ما هي الدوخة المستمرة

أولاً قبل الحديث عن أسباب الدوخة نوضِّح ماهيَ الدوخة ، فهي عبارة عن شعور قصير بالدوار و خفَّة تحدث في الرأس نتيجة بطئ في تدفق الدم ولها عدة أسباب

أسباب الدوخة

أولاً : مشاكل مصاحبة للعينين سواء في طول أو قصَر النظر فهي تؤدي للدوخة .

ثانيا : من أسباب الدوخة الرئيسية إلتهاب في الخلايا العصبية المسؤولة عن توازن الجسم.

ثالثاً : انخفاض نسبة السكر في الدم من أسباب الدوخة المنتشرة كثيراً بين الناس

رابعاً : فقر الدم الناتج عن نقص في نسبة الهيموجلوبين في الجسم يصيب الإنسان بالدوخة .

خامساَ : الحركات الصادرة عن الجسم بشكل مفاجئ تؤدي إلى الإصابة بالدوخة ؛ كتحريك الرأس فجأةً ، التشنجات التي تصيب عضلات الرقبة ،الوقوف المباشر عند الإستيقاظ من النوم، كل هذه أسباب للدوخة .

سادساً : الإرهاق والتعب و السهر الطويل .

سابعاً : الإكثار من تناول الكحول بأنواعها توصل الشخص للدوخة .

ثامناً : إضطراب هرمونات الجسم من أحد الأسباب المهمة لملازمة الدوخة .

تاسعاً : إن التهاب أحد أعضاء جسم الإنسان يسبب أحياناً الدوخة .

عاشراً : إن تناول بعض العقاقير يؤدي إلى شعور بالدوخة .

إحدى عشر: انخفاض ضغط الدم يسبب الدوخة السريعة ، لأنه يمنع وصول الدم إلى المخ .

اثني عشر : تحدث الدوخة عند المصاب بتورم في العصب السمعي .

ثلاثة عشر : الوقوف والنظر للأسفل من أماكن مرتفعة تؤدي لحدوث الدوخة .

أربعة عشر : السفر عبر الجو أو عبر البحر أو صعود المرتفعات تؤدي بغير المعتاد عليها للشعور بالدوخة .

خمسة عشر : إن الصداع المستمر الذي يصيب الإنسان و أيضاً الشقيقة تسبب الدوخة .

ستة عشر : الدوخة تأتي ملازمة لبعض الأمراض إن أصابت الإنسان ؛ كالصرع وأمراض القلب و أمراض الكلى وا رتفاع ضغط الدم .

سبعة عشر : الدوخة تحدث أحياناً نتيجة إصابة قوية للرأس ، نتيجة حادث ما مثلاً أو ضربة قوية يتأثر بها الدماغ .