كيف اعجن الخبز

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٥٧ ، ٢٥ أغسطس ٢٠١٤
كيف اعجن الخبز

إشتهرت السيدات منذ القدم، بالعجين، فهي كانت الطريقة الوحيدة لتوفير الخبز، بالقدر الذي تحتاجه أفراد الأسرة، فلم يكن من الممكن الحصول على الخبز الجاهز، كما نرى الآن، ولم يكن في مقدور المدينة، أو البلدة، أن تقدم لك الخبز الجاهز بالمجان، فإتخذت المرأة الوسيلة الأقرب، للحصول على الخبز بشكل مستمر، فقامت بالعجن، والخبز داخل منزلها، واتبعت عدة وسائل لتجهيزه، سواء أكانت على الطابون، أو على الفحم، أو حتى في أفران الطين التي كانت منتشرة في ذاك الوقت.

وقد كان العجين من أكثر السمات التي تميز منطقة عن أخرى، فقد كان من الممكن أن تصل كمية الخبز الذي تعجنه المرأة قديما، إلى حد الأربعمئة رغيف، ناهيك عن الخبز الذي كانت توزع منه على الجيران، ويرجع السبب في ذلك، إلى أن العائلة كانت ممتدة في ذلك الوقت، بمعنى أن كل الأفراد يتجمعون على مائدة واحدة، من الممكن أن يصل عددهم إلى أربعين أو خمسين شخص.

كيف أعجن الخبز

لا يوجد للخبز إلا طريقة واحدة لتجهيزه، فهي الطريقة التي تعلمناها منذ القدم، من الجدة، والأم، وما إلى ذلك، ولكن يبقى السؤال القوي، كيف أعجن الخبز ؟ والجواب بسيط، وإليكي عزيزتي الطريقة المضمونة في الحصول على الخبز بطريقة رائعة :

المقادير:

(عشر أكواب من الحجم الكبير دقيق. ماء دافيء معلقتين خميرة فورية رشة ملح رشة سكر معلقة حليب).

طريقة التحضير:

أولاً: عليكي عزيزتي المرأة، أن تقومي بتسخين الماء، وتتركيه حتى يبرد، أحضري كمية الدقيق، وقومي بنخلها أكثر من مرة، حتى تتخلصي من الشوائب بداخلها، بعدها قومي بإحضار وعاء كبير مخصص للعحن، وقومي بوضع الدقيق بداخله، ثم قومي برش الحليب، والخميرة، والملح والسكر، وإبدئي بسكب الماء بشكل متقطع، وقومي بتجميع الدقيق حتى يصل الماء إليه كله، يعدها قومي باضافة الماء مرة أخرى، وإبدئي بالعجن بصورة قوية، فقومي بالضغط على العجين حتى يتماسك بشكل قوي، بعدها أضيفي اليه الدقيق مرة أخرى، واعجنيه للمرة الثانية، وأتركيه حتى يرتاح قليلاً لمدة نصف ساعة، بعدها أحضري العجين، وضعيه في صينية كبيرة، وابدئي بتعجينه للمرة الثانية، ويجب أن يكون متماسكاً، وشكله أملس أثناء التقطيع، بعدها، قومي بتقطيعه إلى قطع صغيرة نوعاًَ ما، وأضيفي تحتها الدقيق، حتى لا تلتصق في قاع الصينية، ثم إبدئي برق العجين، وأتركيه حتى يصبح حجمه مناسباً لك، ثم قومي بخبزه، وبالهناء والشفاء.

اقرأ:
727 مشاهدة