كيف ابعد اثار الجروح

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٢ ، ٨ ديسمبر ٢٠١٤
كيف ابعد اثار الجروح

الجروح

نحن معرضون كثيراً للإصابة بالجروح؛ بسبب عوامل وأسباب مختلفة، مثل الأعمال المنزلية، أو أثناء العمل أو غيرها من الظروف المحيطة بنا، ومن أكثر الأشياء المهمة بعد علاج الجرح هو كيفية إزالة أثر ذلك الجرح وآثاره؛ حتى لا يؤثر على الشكل العام للجسم أو يسبب مناظر تنفر منها النفس البشرية. والجرح عو عبارة عن قطع في جلد الانسان، ووقف استمراريته، وبالتالي يؤدي ذلك إلى قطع الأوعية الناقلة للدم مسببة خروجها إلى الخارج، ويمكن أن يكون داخلي في الجسم، أو خارجي وهو الذي يمكن رؤيته بالعين المجردة. ومما سبق نستنتج أن للجروح نوعين أحدهما مفتوح ينتج عنه خروج الدم ويتعرض لخطر التلوث والالتهاب وحدوث مضاعفات أخرى، والنوع الآخر هو الجرح المغلق أو ما يعرف بإسم النزيف الداخلي الناتج عن الكدمات، وتبرز الخطورة في هذا النوع في عدم اكتشافه أو معرفته.


أنواع الجروح

وفيما يلي نذكر لكم أنواع الجروح المختلفة وطرق علاجها وإسعافها.


الجروح القطعية

وهي الجروح الناتجة عن قطع الجلد بأداة حادة تسمح للدم بالخروج إلى الخارج، وتبرز الخطورة في إمكانية حدوث التلوث، أما عن طريقة الإسعاف غسل الجرح، ورفع العضو لمنع خروج الدم، ثم وضع قطعة قماش على الجرح والضغط عليه لمنع خروج الدم أو تدفقه إلى الخارج. الجرح التهتكي وهو جرح ناتج عن أداة غير حادة ويسبب تلف للأنسجة والجلد والتلوث، أما طريقة إسعافه فكما سبق في الطريقة السابقة مع الانتباه على عدم العبث بالجرح.


الجرح السحجي

وهو جرح شائع الحدوث، فهو كشط للبشرة يسبب النزيف والألم، ويمكن أن يتلوث، ويتم إسعاف عن طريق وضع قطعة قماش لمنع نزيف الدم مع مراعاة الضغط الجيد على الجرح.


الجرح الخلعي

ويسمى أيضاً بالبتري، ويكثر الإصابة يه في أوقات الحروب والقصف، وهو انفصال عضو أو جزءمن أجسام الجسم بشكل كامل أو جزئي، أما أكثر المناطق المعرضة فهي الأطراف العلوية والسفلية والأذن، والأجزاء البارزة في الجسم، ويحدث كما ذكرنا في الحروب والانفجارات، وكذلك حوادث السيارات، وعضات الحيوانات وغيرها، وتسبب هذه الجروح ألماً شديدا، بالإضافة إلى نزيف شديد في العضو، وخسارة العضو المصاب في النهاية أما عن طريقة إسعافه أوقف النزيف، حافظ على الجزء المبتور وأرفقه مع المصاب(خلال6س)، راقب أعرا ض الصدمة، أنقل المصاب سريعاً إلى المستشفى.


الجروح النافذة

من الجروح المنتشرة بسبب المشاجرات أو الخلافات هي الجروح النافذة إلى البطن بسبب الطعن بأداة حادة، أو الإصابة بطلق ناري. وتبرز خطورتها في أنها تهدد الحياة بشكل مباشر مسببة حدوث الألم والنزف الشديدين، وإيذاء الأوعية الناقلة للدم وكذلك الأعضاء الداخلية، ومن الممكن تعرضها للتلوث.


طريقة إسعافها بناء على نوع الإصابة

  • الاسعاف في حال إذا كانت الإصابة من سكين: يجب الانتباه إلى أمر هام جداً عن الإصابة بالسكين أنه لا يجب إخراج أو إزالة السكين ويمنع ذلك منعا تاما؛ لأن هذا يسبب قطع في الشرايين والأوردة مسبباً نزيفاً حاداً قد يؤدي إلى الوفاة، لذلك يجب تثبيت السكين ولفه بشريط لاصق مع ضرورة مراقبة ومتابعة النزيف.
  • الاسعاف في حال إذا كانت الإصابة من أطلاق نار: وهي من أخطر الإصابة التي تهدد الحياة ويعتبر الوقت فيها سيد الموقف، يجب إغلاق مكان الجرح جيداً ومراقبة الصدمة.
  • ويجب في الحالتين نقل المصاب بسرعة شديدة إلى المشفى لتتولى الطواقم الطبية المختصة علاجه.