ما هو عدد دول قارة أفريقيا

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٤٩ ، ٢٩ ديسمبر ٢٠١٦
ما هو عدد دول قارة أفريقيا

قارة إفريقيا

تُعرف قارّة أفريقيا (بالإنجليزيّة: Africa) بأنّها واحدة من قارّات العالم القديم، وتُعتبر ثاني أكبر قارّةٍ بعد قارّة آسيا، يحدُّها من الجهة الغربيّة المُحيط الأطلسيّ، ومن جهة الشّمال البحر الأبيض المُتوّسط، أمّا من الجهة الشرقيّة فيحدُّها كلّ من المُحيط الهنديّ والبحر الأحمر، ومن الجهة الجنوبيّة تحدُّها المياه الإقليميّة المُشتركة للمُحيطين الأطلسيّ والهنديّ. تحتوي قارّة أفريقيا على عدد من الدّول، والتّضاريس الجغرافيّة المُتنوّعة، ممّا ساهم في ظهور ذلك التنوّع في بيئتها المُناخيّة والسُكانيّة.[١]


عدد الدول في أفريقيا

يصل عدد الدّول في قارّة أفريقيا إلى 58 دولة؛ وهي مايوت، وموريشيوس، ورواندا، وجزر القمر، وبوروندي، ولا ريونيون، وساو تومي، وبرينسيبي، وسيشيل، ونيجيريا، وغامبيا، وأوغندا، وملاوي، وتوغو، والرّأس الأخضر، وغانا، وبنين، وأثيوبيا، وسيراليون، ومصر، وكينيا، والسّنغال، والمغرب، وسوازيلاند، وليسوتو، وتونس، وساحل العاج، وبوركينا فاسو، وإريتريا، وجمهوريّة تنزانيا المُتّحدة، وغينيا، وغينيا بيساو، والكاميرون، وجنوب أفريقيا، ومدغشقر، وليبيريا، وجيبوتي، وزيمبابوي، وموزمبيق، وسانت هيلانة، والكونغو الديموقراطيّة، وغينيا الاستوائيّة، والسّودان، وزامبيا، وجنوب السّودان، وأنغولا، والصّومال، والجزائر، والنّيجر، والكونغو، ومالي، وتشاد، وأفريقيا الوسطى، والغابون، وموريتانيا، وليبيا، وبوتسوانا، وناميبيا، والصّحراء الغربيّة.[٢]


التّاريخ

تُعتبر قارّة أفريقيا من أوائل القاراّت التي شهدت انتشاراً سُكانيّاً، وحضارات إنسانيّة ما زالت معالمها موجودة إلى اليوم؛ إذ عُثِرَ في العديد من الدّول الأفريقيّة على بقايا أثريّة لمبانٍ وأماكنَ قديمةٍ تعود إلى عصور ما قبل التّاريخ، وتقريباً في الألف الثّاني قبل الميلاد تمّ اكتشاف المَعادن، وساهم ذلك في التخلّي عن الأدوات الحجريّة في مُعظم المناطق والأماكن الأفريقيّة.[٣]


في الفترات التاريخيّة الماضية ظهرت العديد من الدّول والمَمالك، والتي ما زالت آثارها موجودة حتّى هذا الوقت، ومن أشهر هذه الدّول مصر، والتي ظهرت فيها البشريّة منذُ القِدَم؛ لأنّها تُعتبر من المجتمعات الزراعيّة في قارّة أفريقيا، ممّا أدّى إلى انتشار العديد من السُكّان فيها، وأيضاً ظهرت مملكة كوش في منطقة النّوبة، والتي كانت تعتمد اقتصاديّاً على التّجارة مع مصر والسّودان ضمن القارّة الأفريقيّة، كما تُعتبر كلّ من منطقة أفريقيا الشماليّة ومنطقة أفريقيا الشرقيّة من المناطق الإفريقيّة التي شهدت تطوّراً سُكانيّاً منذ عصور ما قبل الميلاد.[٣]


شهدت قارّة أفريقيا في العصور الوسطى تطوّراً في تركيبة مُجتمعاتها الإنسانيّة خصوصاً مع انتشار الإسلام في أغلب أراضيها، وتحديداً في شمالها؛ إذ ساهمت الفتوحات الإسلاميّة في إعادة بناء الدّول الأفريقيّة، فتمَّ تأسيس العديد من المُدنِ والمناطق في الدّول المُختلفة، ومن أشهرها تأسيس القائد المسلم عُقبة بن نافع لمدينة القيروان في تونس، وأيضاً انتشرت الثّقافة العربيّة الإسلاميّة التي ساهمت في التّعزيز من وجود اللّغة العربيّة بين سُكّان شمال أفريقيا، والتي أصبحت مع مرور الوقت اللّغة الرئيسيّة والرسميّة للكثير من الدّول الأفريقيّة.[٣]


المعالم الجغرافيّة

تصل المساحة الجغرافيّة الكليّة لقارة أفريقيا إلى 30,247,000 كم²، وتتميّز بتنوّع تضاريسها الجغرافيّة بين الهضاب، والسّهول، والجبال، والمناطق الصحراويّة، والغابات. تُقسم قارّة أفريقيا إلى إقليمين، هما:[٤]

  • إقليم أفريقيا الدُّنيا: هو الإقليم الذي يحتوي على أفريقيا الشماليّة، والوسطى، والغربيّة، ويُقسم إلى ستّة أقاليم، هي:
    • الأراضي الساحليّة: هي مجموعة من الأراضي التي تقع بالقرب من السّاحل الشمالي لافريقيا، وتحتوي على مجموعة من الأراضي الزراعيّة، والشواطئ المائيّة.
    • المرتفعات الشماليّة: هي المناطق الجبليّة المُرتفعة التي تنتشر في الجزائر، وتونس، والمغرب. من أشهرها جبال أطلس.
    • هضبة الصّحراء: هي المنطقة الصحراويّة التي تُغطّي أغلب أراضي افريقيا الشماليّة، وتحتوي على مجموعة من الهضاب، والجبال، والمُرتفعات المُتنوّعة.
    • الهضبة الغربيّة: هي هضبة تحتوي على مجموعة من الغابات، والنّباتات، والمُسطّحات المائيّة، ويُعتبر نهر النّيجر من أشهرها.
    • حوض النّيل: هو يابسة وأرض مُسطّحة، وترتبط بوجود نهر النّيل ضمنها، كما تمتّد فيها بدايات الرّوافد والفروع المائيّة للنّيل في شمال شرقيّ قارّة افريقيا، وتنتشر الصّحراء في شمال حوض النّيل أيضاً.
    • حوض الكونغو: هو المنطقة الوسطى الغربيّة من أفريقيا، وتحتوي على مجموعة من الأراضي التي تحصل على مواردها المائيّة من نهر الكونغو.
  • إقليم أفريقيا العُليا: هو الإقليم الذي يحتوي على أفريقيا الشرقيّة والجنوبيّة، ويُقسم إلى خمسة أقاليم، وهي:
    • منطقة الأخدود: هي المنطقة الجغرافيّة المُمتدّة من إثيوبيا إلى موزمبيق، وتتكوّن من الأخدود الأفريقيّ؛ وهو عبارة عن مجموعة من الأوديّة العميقة.
    • المرتفعات الشرقيّة: هي مناطق السّهول الخضراء التي تنتشر فيها العديد من المراعي الزراعيّة.
    • الهضبة الجنوبيّة: هي المنطقة التي تُشكّل معظم الأراضي الخاصّة في أفريقيا الجنوبيّة، وتحتوي أراضيها على مساحات زراعيّة تُنتج العديد من المحاصيل المُتنوّعة.
    • الأراضي المُنخفضة الساحليّة: هي الأراضي التي تضمّ الشّواطئ البحريّة والمناطق الصّالحة للزّراعة بالقرب من المُسطّحات المائيّة.
    • جزيرة مدغشقر: هي من الجُزر الرئيسيّة في أفريقيا، وتُصنّف في المرتبة الرّابعة بين الجُزر الكبيرة على مستوى العالم.


المناخ

ينتشر المناخ الحار (الدّافئ) في مُعظم المناطق الأفريقيّة، ولكن مُعدّل هطول الأمطار يختلف بين منطقة وأخرى، ويُعتبر الفرق بين درجات الحرارة في فترتَي النّهار واللّيل مُختلفاً بالاعتماد على تعاقب فصول السّنة. أعلى درجات الحرارة في قارة أفريقيا سُجِّلَت في منطقة الصّحراء الكبرى، والتي وصلت إلى ما يُقارب 58 درجةً مئويّةً؛ لذلك يُعتبر فصل الصّيف في أغلب مناطق أفريقيا حارّاً جدّاً في فترة النّهار، بعكس اللّيل الذي تنخفض فيه درجات الحرارة بشكل ملحوظ، أمّا المناطق الباردة فتوجد في أفريقيا الشّمال غربيّة، والأراضي الشرقيّة المُرتفعة.[٤]


السُكّان

يُشكّل سكان قارة أفريقيا نسبة 12% من إجماليّ عدد سكان العالم، لذلك تتميّز أفريقيا بتنوعها الثقافيّ واللغويّ الذي ساهم في ظهور ذلك الخليط الملحوظ بين المُجتمعات الأفريقيّة؛ سواءً الشماليّة التي ترتبط مع الثّقافة العربيّة والأمازيغيّة، والقبائل والشّعوب الأُخرى المُتنوّعة، كالماساي، والهوسا، وزولو، والأوروبيّين الذين هاجروا إلى أفريقيا مع حركات الاستعمار الأوروبيّ لدولها، وظلّ الكثير منهم في أراضيها منذ استعمارها حتّى حصولها على استقلالها.[٥]


المراجع

  1. John Middleton, Robert Gardiner, Davidson Nicol, and others (21-9-2015), "Africa"، britannica, Retrieved 13-12-2016. Edited.
  2. "List of African countries by Population (2015)", Statistics Times, Retrieved 13-12-2016. Edited.
  3. ^ أ ب ت صباح كعدان ، "إفريقية تاريخياً"، الموسوعة العربية، اطّلع عليه بتاريخ 13-12-2016. بتصرّف.
  4. ^ أ ب الموسوعة العربية العالمية (1999)، الموسوعة العربية العالمية (الطبعة الثانية)، المملكة العربية السعودية: مؤسسة أعمال الموسوعة للنشر والتوزيع، صفحة 359، 360، 361، 362، جزء 2. بتصرّف.
  5. "Africa", Encyclopedia.com, Retrieved 13-12-2016. Edited.