كيف اقهر زوجي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٩ ، ١٢ مايو ٢٠١٤
كيف اقهر زوجي

إن الزّوجة التي تسأل عن طريقة أو طرق كي تستخدمها لتقهر زوجها ، إما أن تكون زوجة مظلومة وطيّبة وزوجها ظالم ومستبد وشرير ، وإما أنها تسعى للإنتقام منه لخيانة ما قد ارتكبها في حقّها ، أو رداً على معاملة بذيئة من طرفه لها ، أو ربّما تريد من ذلك لفت انتباهه لها إذا ما كانت مهملة ومحتقرة ومهانة عنده ، والأسباب والإحتمالات لا تنتهي ، ولكننا سنأخذ الإحتمال الذي يقول بأنّها صبورة وطيّبة ومظلومة ، لدى زوج ظالم ويستحق العقاب ، ورغم أنّنا لا ندعو إلى الشر ، ولا نقبل أن يكون الرد على الشر بشر مثله ، ولكن سنسوق لها ما سوف يمكّنها من قهره ، والأمر منوط بها وراجع إليها ، إما أن تصبر وتقاوم أو أن تهجره بمعروف وإحسان - وهذا ما نفضله - ، أو أن تفعل ما يلي – غفر الله لنا ولها وأصلح من شأنها وهداها وهدانا وهدى زوجها الله ، لما يحبه ويرضاه -  :

1.إذا ما ابتسم فزيدي في عبوسك ، وإن ضحك فبالغي في تجهمكِ .

2.لا تبدي المودّة والحب والحنان والإهتمام والإحترام له ، فان نادى عليك إجعلي نفسك كأنّك لم تسمعيه ،وإن تحدّث وكلّمك وحاورك فقاطعيه ، وارسمي على وجهك علامات الإشمئزاز والإستخفاف والإحتقار له .

3.أكتبي قائمة واحفظيها عن ظهر قلب بكل الأشياء التي يحبّها لتفعلي عكسها ، وكل الأشياء التي يكرهها لتفعليها .

4.طعامه زيدي الملح فيه ، قميصه ببقع الزيت والحبر لوّثيه ، وعندما ينام فبالضوضاء و لضجيج والإزعاج أحيطيه .

5.إذا أرادك مستيقظة فنامي ،وإن أرادك متنبهّة تعامي ، ولا تتركي نقيصة فيه ولا تضخميها ، وتعايريه فيها ، فان خفت بطشه بك ، فكوني كالحيّة من تحت التّبن ، تحت السواهي دواهي ، ولأن النّساء كيدهن عظيم ، استخدمي أعواناً يقهرونه دون أن يشك بك فتأمني شرّه وردة فعله ، فتكونين أمامه بريئة ، وهو يتلمّظ غيظاً ولا يدري بما يجري من حوله ، فاغراً فمه حائراً ومقهوراً وليس في يده حيلة من أمره اتجاه ما يحدث له .فينام على هم وغم وقلق وأرق ، وتنامين على راحة لتحقيقك ونوال بغيتك لكل ما سبق .