كيف تؤدي العمرة بالتفصيل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠٩ ، ١٨ يناير ٢٠١٥
كيف تؤدي العمرة بالتفصيل

زيارة بيت الله تعالى الحرام لا تقتصر على موسم الحج فقط، بل هي ممتدة إلى باقي أيام السنة، وزيارة بيت الله تعالى في خارج مواسم الحج المباركة تعرف بالعمرة. ورد ذكر مشروعية الاعتمار في القرآن الكريم وقد تراوح حكمها عند أهل الاختصاص الشرعي بين السنة والواجب، ومن الآيات الكريمات التي ذكرت العمرة " وَأَتِمُّوا الْحَجَّ وَالْعُمْرَةَ لِلَّهِ فَإِنْ أُحْصِرْتُمْ فَمَا اسْتَيْسَرَ مِنَ الْهَدْيِ وَلَا تَحْلِقُوا رُءُوسَكُمْ حَتَّى يَبْلُغَ الْهَدْيُ مَحِلَّهُ فَمَنْ كَانَ مِنْكُمْ مَرِيضًا أَوْ بِهِ أَذًى مِنْ رَأْسِهِ فَفِدْيَةٌ مِنْ صِيَامٍ أَوْ صَدَقَةٍ أَوْ نُسُكٍ فَإِذَا أَمِنْتُمْ فَمَنْ تَمَتَّعَ بِالْعُمْرَةِ إِلَى الْحَجِّ فَمَا اسْتَيْسَرَ مِنَ الْهَدْيِ فَمَنْ لَمْ يَجِدْ فَصِيَامُ ثَلَاثَةِ أَيَّامٍ فِي الْحَجِّ وَسَبْعَةٍ إِذَا رَجَعْتُمْ تِلْكَ عَشَرَةٌ كَامِلَةٌ ذَلِكَ لِمَنْ لَمْ يَكُنْ أَهْلُهُ حَاضِرِي الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ " سورة البقرة، الآية 196. وهناك العديد من الأدلة على العمرة من السنة النبوية الشريفة أيضاً.


للعمرة نوعان رئيسيان

النوع الأول هو عمرة التمتع، أما النوع الثاني فهو العمرة المفردة، والفرق بينهما أن العمرة المفردة فيها يكون المعتمر الرجل مخيراً ما بين تقصير شعره أو حلقه نهائياً، وهي تجوز في أي وقت من أوقات السنة أما النوع الثاني وهو عمرة التمتع فلا يجوز فيها إلا التقصير ولا تجوز إلا في أشهر الحج من كل عام والتي تبدأ من شوال وتنتهي بذي الحجة. وهناك اختلاف في الإحرام فإحرام التمتع يكون من مواقيت الحج أما إحرام المفردة فيكون في أقرب مكان من خارج حدود الحرم.


طريقة أداء العمرة

يتوجب أولاً أن يحرم المعتمر، والإحرام هو النية التي تدخل الإنسان في أداء العمرة أو في الحج، ومن المندوب في الدين الإسلامي أن يغتسل المعتمر ثم يلبس ملابس العمرة. والإحرام يأتي بعد أن يصلي المسلم صلاة نافلة أم صلاة فريضة. بعد ذلك ثم يبدأ بالتكبير والتلبية، فما أن يصل المعتمر إلى الكعبة المشرفة وبيت الله الحرام يبدأ بالطواف حول البيت، حيث يبدأ من جهة الحجر الأسود ويطوف سبع مرات، وبعد أن ينتهي من الطواف يصلي ركعتان خلف مقام إبراهيم – عليه السلام -. وإن لم يكن هناك مكان يصل المسلم في أي مكان كان، ثم بعد ذلك يبدأ بالسعي بين الصفا والمروة حيث يسعى بينهما 7 أشواط، ويبدأ من الصفا فيصعد عليه. ثم وبعد أن ينتهي يحلق رأسه ويقصر وبهذا يكون قد أنهى العمرة.