كيف تتجنبين زيادة الوزن أثناء الحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٠٨ ، ٢٠ نوفمبر ٢٠١٦
كيف تتجنبين زيادة الوزن أثناء الحمل

زيادة الوزن أثناء الحمل

إنّ أكبر هاجسٍ يواجه المرأة الّتي تُفكّر بالإنجاب هو احتماليّة زيادة وزنها بشكلٍ قد يؤثّر على نفسيّتها وعلى صحّتها، فأغلب النّساء اللّاتي يحملن يكتسبن وزناً زائداً أكثر من الطّبيعي لأسبابٍ تتعلّق بعدم اتّباعهنّ لعاداتٍ صحيّةٍ، ولاعتقادهنّ بأنّ المرأة الحامل يجب أن ترتاح طوال فترة حملها ولا تمارس التّمارين الرّياضيّة مهما كانت بسيطة، الأمر الّذي يدفع الكمّ الهائل من السّكريّات والسّعرات الّتي تأكلها إلى التّحوّل إلى دهونٍ مُتراكمةٍ في جسمها ويصعب التّخلّص منها. سنتطرّق خلال هذا المقال لبعض النصائح والخطوات التي تُساعد المرأة الحامل للمحافظة على وزنها.


كيفيّة تجنّب زيادة الوزن أثناءَ الحمل

  • ابدئي حملك بوزنٍ صحّيّ: إن كنتِ تفكّرين بالإنجاب أو تحاولين الإنجاب عليكِ أوّلاً التّأكّد من أنّ وزنك الحاليّ قبل الحمل مثاليٌّ، وأنّ جسمك خالٍ من الدّهون والوزن الزّائد، وهذا أمرٌ ضروريٌّ مثله مثلَ أخذ فيتامينات ما قبل الحمل في هذه المرحلة؛ لذا اذهبي إلى طبيب تغذيةٍ مختصٍّ واكتشفي ما إن كان وزنك صحيّاً ويخوّلك خوضَ الحمل بصحّةٍ ووزنٍ مثاليّ.
  • كلي باعتدالٍ: لا يعني كونك حاملاً أن تُبالغي في الأكل وتأكلي وجباتٍ كبيرةٍ مرّاتٍ عديدةٍ في اليوم؛ لتضمني صحّة جنينك، فقد أثبتت الدّراسات أنّك بحاجةٍ إلى زيادة 340 سعرةً حراريّةً في الثّلث الثّاني، و450 سعرةً حراريّةً في الثّلث الثّالث من حملك، وقَد تزيد أو تقلّ هذه النّسبة بشكلٍ بسيطٍ اعتماداً على وزنك الحاليّ، لذا عليكِ بأكل وجباتٍ بسيطةٍ وصحيّةٍ مرّاتٍ عديدةً في اليوم، وعليك أن تركّزي على اللّحوم قليلة الدّهون والغنيّة بالبروتين والفواكه والخضار، وابتعدي عن السّكريّات غير الصّحيّة.
  • اشربي كميّاتٍ وفيرةً من الماء: من الضّروريّ تجنّب إصابتك بالجفاف أثناء الحمل، لذا اشربي ثمانية أكوابٍ من الماء على الأقل يوميّاً؛ لأنّ شربك الماء الوفير يساعدك على الشّعور بالشّبع بين الوجبات.
  • تناولي الكربوهيدرات المعقّدة: قد تكون الكربوهيدرات صديقةَ المرأة الحامل المفضّلة، مثل: الأرزّ، والخبز الأبيض، والباستا، ولكنّها تزيد نسبة الدّم في جسمك، ولا تُعطيكِ الفائدة الغذائيّة المرجوّة من الكربوهيدرات، لذا عليكِ تناول الكربوهيدرات المعقّدة، مثل: الخبز، والباستا كاملة القمح، والكينوا الّتي تضمن لكِ صحّتك وصحّة جنينكِ، وتساعدكِ على الشّعور بالشّبع لوقتٍ أطول.
  • مارسي الرّياضة: قد تعتقدين أنّ مصطلحيْ الرّياضة والحمل متضادّان، وقد يكون صائباً إن اعتقدت أنّ الرّياضة يجب أن تكون مهلكةً وقويّة، ولكنّ مجرّد المشي لمدّة نصف ساعةٍ في اليوم كفيلٌ بأن تحافظي على وزنٍ صحّيّ أثناء حملك، ويسهّل عليكِ عمليّة الولادة.


عليكِ ألّا تحرمي نفسك من الأطعمة الغنيّة بالسّعرات الحراريّة الّتي تحبّينها، مثل: الآيس كريم عالي الدّسم الّذي تشتهينه، تناوليه مرّةً كلّ حينٍ بكميّاتٍ متواضعة لتشبعي رغباتك.

99 مشاهدة