كيف تؤثر الكائنات الحية على حياتك

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:١٢ ، ٦ سبتمبر ٢٠١٥
كيف تؤثر الكائنات الحية على حياتك

الكائنات الحية

الكائن الحي هو عبارة عن خلية أو مجموعة خلايا تقوم بالوظائف الحيوية لتوفير الطاقة اللازمة لبناء هذه الخلية أو الخلايا والحفاظ على استمراريتها، كالحيوانات، والنباتات، والفطريات، الأوّليّات، والجراثيم.


الوظائف المشتركة بين الكائنات الحية

على الرغم من وجود بعض الاختلافات بين الكائنات الحية إلا أنّها تشترك بخصائص عامّة لا يمكن لها الاستمرار بدونها:

  • حاجة الكائن الحي للطاقة والتي يحصل عليها من غذائه.
  • الحاجة للماء فأي كائن حي بحاجة إلى الماء لتستطيع أجهزته القيام بالوظائف اللازمة لاستمرار حياته.
  • التنفس ويتم من خلال عملية التنفس حصول الكائن الحي على الأكسجين المكوّن الرئيسي للدم أمّا بالنسبة للنبات فمن خلال أوراقها تتم عملية التنفس لتحصل على ثاني أكسيد الكربون.
  • الطرح وهو عبارة عن التخلّص من نفايات الجسم إلى الخارج.
  • الاستجابة والحركة.
  • التكيّف: وهو عبارة عن تأقلم الكائن الحيّ مع الظروف البيئيّة والجويّة السائدة التي توفّر الحماية له.


الإنسان والبيئة

جميع الكائنات الحية هذه تكوّن في مجموعها مع باقي الموجودات من الجمادات البيئة التي تعيش فيها، وحياتنا مرتبطة ارتباطاً كبيراً بهذه المكوّنات، ويحدّد قيمة هذا الارتباط النشاطات التي نقوم بها مستخدمين ما هو موجود لتوفير الغذاء والدواء والمسكن والدفء لنا.


اتفق العلماء على أنّ مفهوم البيئة يعني جميع المؤثرات والظروف والعوامل الخارجية التي تتواجد وتعيش فيها الكائنات الحية وتؤثر في العمليات التي تقوم بها، فالبيئة بالنسبة إلى الإنسان هي الإطار الذي يعيش فيه والذي يحتوي على التربة والماء والهواء وما يتضمنه كل عنصر من هذه العناصر الثلاث من مكوّنات جمادية، وكائنات تنبض بالحياة.


من خلال الكائنات الحية في بيئة معينة تتشكل شبكات وسلاسل غذائية فالكل يعتمد على الكل فعلى اعتبار أنّ النبات منتج أوّل يتغذّى عليه الحيوان والطير والإنسان، والإنسان يعتمد في غذائه على الحيوان والنبات فهذا التنوع البيولوجيّ يكمل فيه كلّ نوع النوع الآخر.


يحتاج جسم الإنسان إلى الطاقة كوقود لتتمكن أجهزته من القيام بعملها بكفاءة عالية، والطاقة تأتي من الطعام الذي نتناوله ومن أجل الحصول على الطاقة الكاملة فيجب علينا تناول أنواع متعددة من الطعام للحصول الفيتامينات، والكربوهيدرات، والبروتينات، والماء، والأملاح المعدنية، والبعض من هذه المواد مصدره اللحوم بمختلف أصنافها ومنها مصدره نباتي من الخضروات والفواكه، وهذا ما يطلق عليه الغذاء المتوازن أو الغذاء الكامل، إذ لا يوجد نوع من الغذاء الواحد يحتوي على جميع هذه العناصر، لذلك ترتبط حياة الإنسان ارتباطاً تامّاً بالكائنات الحية التي تعيش على سطح الكرة الأرضيّة.