كيف تسعدين زوجك في الفراش

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٣:٥٣ ، ٢٦ يناير ٢٠١٥
كيف تسعدين زوجك في الفراش

تبحث الكثير من النّساء عن السّعادة الزوجيّة، ومن أهمّ العوامل المساعدة في حصول هذه السعادة هي إثارة الزّوج وإسعاده في الفراش لأنّ الفراش يعتبر من أهمّ النقاط الّتي تعتمد عليها الحياة الزوجيّة، وتوافق الزّوجين جنسيّاً يكون حافزاً قويّاً للتّرابط والانسجام بينهما.


العلاقة الجنسيّة

تعرّف العلاقة الجنسيّة بأنّها عمليّة تحدث بين الذّكر والأنثى بغرض التكاثر وحفظ النّوع البشري، وتبدأ العمليّة الجنسيّة بين الذكر والأنثى بالإثارة وذلك عن طريق انتصاب القضيب عند الذّكر، وترطيب المهبل عند الأنثى.


وتحدث العلاقة الجنسيّة الصحيحة بين الذكر والأنثى، ويمكن ممارسة الجنس الشرجي بدل الجنس المهبلي فيها وهو ما حرّمه الشرع، ويمكن أن يتم الاتّصال الجنسي بين المثليين (الجنس نفسه)، وقد يمارس البعض العادة السريّة للوصول إلى المتعة الجنسيّة من دون حدوث الجماع.


فن التعامل مع الزّوج

تجهل الكثير من النّساء الأمور الّتي يجب عليهنّ اتّباعها كي يكون أزواجهنّ سعيدين في علاقتهم الجنسيّة، ولكن قبل التعامل مع الزوج على المرأة أن تدرك في نفسها عدّة أمور:

  • على المرأة أن تحبّ جسمها بشكلٍ كبير؛ لأنّها إن أحبّت جسمها ستكون أكثر إثارةٍ للرّجل من الناحية الجنسيّة.
  • الاختلاء بالنّفس: فعلى المرأة أن تختلي بنفسها وأن تنظر لجسدها وتبحث عن أماكن الإثارة فيه كـ(المؤخّرة، وباطن الفخذ، والرّقبة، والشّفايف، والأماكن الحسّاسة الأماميّة والخلفيّة)؛ فهذه أكثر الأماكن إثارةً عند المرأة.
  • إبراز أماكن الإثارة في الجسم، ولفت نظر الزّوج عن طريق حركات الإثارة والدلع؛ فعليك أن تعلمي سيّدتي أنّ حركاتك المثيرة هي الّتي تثير زوجك وتهمّه أكثر من النّظر إلى جسمك؛ فلو كان جسمك يحتوي على العيوب لن يلتفت إليها الرّجل إن كنت مثيرةً في الفراش.


طرق إغراء الزّوج

إغراء نظرة العين

يمكن إغراء الزّوج عن طريق جمال المرأة، ومن أفضل طرق الإغراء استخدام العيون والكحل فيها؛ فكحل العين يجذب الرّجل للمرأة، وحتّى لو لم تكن عيني المرأة جميلتين فإنّها تستطيع استعمال المساحيق لتجميلها، ولجذب انتباه زوجها دائماً كي تستطيع المحافظة عليه دون أن يلتفت لغيرها.


إغراء الثغر

يمكن إغراء الزّوج عن طريق الفم؛ حيث تستطيع المرأة وضع ألوانٍ مختلفة على شفاهها تناسب بشرتها، فالرّوج مثلاً فيه ميّزة وهي أنّ المرأة تستطيع تكبير الفم أو تصغيره بحسب وضعها له، ويجعل الرّوج أيضاً شفاه المرأة طريّةً وغير متشقّقة، ممّا تلفت انتباه الرّجل وتثير غريزته.


إغراء الصوت

يمكن إغراء الزّوج عن طريق الصوت، وذلك يكون بدفء ونعومة صوت المرأة، وخفضها لصوتها أثناء حديثها مع زوجها حتّى تلفت نظره إليها بطريقة مغرية.


الإغراء بحركات الجسد

تستطيع المرأة أن تُغري زوجها عن طريق القيام ببعض الحركات الّتي تُحرّك مشاعر الزّوج والّتي تساعد على لفت انتباهه، وتقوم المرأة ببعض الحركات الّتي تُظهر عفويّتها بطريقة مقصودة من قبلها، فإذا كان الزّوج يعلم بنيّة المرأة بلفت انتباهه دون أن يكون ذلك عفويّاً سيؤدّي إلى نفوره، أمّا إذا قامت المرأة بالمسح والكنس والتّنظيف، وهي مرتديةً ملابس مغرية، وتقوم ببعض الانحاءات، أو أن تقف بجانب التّلفاز لتنظيف شيءٍ ما، أو أن تقوم بطلب مساعدة الزّوج برفع شيءٍ ما معها أو مساعدتها بمسك شيءٍ مُعيّن حتّى يلتصق بها؛ فذلك يساعد على تحريك مشاعر الزّوج حتّى لو كان منهكاً بعد يوم عملٍ طويل.


الإغراء بالملابس

يمكن للمرأة أن تغري زوجها عن طريق ارتدائها للملابس الشفّافة أو القصيرة أو الملتصقة بجسدها؛ فلا حياء بين الرّجل وزوجته لأنّ الرّجل في هذه الأيّام يشاهد الكثير من الفتيات اللواتي يرتدين الملابس الفاضحة في الشارع، وحتّى لو قام بانتقاد هذا اللباس إلّا أنّه يعجبه ويثير اهتمامه، وسيكون سعيداً إن ارتدت زوجته أمامه هذا اللباس.


الإغراء بالعطر

يمكن إغراء الزّوج عن طريق العطر، فذلك يساعد كثيراً في تحريك مشاعره ؛ فإذا دخل الرّجل إلى المنزل كلّ يوم، وكانت رائحة امرأته ليست جميلة ومليئةً بالطّعام فذلك سينفّره منها، ولذلك على المرأة أن تحافظ على جمالها، وأن تقوم بوضع عطرٍ يجعل رائحة جسدها مميّزة حتّى يتذكّر الزّوج رائحة زوجته طوال اليوم .


الإغراء الجسدي

يمكن إغراء الزّوج عن طريق الاعتناء بالجسد، ووضع كريمات تجعل جسد المرأة مشدود دائماً مع ممارسة الرّياضة؛ حتّى يُفتن الرّجل بزوجته، فمن مميّزات المرأة نعومة جسدها ومنظره الجذّاب، فإذا أهملت المرأة جسدها فإنّ الزّوج سيبدأ بالتّفكير بالنّساء اللاتي يراهنّ خارج المنزل، ممّا يؤدّي إلى ابتعاده عن زوجته وإهمالها كليّاً.


ملخّص

  • تجهل الكثير من النّساء طرق إسعاد الزّوج، وخاصّةً بالأمور الّتي تتعلّق بالعلاقة الجنسيّة بين الزوجين.
  • يعتبر فراش الزوجيّة ركيزةً مهمّةً في الحياة الزوجيّة والجنسيّة؛ حيث إنّه يسبّب التوافق والحب والتّرابط بين الزوجين، ممّا يؤدّي إلى إنشاء أسرةٍ سليمة محبّة ومترابطة فيما بينها.
  • يجب على المرأة أن تقوم بعدّة أمورٍ لإسعاد زوجها في الفراش، ومن أبرز هذه الأمور الّتي تجعل المرأة أكثر إثارةٍ جنسيّاً هي أن تحبّ المرأة جسمها وتهتمّ به فعلى الزّوجة أن تبرز أكثر الأماكن إثارةً من جسدها؛ وذلك لتقوم بجذب زوجها للاستمتاع معها في العلاقة الجنسيّة.
  • تعدّ الرّائحة الجميلة للمرأة سبباً رئيسيّاً في إسعاد الرّجل أثناء العلاقة الزّوجيّة؛ فهي برائحتها تلفت انتباه الرّجل وترغّبه في الاستمرار معها لوقتٍ أطول.
اقرأ أيضاً: كيفية اثارة الزوج
31869 مشاهدة