ما فائدة اليقطين

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٦ ، ٢٩ مايو ٢٠١٨
ما فائدة اليقطين

اليقطين

ينتمي اليقطين إلى فصيلة القرع الشتوي (بالإنجليزية: Winter squash)، والذي يتميز بقشرة سميكة وبذور غير قابلة للأكل، وله فوائد غذائية عديدة، كما أنّه يتوفر بعدّة أنواع وأشكال مختلفة؛ فهناك البقطين الأصفر فاقع اللون، أو اليقطين البرتقالي، وهناك بعض الأنواع التي تمتلك حجماً كبيراً مثل كرة البولنج تقريباً، ويمكن القول إنّ الأنواع الأكثر شيوعاً لليقطين هي أربعة أنواع، وتشمل: القرع البلوطي (بالإنجليزية: Acorn Squash)، ويتراوح وزنه بين 0.45-1.36 كيلوغرام، أمّا النوع الثاني فهو القرع الجوزي (بالإنجليزية: Butternut Squash)، والذي يشبه شكل الكمثرى برتقالية اللون، وله قمة ممدودة، ويزن حوالي 0.90-2.26 كيلوغرام، أمّا النوع الأخير فهو اليقطين أو القرع (بالإنجليزية: Pumpkin) الذي ينمو في الخريف بكثرة، ويأتي بأحجام مختلفة؛ كما أنّه يُستخدم في العديد من وصفات الطبخ، ويُزرع اليقطين في جميع أنحاء العالم، عدا القارة القطبية الجنوبية، ويُعتبر معروفاً في أمريكا الشمالية بسبب استخدامه للاحتفاء بالأعياد؛ حيث يتمّ تجويفه ليصنع منه فانوس جاك في عيد الهالويين، كما تُصنع منه فطيرة في عيد الشكر.[١][٢]


فوئد اليقطين

يعتبر اليقطين من الأطعمة المفيدة؛ لما يحتوي من مغذيات مهمّةٍ لصحّة الجسم بشكل عام، ومنها ما يلي:[١][٣][٢]

  • يحتوي على المواد الكيميائية النباتية، مثل الكاروتين؛ حيث أثبتت بعض الدراسات أنّ هذه المركبات تمتلك تأثيراً مضاداً للأكسدة، مما يقلّل من خطر الإصابة بمرض السرطان، بالإضافة إلى التعزيز من وظائف الجهاز المناعيّ.
  • يحتوي على كمية كبيرة من فيتامين أ، والذي يعدّ مسؤولاً عن صحة الإبصار، ويساعد شبكية العين على امتصاص الضوء ومعالجته، كما أنّه يخفض من خطر إصابة العين بالماء الأبيض أو الساد (بالإنجليزية: Cataracts)، ويبطئ من تطور مرض التنكس البقعي (بالإنجليزية: Macular degeneration)، وذلك لاحتوائه على بعض المركبات التي تمتلك خصائص مضادة للأكسدة، مثل اللوتين (بالإنجليزية: Lutein)، والزيازانثين (بالإنجليزية: Zeaxanthin).
  • يساعد على فقدان الوزن، وذلك لاحتوائه على كمية كبيرة من الألياف، والتي تساهم في زيادة الشعور بالشبع لفترة طويلة.
  • يمكن أن يقلل من مستويات الجلوكوز في الجسم، ويزيد من إنتاج الإنسولين، مما يساهم في علاج سكر الدم، إلا أنّ ذلك ما يزال بحاجة للمزيد من الدراسات لإثباته.
  • يساعد على الوقاية من أشعة الشمس الضارة، والأشعة فوق البنفسجية (بالإنجليزية: Ultraviolet rays) مما يساهم في الحصول على بشرة سليمة وصحية.


القيمة الغذائية لليقطين

يمثل الجدول الآتي القيمة الغذائية المتوفرة في كوبٍ واحدٍ من اليقطين:[٤]

العنصر الغذائي القيمة الغذائية
الماء 106.26 غرام
السعرات الحرارية 30 سعرة حرارية
البروتينات 1.16 غرام
الدهون 0.12 غرام
الكربوهيدرات 7.54 غرام
الألياف 0.6 غرام
السكريات 3.20 غرام
الكالسيوم 24 ميليغرام
البوتاسيوم 394 ميليغرام
فيتامين ج 10.4 ميليغرام
فيتامين أ 9875 وحدة دولية


بذور اليقطين

تعتبر بذور اليقطين (بالإنجليزية: Pumpkin Seeds) من الأجزاء القابلة للأكل في اليقطين، والتي تكون مغلّفةً بقشرةٍ بيضاء وسميكة، أمّا البذور داخل القشرة فتكون صغيرة الحجم، خضراء اللون، وتتميز بامتلاكها لقيمة غذائية كبيرة، إذ إنّ تناول كمية صغيرة من هذه البذور يمكن أن يُحسن من صحة الجسم، ولذلك فإنّه يُنصح بإضافتها إلى الحمية الغذائية اليومية.[٥]


فوائد بذور اليقطين

تمدّ بذور اليقطين جسم الإنسان بالعديد من الفوائد الصحية، ومن أبرز هذه الفوائد:[٥]

  • تتميز باحتوائها على العديد من الفيتامينات والمعادن المهمّة لصحة الجسم، ومن أهمها الحديد، والمغنيسيوم، ومجوعة وفيتامينات ب، وحمض الفوليك.
  • تحتوي على بعض مضادات الأكسدة مثل الكاروتينات (بالإنجليزية: Carotenoids)، وفيتامين هـ، والتي تلعب دوراً مهمّاً في حماية خلايا الجسم من الأضرار الناتجة عن الجذور الحرة (بالإنجليزية: Free radicals)، والأمراض المختلفة، كما أنّها تساهم في التخفيف من الالتهابات في الجسم.
  • يمكن أن تقلل من خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان، ومن ضمنها سرطان الرئتين، والمعدة، والبروستاتا، والقولون، بالإضافة إلى سرطان الثدي؛ حيث أظهرت إحدى الدراسات أنّ بذور اليقطين يمكن أن تساهم في التقليل من خطر إصابة النساء بسرطان الثدي بعد سنّ انقطاع الطمث، كما أشارت دراسةٌ أخرى أنّ قشور بذور اليقطين يمكن أن تساعد على الوقاية من سرطان الثدي أيضاً.
  • يمكن أن تقلل من ظهور أعراض تضخم البروستاتا الحميد (بالإنجليزية: Benign prostatic hyperplasia)؛ حيث أشارت إحدى الدراسات إلى أنّ استهلاك الرجال لبذور اليقطين لمدة سنة قد ساهم في التقليل من ظهور أعراض هذا المرض، كما أشارت بعض الدراسات الى أنّ استهلاك مكمّلات بذور اليقطين يمكن أن يساهم في التخفيف من أعراض فرط نشاط المثانة (بالإنجليزية: Overactive bladder)، وبالإضافة إلى ذلك فقد لوحظ أنّ تناول النساء والرجال الذين يعانون من هذه المتلازمة لقرابة 10 غرامات من مكملات مستخلص بذور اليقطين بشكل يوميٍّ ساهم في تعزيز وظائف الجهاز البوليّ لديهم.


القيمة الغذائية لبذور اليقطين

يمثل الجدول التالي العناصر الغذائية المتوفرة في ربع كوب من بذور اليقطين الخام:[٦]

العنصر الغذائي القيمة الغذائية
السعرات الحرارية 150 سعرة حرارية
البروتينات 7.00 غرام
الدهون 13.00 غرام
الكربوهيدرات 5.00 غرام
الألياف 1.00 غرام
الحديد 4.50 ميليغرام
الكالسيوم 20 ميليغرام
فيتامين أ 100 وحدة دولية


المراجع

  1. ^ أ ب "Winter Squash: Recipes and Tips", www.medicinenet.com, Retrieved 1-5-2018. Edited.
  2. ^ أ ب "Pumpkin Nutrition Review — What Is It Good For?", www.healthline.com, Retrieved 1-5-2018. Edited.
  3. "6 Surprising Health Benefits of Pumpkin", www.webmd.com, Retrieved 1-5-2018. Edited.
  4. "Basic Report: 11422, Pumpkin, raw", ndb.nal.usda.gov, Retrieved 6-5-2018. Edited.
  5. ^ أ ب "Top 11 Science-Based Health Benefits of Pumpkin Seeds", www.healthline.com, Retrieved 6-5-2018. Edited.
  6. "Full Report (All Nutrients): 45035610, MEIJER, RAW PUMPKIN SEEDS, UPC: 708820953192", ndb.nal.usda.gov, Retrieved 6-5-2018. Edited.