ما هو مخلل الكبر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٢٨ ، ٢٣ فبراير ٢٠١٥
ما هو مخلل الكبر

الكًبًر هي نوع من النباتات تنمو على هيئّة شُجيرة، ولها عدّة أسماء أخرى؛ فهي تُسمى أيضاً بالشفلح والأصف وأيضاً تسمى باسم القَبَّار، وتنتمي هذه الشجيرة إلى فصيلة تدعى بالقباريّة، وتتواجد في مناطق حوض البحر الأبيض المُتوسط، وهي تتخذ من الشواطئ الصخريّة والجُدران منبتاً لها. وتعتبر هذه الشجيرة من الأشجار المُعمّرة مُتعدّدة الفروع، وهي شائكة وتزحف وتتسلّق على الجُدران، ويكون لونها أخضراً مائلاً إلى اللون الرماديّ، وأوراقها خضراء دائريّة الشكل وأزهارها بيضاء تميل إلى اللون الورديّ يتداخل معها في أجزائها اللون البنفسجيّ الفاتح، وأمّا عن ثمارها فهي تشبه الكُمّثرى ولونها أخضر قاتم ولبّها أحمر مليء بالبذور.


ومن أهم الدول المُنتجة للكبر أو القبّار هي دولة فرنسا ودولة إسبانيا تليهما دولة المغرب العربيّ، وفي بعض مناطق دولة العراق كما في مدينة الأنبار، وهي تنمو على ضفة نهر الفرات. وهذه الدول تتوفّر فيها الظروف البيئيّة المُناسبة لنمو هذه الشُجيرة، فهي تُحب النمو في المناطق الجبليّة؛ حيث توجد هناك مُنحدرات، وكما تُحب أن تنمو في الصحاري وفي أنواع التربة المُختلفة من كلسيّة وصخريّة وجبسيّة، ولهذه النبتة القدرة على أن تتحمّل الظروف البيئيّة والمناخيّة القاسية. وهناك مُشكلة واحدة تكمن في هذه الشجيرة وهي أنّ الأفاعي تفضّل أن تعيش فيها كونها مُتشابكةً وشائكةً؛ لذا لا بُدّ من توخّي الحذر عند الاقتراب من هذه الشُجيرة.


لثمرة هذه الشُجيرة وأجزائها ككل العديد من الاستخدامات في المجال الطبي، وتُعرف كنوع من أنواع الطعام، فهي على الصعيد الطبي تُستخدم كعلاج لبعض أنواع الالتهابات وهنا تستخدم الجذور لهذا الغرض، وكما تُستخدم كمنشّط جنسيّ، وهنا يتم استخدام عسل زهرة الكبر لهذا الغرض، وهو يستخدم أيضاً كمادة مغذّية. ويمكن تناول أجزاء من ثمرة الكبر أو القبار وخاصة اللب أمّا البذور فلا ينصح بتناولها كونها ذات طعم لاذع إلّا في حالة تناولها مع اللب فهو حينئذٍ يكون ذا طعمٍ حلو ولذيذ، وتُستخدم براعم أزهار هذه الشجيرة في عمل المخلّل، وتستخدم أوراقها مع السلطات والصلصات؛ فهي تعدّ كنوع من المنكّهات أو البهارات، وتستخدم ثمارها أيضاً في عمل المخلل والسلطات والبيتزا ومختلف أنواع الباستا.


ويمكنك صنع مخلّل الكبر بكل سهولة؛ فكلّ ما تحتاجه هو ثمار الكبر غير الناضجة، ويفضّل أن تكون ذات حجمٍ متوسّط، وماء وملح، وبعد ذلك قم بغسل هذه الثمار جيداً ومن ثُمّ أحضر وعاءً مناسباً لحفظ المخلّلات وقم بتحضير محلول من الملح والماء بمعدّل 0.1، وضع الثمار في الوعاء وأضف لها المحلول الملحي. ويجب أن يتمّ تغيير الماء عن الكبر كلّ أربعة أيّام حوالي خمس مرّات، وفي خامس مرّة يتمّ إغلاق الوعاء وهو فيه الكبر والمحلول، ويُترك ليُستخدم بعد عشرة أيّام.

اقرأ:
432 مشاهدة