ماء زمزم وفوائده

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٥٩ ، ٨ أكتوبر ٢٠١٥
ماء زمزم وفوائده

من كرم الله علينا أنّه أنعم علينا بنعم كثيرة،من أجلّ هذه النعم التي لا يستطيع الإنسان الإستغناء عنها نعمة الماء. فبالماء يحيى كلّ شيء على هذه الحياة،لكنّ الله عزّ وجلّ خصّ نعمته هذه وإعجازه بـماء خاصّ،يأتيه كلّ المسلمين لعلمهم بإعجاز الله سبحانه وتعالى في هذا الماء المخصّص،ألا وهو "ماء زمزم". فما هو ماء زمزم وما هي خصائصه؟ وما هي فوائده الإعجازيّة؟


ماء زمزم

ماء زمزم هو نفسه الماء الذي يأتينا من بئر زمزم،وهذه البئر توجد في الحرم المكيّ في مكة المكرّمة بالسعوديّة. وهذه الماء هي ماء مقدّسة عند المسلمين،وقد خصّها الله تعالى بمزايا إعجازيّة خطيرة. فحسب الدين الإسلاميّ إنّ بئر زمزم هو البئر الذي فجرّه الله سبحانه وتعالى لسيدنا إسماعيل وأمّه هاجر،وذلك عندما تركهما سيدنا إبراهيم في منطقة الكعبة لوحدهما،وقد تفجرّت عيون الماء هذا ليسقيهما الله من عنده. وبئر زمزم يعتبر أحد أهم العناصر الموجودة في الحرم المكيّ،وهي أشهر بئر على سطح الكرة الأرضيّة،حيث لها مكانتها الروحيّة للمسلمين وإرتباطهم بهذا المكان خاصّة للحجّاج والمعتمرين. روي عن رسولنا الكريم عن ابن عباس - رضي الله عنهما - قال: قال رسول الله "صلّى الله عليه وسلّم" : "خير ماء على وجه الأرض ماء زمزم فيه طعام الطعم،وشفاء السقم،وشر ّماء على وجهه الأرض بوادي برهوت".


أسماء زمزم

حسب ما كتب ياقوت الحموي في معجم البلدان: « زمزم،وزَمَمُ،وزُمّزْمُ،وزُمازمُ،وركضة جبرائيل،وهزمة جبرائيل،وهزمة الملك،والهزمة،والركضة - بمعنى وهو المنخفض من الأرض،والغمزة بالعقب في الأرض يقال لها: هزمة - وهي سُقيا الله لإسماعيل عليه السلام،والشباعة،وشُبَاعةُ،وبرَة،ومضنونة،وتكتمُ،وشفاءُ سُقم،وطعامُ طعم،وشراب الأبرار،وطعام الأبرار،وطيبة».

و نقل ابن منظور في لسان العرب عن ابن بري اثني عشر اسمًا لزمزم،فقال: «زَمْزَمُ،مَكْتُومَةُ،مَضْنُونَةُ،شُباعَةُ،سُقْيا الرَّواءُ،رَكْضَةُ جبريل،هَزْمَةُ جبريل،شِفاء سُقْمٍ،طَعامُ طُعْمٍ،حَفيرة عبد المطلب».


الأحاديث الواردة عن ماء زمزم

  • عن النبي -صلى الله عليه وسلم- أنه قال لأبي ذر وقد أقام بين الكعبة وأستارها أربعين ما بين يوم وليلة ليس له طعام غيره فقال النبي -صلى الله عليه وسلم-: " إنها طعام طعم " .- صحيح مسلم
  • عن جابر بن عبد الله يقول سمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول:"ماء زمزم لما شرب له" -سنن ابن ماجه
  • عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-:" خير ماء على وجه الأرض ماء زمزم فيه طعام من الطعم وشفاء من السقم وشر ماء على وجه الأرض ماء بوادي برهوت بقية حضرموت كرجل الجراد من الهوام يصبح يتدفق ويمسي لا بلال بها"المعجم الكبير
  • عن عبد الله بن الصامت من حديث طويل لأبي ذر رضي الله عنه جاء فيه: فأتيت زمزم فغسلت عني الدماء وشربت من مائها،ولقد لبثت يا ابن أخي ثلاثين بين ليلة ويوم ما كان لي طعام إلا ماء زمزم فسمنت حتى تكسرت عكن بطني وما وجدت على كبدي سخفة جوع. أخرجه مسلم
  • عن أبي جمرة الضبعي قال: كنت أجالس ابن عباس بمكة فأخذتني الحمى فقال أبردها عنك بماء زمزم فإن رسول اله -صلى الله عليه وسلم- قال: " الحمى من فيح جهنم فأبردوها بالماء أو قال بماء زمزم ". - أخرجه بخاري


خصائص ماء زمزم

إنّ "ماء زمزم" له العديد من الخصائص التي تميّزه عن غيره من المياه :

  • تحتوي مياه زمزم على نسبة عالية من الكالسيوم،والمغنيسيوم،والصوديوم،كما أنها لا تزال محتفظة بعناصرها الغنيّة بالأملاح والمعادن.
  • تحتوي مياه زمزم على نسبة قليلة من الزرنيخ،والرصاص،والكادميوم،والسيلينوم،وهي مواّد سامّة توجد في الماء العادية ولا توجد في مياه زمزم.
  • بئر ماء زمزم لم يجفّ أو ينضب أبداً،وهو يمدّنا بالماء من آلاف السنين،حيث أنّ الحجّ أو المعتمر لبيت الله الحرام يلاحظ أنّه هذا الماء كثير ووفير ويكفي لكلّ الحجّاج،كما أنه لا يحدث لبئر زمزم أي نمو نباتي أو بيولوجيّ داخل البئر،فلا تنمو فيه أيّة طحالب،مما يحافظ على مياهه صالحة للشرب طول الوقت.
  • لا تتم معالجة مياه زمزم كيميائياً كبقية المياه المستخدمة في الدول الأخرى،فتُعد مياه زمزم صالحة للشرب لجميع البشر وفي كلّ الأوقات،فلم تُذكر أيّ حادثة عن إصابة شخص بعلّة أو مرض نتيجة شرب هذه الماء.


فوائد ماء زمزم

إنّ لماء زمزم فوائد كثيرة و متعددة،منها :

  • مقاوم لأعراض الشيخوخة.
  • مقوّي فعّال لجهاز مناعة الجسم.
  • يساعد في عمليّة هضم الطعام.
  • يعتبر أحد علاجات السرطانات.
  • يزيد من قدرة الجسم على إمتصاص العناصر الغذائيّة المفيد للجسم.
  • يمدّ الجسم بالطاقة خاصّة للحجيج الذي يحتاجون للطاقة والقوّة في موسم الحجّ.
  • يساعد في التخلّص من الكثير من الأمراض والشفاء منها؛ ومن هذه الأمراض ؛ الأمراض التي تصيب العيون كضعف البصر،والقرحة القرمزيّة،كما تساعد في الشفاء من أمراض القلب،وأمراض الضغط،وأمراض الدورة الدمويّة. و يُعتبر ماء زمزم علاج فعّال لمرضى السكري،والمصابون بأمراض الكلى المختلفة،إضافة إلى إعتبارها علاج فعّال في الشفاء من أمراض العظام والمفاصل،وكذلك الأمراض التي تصيب المعدة؛ كحموضة المعدة،والإنتفاخ،وتعسّر الهضم،ومشاكل القولون،والإمساك،بالإضافة للعديد من الأمراض الأخرى.


آداب شرب ماء زمزم

  • شرب ماء زمزم باليمين.
  • ألاّ يتنفس الشخص في الإناء وأن يشرب في ثلاثة أنفاس.
  • التسمية قبل الشرب،وحمد الله بعده.
  • الدعاء أثناء الشرب لنفسه و لغيره فإنه من مواطن إجابة الدعاء.
  • من السنة الشرب من ماء زمزم عند الفراغ من الطواف بالبيت وقبل البدء بالسعي.


أخطاء شائعة

  • يعتقد البعض استحباب أو مشروعية غسل الأكفان بماء زمزم،وهذا لا اصل له.
  • هناك اعتقاد بأن خصائص ماء زمزم تزول بإخراجه من المسجد الحرام ،وهذا ليس صحيح.
  • من الأخطاء الشائعة عند بعض الناس؛ أنّهم يظنّون بأن الشرب من ماء زمزم نسك لازم في الحج أو العمرة ،و الحقيقة تكمن بأن الشرب من ماء زمزم مستحب وليس بلازم وذلك أي وقت.