كيف أوقف النزيف من الأنف

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٢٨ ، ٢٢ فبراير ٢٠١٨
كيف أوقف النزيف من الأنف

وقف نزيف الأنف

يمكن وقف نزيف الأنف عن طريق اتباع الإجرائات الآتية:[١]

  • الجلوس بشكل مستقيم، وإمالة الرأس إلى الأمام قليلاً.
ملاحظة: ينبغي تجنّب إمالة الرأس إلى الخلف، لأنّ ذلك قد يؤدي إلى سيلان الدم خلال الحلق، حيث يمكن أن يبتلعه الشخص، الأمر الذي سيسبّب تهيّج المعدة والتقيؤ، ممّا يجعل النزيف أسوأ، أو يؤدي إلى تكرار حدوثه، لذا يُنصح ببصق الدم الذي يتجمع في الفم والحلق عوضاً عن ابتلاعه.
  • استخدام الإبهام والسبابة للضغط على الجزء اللين من الأنف بإحكام، فالأنف يتكون من جزء عظميّ صلب، وجزء غضروفي ليّن، فيحدث النزيف عادةً في الجزء اللين، ويمكن لرش الأنف برذاذ الأنف العلاجي، مثل الأفرين (بالإنجليزية: Afrin)، قبل الضغط عليه، أن يساعد على وقف نزيف الأنف، وعلى الشخص التنفس من خلال الفم أثناء القيام بذلك.
  • وضع كيس من الثلج على الأنف والخدود، لأنّ البرودة تعمل على تضيّيق الأوعيّة الدمويّة، ممّا يساعد على وقف النزيف.
  • الاستمرار بالضغط لمدّة 10 دقائق كاملة، وتجنب إزالة الضغط أثناء هذه المدة.
  • التحقّق من توقّف الأنف عن النزيف بعد 10 دقائق، فإذا استمرّ بالنزيف، يجب الضغط عليه لِـ 10 دقائق أخرى، ويتوقف نزيف الأنف في معظم الحالات بعد 10-20 دقيقة من الضغط المباشر عليه.
  • وضع طبقة رقيقة من محلول الأنف الملحيّ، أو هلام الأنف المائي، أو كريم الأنف المطهّر داخل الأنف، مع الحرص على عدم ضرب الأنف، أو وضع أيّ مواد أخرى داخله لمدّة 12 ساعة على الأقل بعد توقّف النزيف.
  • الاستراحة لبضع ساعات.


منع تكرّر نزيف الأنف

يمكن أن ينزف الأنف مرةً أخرى بعد توقفه، ويستطيع الشخص تجنب حدوث ذلك عن طريق:[٢]

  • الاستراحة في المنزل مع رفع الرأس بزاوية 30-45 درجة.
  • تجنب تناول أيّ أدوية تخفّف الدم مثل الأسبرين (بالإنجليزية: aspirin)، والإيبوبروفين (بالإنجليزية: ibuprofen)، و(بالإنجليزية: clopidogrel bisulfate)، والوارفارين (بالإنجليزية: warfarin)، ولكن يؤخذ بعين الاعتبار إلى عدم التوقّف عن تناول أيّ أدوية دون استشارة الطبيب أولاً.
  • الالتزام بتوجيهات الطبيب إذا أوصى باستخدام مرهم مليّن داخل الأنف.
  • تجنّب الضرب على الأنف، أو وضع أي شيء فيه، وفي حال اضطرّ الشخص للعطس، فيمكنه فتح فمه ليمرّ الهواء من خلاله، بدلاً من أن يمرّ خلال الأنف.
  • إبقاء الرأس على مستوى أعلى من مستوى القلب.
  • تجنب الإرهاق، أو الانحناء لرفع الأغراض الثقيلة.
  • تجنب التدخين.
  • تناول نظام غذائيّ يحتوي على الأطعمة والمشروبات الباردة، وتجنّب شرب السوائل الساخنة لمدّة لا تقل عن 24 ساعة بعد وقف النزيف.
  • مسح الأنف من تجلّطات الدم باستنشاقها بقوة، كما يمكن لرذاذ احتقان الأنف أن يفيد كعلاج مؤقّت، مثل الأفرين (بالإنجليزية: Afrin)، أو الفينيليفرين (بالإنجليزية: Phenylephrine)، ويجب عدم استخدامها بشكل متكرر، لأنّها قد تسبب الإدمان، كما يُمنع على الأشخاص الذين يعانون من ضغط الدم من استخدامها.


طلب المساعدة الطارئة

ينبغي على الشخص طلب المساعدة الطارئة عند:[٣]

  • الشعور بالتعب أو الدوار.
  • ارتباط نزيف الأنف بحادث، أو بإصابة في الرأس، أو بسبب سقوط، أو إصابة في الوجه تسببّت في كسر الأنف.
  • استمرار النزيف لأكثر من 30 دقيقة.


كما يجب على الشخص الاتصال بالطبيب إذا:[٣]

  • عانى الشخص من نزيف متكررّ في الأنف، فقد يحتاج إلى كيّ الأوعية الدموية، وهو الإجراء الذي يقوم فيه الطبيب بحرق الأوعية الدموية باستخدام تيار كهربائيّ، أو ليزر، أو نترات الفضة، أو قد يقوم الطبيب بوضع شاش خاص، أو بالون مطاطيّ قابل للنفخ ليعمل على الضغط على الأوعية الدموية لوقف النزيف.
  • عانى الشخص من نزيف الأنف، وهو يتناول مخففّات الدم، كالأسبرين (بالإنجليزية: aspirin)، أو الوارفارين (بالإنجليزية: warfarin)، فيمكن أن يقوم الطبيب حينها بتعديل هذه الأدوية أو تغييّرها.


المراجع

  1. "How to Stop a Nosebleed", www.webmd.com,21-8-2015، Retrieved 31-1-2018. Edited.
  2. John P. Cunha, "Nosebleed (Epistaxis, Nose Bleed, Bloody Nose)"، www.medicinenet.com, Retrieved 31-1-2018. Edited.
  3. ^ أ ب "Nosebleeds: First aid", www.mayoclinic.org,21-9-2017، Retrieved 31-1-2018. Edited.