القرآن الكريم فنحن نُقدِّم لك مجموعة من النصائح التي تساهم بشكل كبير في حفظ القرآن الكريم لما له من أهمية في تربية الطفل تربية دينية سليمة ولكَي تُسهل عليكِ جزء كبير من متابعة تعليمهم في المراحل الدراسية المُقبلة.


قبل كلّ شيء على الأهل - وخاصّة الأم لأنّها غالباً ما تكون أقرب لطفلها من أبيه - أن تقوم بتشغيل القرآن باستمرار في البيت، وأن يُشاهدها أطفالها وهي تقرأ القرآن؛ لأنّ الأطفال يُقلدون أهلهم وهذا سيُسهل بداية المشوار، فاستماع الطفل بشكل مستمرّ إلى القرآن في بيته يُعطيه الشعور بأهميته على الرغم من صغر سنه الذي قد لا يفهم أهمية حفظ القرآن الفعلية ولكنه حتماً سيعلم بأن هذا أمر مهم في الحياة؛ لأنّ أسرته تُردد القرآن في المنزل، والطفل في بداية حياته قادر على الحفظ بشكل كبير لهذا يجب استغلال هذه الهبة التي منحه الله إياها في كل الأمور الإيجابية وأهمها حفظ القرآن واليكِ أهم النصائح الواجب اتباعها وبإمكان كل أم ابتكار أي فكرة من الممكن أن تُشجع طفلها بالطريقة التي يُحبها:

  • قراءة القرآن خلال فترة الحمل بصوت مسموع فقد أثبتت كلّ الدراسات أنّ الطفل يسمع أمه في كل ما تقول.
  • سرد القصص القرآنية للطفل فكل الأطفال يحبون القصص وعندما يفهمون بأنّ هذه القصص جاءت من القرآن سيحبّون حفظه.
  • إذا كان عمر الطفل خمس سنوات فما فوق بإمكان الأهل إرساله إلى إحدى دور حفظ القرآن فهناك يتمّ توزيع الجوائز والطفل يُحبّ التشجيع والهدايا، كما أنّ الطفل يُحب روح المنافسة وسوف يبدأ في حفظ القرآن الكريم تقليداً لأقرانه.
  • يُمكن عمل ما يُشبه المسابقة للطفل كأن تقوم الأم بسؤاله عن السورة التي فيها ذكر فيها أسماء الحيوانات ونحن نتحدث مثل سورة الفيل وبعد أن يعرف الجواب تطلب الأم منه قراءتها.
  • إن كان الطفل أقلّ من خمس سنوات فهو سوف يبدأ بالحفظ دون إدراك معاني كلمات القرآن لهذا من الأفضل تحفيظه عن طريق اللعب كأن ترسم له الأم شجرة وكلما حفظ سورة تقوم بتلوين إحدى أوراق الشجرة المرسومة.
  • استخدام الوسائل الحديثة مثل الأجهزة اللوحية وتنزيل البرامج المخصّصة للأطفال في حفظ القرآن سيساعده كثيراً على ذلك.
  • من الأفكار التي تُساعد أيضاً تسجيل صوت الطفل وهو يقرأ القرآن.
  • ذهاب الطفل مع والده للصلاة في المسجد يجعله يستمع باستمرار إلى القرآن ممّا يساعده على الحفظ.


لكلّ عمر تشجيع معين مناسب لعمره واهتماماته وبناء عليه يجب اتّباع الوسيلة التشجيعية الأنسب لعمره لكي يبدأ في حفظ القرآن في بداية عمره.