كيف تكون ناجحاً اجتماعياً

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٣٤ ، ١٧ يناير ٢٠١٨
كيف تكون ناجحاً اجتماعياً

إظهار الاهتمام

يجب أن يكون الإنسان مهتماً بمن حوله، وليس مثيراً للاهتمام ليكون ناجحاً اجتماعيّاً، فهناك اعتقاد خاطئ بأنّ الأشخاص الأكثر شعبية هم الأشخاص الذين يتحدّثون عن آخر عطلة مثيرة لهم، أو حضورهم لحفة في البرية، وهذا جيد في بعض الأحيان، ولكن الناس يملّون من سماع مثل هذه القصص بشكل متكرر، والأفضل هو السماح للآخرين بالتحدّث عن أنفسهم، مع الحرص على أن مناداة الناس بأسمائهم عند الحديث إليهم، إذ إنّ ذلك يشعرهم بالتميّز،[١] ولا حاجة لأن يكون الشخص جميلاً، وذكياً لينجح اجتماعياً، وإنّما يكفي أن يكون لطيفاً، ومنفتحاً.[٢]


تقديم العون والمساعدة

في حال احتياج أحد المعارف لمساعدة ما، وكان من الممكن تقديمها، فيجب فعل ذلك بشرط أن تحتوي على قدر أقل من العقبات، أي أنّ القيام بها سيكون أسهل ممّا لو قام الشخص نفسه بتنفيذها، مع مراعاة إنجاز المهمة ومتابعتها.[١] كما أنّ التطوع من الوسائل الرائعة للنجاح اجتماعياً، ولعمل ذلك يُنصَح باختيار عمل تطوعيّ مناسب ويجلب الشعور بالسعادة، وهناك سيتمّ التعرّف على أشخاص جدد من المتطوّعين الذين يتشاركون الاهتمامات ذاتها، وبالتالي تتسع دائرة المعارف، كما أنّ العمل التطوعيّ غالباً ما ينطوي على برامج متكررة، ممّا يسمح بلقاء زملاء التطوع بشكل متكرر.[٢]


التركيز على نوعية المعارف وليس الكمية

هناك من يعتقد بأنّ الشخص الاجتماعي يمتلك ألف صديق على الفيسبوك، والتويتر، والانستجرام، ولكن هؤلاء الأشخاص يدركون في أعماقهم أنّ معارفهم تلك مجرد معارف، وليسوا أشخاصاً مقربيبن، وبالتالي فإنّ الأشخاص الناجحين اجتماعياً يدركون أنّ المعرفة يجب أن تتحوّل إلى صداقة، وبالتالي هم معنيون بنوعية من يتعرّفون إليهم، لا لكمهم، كما أنّهم يعطون الأولوية للتفاعل مع هؤلاء الأشخاص وجهاً لوجه، فالوقت الذي يتمّ تمضيته مع الأشخاص مباشرة أكثر فاعلية من التواصل معهم عبر الإنترنت، أو الهاتف.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب Siobhan Harmer, "7 Secrets To Social Success"، www.lifehack.org, Retrieved 19-12-2017. Edited.
  2. ^ أ ب "8 Tips for Social Success", www.webmd.com, Retrieved 19-12-2017. Edited.
  3. Kira Asatryan (29-9-2015), "The 7 Habits of Socially Connected People"، www.psychologytoday.com, Retrieved 19-12-2017. Edited.