كيف أنسى حبي الأول

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٥٠ ، ٥ نوفمبر ٢٠١٧
كيف أنسى حبي الأول

توفير الدعم

يشير كتاب (It’s Called a Breakup Because It’s Broken) لكل من غريغ و أميرة بهريندت، "أن الشعور بالوحدة والحزن هما من الأشياء التي لا مفر منهما عند الفراق، حيث يمكن تقليل هذا الشعور من خلال التواصل، والتفاعل المستمر مع الأصدقاء المقربين والعائلة"،[١] أو يمكن التخفيف من هذا الشعور من خلال حب الذات، وعدم لومها، أو من خلال تعبير الإنسان عن مشاعره بالكتابة.[٢]


الابتعاد عن الحبيب

يمكن الابتعاد عن الحبيب السابق بحذف رقمه من الهاتف الخلوي، وحظره من كافة مواقع التواصل الاجتماعي، وتجنب التواجد في الأماكن التي كانت تجمعهما.[١]


التعبير عن الحزن

يشعر الإنسان بالحزن، والاكتئاب، والغضب عندما يفترق عن من يحب، وقد يقترح عليه الأصدقاء أو العائلة بأن يظل مشغولاً أو يتجاهل مشاعره، ولكنّ الخبير والمختص بالأسرة والزواج جودي ألين يقول:" إنّ تجاهل الإنسان لمشاعره سوف يسبب وقتاً أطول لنسيانه، وينبغي أن يبحث عن طرقٍ أخرى للتعبير عنها، مثل: التحدث مع الأصدقاء، أو العائلة، أو البكاء، أو حتّى الصراخ."[١]


التفكير الإيجابي

يُصاب الإنسان بالوسواس القهري الذي يشمل: الاكتئاب، والقلق، والتفكير بالأشياء التي كان عليه فعلها بشكلٍ مختلفٍ قبل الفراق، وذلك يمكن أن يقوده إلى الشعور باليأس والعجز، لهذا عليه أن يفكر بالجوانب الإيجابية في حياته، حيث يساعده ذلك في تغيير نظرته للحياة، ويقلل من شعوره باليأس،[١] ويجب عليه أن يدرك بأنّه لا توجد علاقة مثالية لا تخلو من المشاكل، ويمكن أن يستفيد من تجربته السابقة في الابتعاد عن حالاتٍ قد تكون مماثلةً لها في المستقبل.[٣]


البحث عن أنشطة إيجابية

قد يكون من الصعب رجوع الأحبة إلى حياتهم الطبيعية بعد الفراق، ولكن هناك الكثير من الأمور التي يمكن أن تساعدهم في الرجوع إلى حياتهم، مثل: التطوع في مؤسسةٍ غير ربحية، أو الدراسة، أو ممارسة هوايةٍ جديدة، ومن جانبٍ آخر توفر هذه الأنشطة فرصاً للقاء أصدقاء جدد.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج SHAUNTELLE HAMLETT(13-6-2017), "How to Get Over a Guy You Still Love"، www.livestrong.com, Retrieved 22-10-2017. Edited.
  2. Jenny Marchal, "How To Get Over Someone You Deeply Love"، www.lifehack.org, Retrieved 24-10-2017. Edited.
  3. "Moving on when you’re still in love with your ex", www.relate.org.uk, Retrieved 22-10-2017. Edited.