ما أسباب تقرحات الفم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:١٦ ، ٣١ يناير ٢٠١٥
ما أسباب تقرحات الفم

ما تقرحات الفم

تقرحات الفم، أو القرحة الفموية، أو بالإنجليزية (Mouth ulcer): هي عبارة عن جروح مؤلمة تصيب الأغشية المخاطية الموجودة في الفم، أو بعبارة أخرى: هي جروح تظهر على بطانة الخد والشفاه الداخلية، وقد تظهر أحيانًا على اللسان واللثة وبعض الأماكن الأخرى من الفم، وهذه الجروح بطيئة الاندمال بالمقارنة مع الأنواع الأخرى من الجروح؛ ولذلك تم الاصطلاح على تسميتها بـ (التقرحات). وتأتي هذه التقرحات في العادة على شكل نقاط أو دوائر بيضاء محاطة بهالة حمراء اللون، وطول قطر هذه النقاط أو الدوائر لا يتجاوز في العادة 1 سم. ومن أشهر أنواع هذه التقرحات: (التقرحات الفموية القلاعية). والاسم الطبي للتقرحات الفموية هو: (Aphthous Stomatitis)، ومن أسمائها الطبية الأخرى: (Recurrent Aphthous Stomatitis)، و (Recurrent Aphthous Ulceration).


والتقرحات الفموية هي مشكلة صحية يعاني منها الكثير من الناس، وقلما نجد من لم يسبق له أن تعرض لها وعانى منها، ويمكن أن تتكرر هذه التقرحات عند الكثير من الناس لمرات عديدة. والتقرحات الفموية مؤلمة ومزعجة جدًا لمن يصاب لها، ويزداد الألم الناتج منها عند تناول الطعام، وقد يمنع هذا الألم المصاب من الأكل، بحيث لا يستطيع إلا تناول السوائل، أو الطعام اللين الذي لا يحتاج إلى مضغ. وفي بداية الأمر، يشعر الشخص ببعض النخزات قبل ظهور التقرحات. وتستمر هذه التقرحات لعدة أيام، وربما تمتد لأسبوعين أو ثلاثة أسابيع قبل أن تشفى شفاءً تامًا. وقد يصاحب هذه التقرحات في بعض الأحيان ارتفاع قليل في درجة حرارة الجسم، وقد يصاحبها أيضًا تضخم في العقد اللمفاوية.


ما أسباب تقرحات الفم

ما زالت الأسباب الرئيسة والمباشرة التي تؤدي إلى ظهور تقرحات الفم غامضة وغير واضحة، ولكن يتوقع بعض الأطباء أن ضعف الجهاز المناعي في الجسم هو أحد هذه الأسباب، وأن هذا الضعف له علاقة بظهور تقرحات الفم. وأيضًا يتوقع بعض الأطباء أن نقص بعض العناصر الغذائية من الجسم يمكن أن يؤدي إلى ظهور هذه التقرحات، وبخاصة النقص في بعض الفيتامينات والأحماض والمعادن، مثل: فيتامين ب12، ومعدن الزنك والحديد، وحمض الفوليك، وغير ذلك. ومن الأسباب الأخرى: تعرض اللسان أو الخد لإصابة معينة، مثل: العض أثناء تناول الطعام. ويمكن أن تأتي هذه التقرحات مصاحبة لبعض الأمراض مثل: بعض أمراض الجهاز الهضمي، ويمكن أن تسبب بعض العلاجات المخصصة لبعض الأمراض ظهور هذه التقرحات، مثل: بعض العلاجات التي تستخدم في علاج أمراض السرطان.