ما هي أضرار شرب القهوة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٥ ، ٩ يناير ٢٠١٨
ما هي أضرار شرب القهوة

التأثير في صحة الحامل

يجب على الحامل الانتباه إلى كمية الكافيين التي تتناولها يومياً؛ إذ إنّ القهوة تحتوي على الكافيين الذي يعتبر مدراً للبول ومنبهاً، لذلك فإنّه يزيد من ارتفاع ضغط الدم، كما يزيد من معدل دقات القلب، وهذا العرضان لا ينصح بحدوثهما أثناء الحمل، كما أنّ الكافيين يزيد من عدد مرات التبول، وهذا يؤدي إلى انخفاض مستوى السوائل في الجسم، مما يؤدي لحدوث جفاف، وبالإضافة إلى هذا فإنّ الكافيين قد يعبر المشيمة الخاصة بالجنين، والجنين لا يمكنه التعامل مع الكافيين كما يتعامل جسم الأم معه، لأنّ عمليات الاستقلاب في جسمه غير مكتملة بعد، لذلك لا يستطيع استقلاب الكافيين بشكل كامل، كما قد يؤثر الكافيين على نمط نمو الطفل، وقد يؤثر هذا على نمط نموه ونمط الحركة الخاصة فيه أثناء مراحل الحمل، وقد يسبب الكافيين بقاء الطفل مستيقظاً، وفي عام 2008م أجريت دراستان أظهرتا أنّ الكافيين يسبب الإجهاض، ففي إحدى الدراسات التي نُشرت في المجلة الأمريكية لأمراض النساء والتوليد، ظهر أنّ النساء اللواتي يستهلكن في اليوم ما يساوي 200 مليغرام أو أكثر من الكافيين، تزيد احتمالية حدوث الإجهاض لديهن بنسبة الضعف مقارنةً بمن لا يستهلكن الكافيين، وفي دراسات أخرى نُشرت من قبل علم الأوبئة، أنّه لم يكن هناك أي خطر متزايد على النساء اللواتي يتناولن الحد الأدنى يومياً من القهوة أي (بين 200مل-350مل يومياً)، وبسبب العديد من الاستنتاجات والدراسات التي تضاربت مع بعضها، يذكر دايم أنّه لحين إجراء دراسات قاطعة حول استهلاك القهوة يجب على الحوامل التقليل من تناول الكافيين إلى أقل من 200مل يومياً، أي بما يساوي 12 أوقية كوب من القهوة؛ لأنّ الحامل لا ينبغي أن تستهلك أي من الكافيين، ويقول الخبراء إنّ تناول الكافيين باعتدال لا يكون له تأثيرات سلبية في الحمل، وأي بما يساوي من 150مل - 300مل يوميا، والبعض يقول إنّ تناول أكثر من 150مل من الكافيين يومياً يعتبر أكثر من اللازم، ويقول آخرون إنّ أكثر من 300مل يومياً أكثر من اللازم، لذلك فإنّ تجنب الكافيين بقدر الإمكان هو الأسلم.[١]


التسبب ببعض المشكلات الجسمية

يمكن أن يسبب الكافيين الموجود في القهوة بحدوث تشوهات خلقية والولادة قبل الأوان بالنسبة للحامل، وانخفاض الخصوبة، كما يزيد من حطورة إنجاب أطفال بأوزان منخفضة وغير ذلك من المشاكل التي تتعلق بالإنجاب، وعلى الرغم من أنّ الدراسات التي أثبتت هذا لم تُجرى على البشر إنّما على الحيوانات، وعلى الرغم من أنّ الدراسات هذه غير حاسمة، لكن يجب تجنب الإفراط في تناول الكافيين من باب الحفاظ على الأمان.[١]


التسبب بحدوث العقم

أظهرت دراسات عديدة وجود علاقة وثيقة بين مستويات استهلاك الكافيين بنسبة مرتفعة وبين تأخر الحمل.[١]


ارتفاع نسبة الكولسترول

الاشخاص الذين يُعانون من الكولسترول لا يرغبون بالتأكيد في زيادة مشكلتهم، ويعتبر شرب القهوة زيادة في المشكلة، لذلك فإنّ ارتفاع تناول القهوة غير المرشحة أي القهوة المغلية أو الأسبريسو، يرتبط بالإصابة بارتفاع قليل في مستويات الكولسترول الضار.[٢]


زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب

وجدت بعض الدراسات أنّ تناول كوبين أو أكثر يومياً من القهوة يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب، وذلك لدى الأشخاص الذين يعانون من وجود طفرة جينية معينة، حيث إنّ هذه الطفرة الجينية الشائعة تبطئ من عملية تحليل الكافيين في الجسم، لذلك فإنّ زمن سرعة استقلاب القهوة داخل الجسم يؤدي إلى العديد من المخاطر الصحية الخاصة ببعض الحالات.[٢]


التأثير على الأطفال والمراهقين

من الحكمة التقليل من استهلاك المشروبات الغنية بالكافيين كالقهوة من قبل الأطفال والبالغين الصغار، إذ إنّ الكافيين الموجود فيها قد يُسبب اضطرابات المعدة، والعصبية والارتعاش، وتسارع دقات القلب، وصعوبة التركيز، والصداع، وصعوبة النوم، وارتفاع ضغط الدم.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب ت " Caffeine Intake During Pregnancy ", www.americanpregnancy.org,2-9-2016، Retrieved 29-12-2017. Edited.
  2. ^ أ ب Donald Hensrud, M.D. (4-3-2017), "Does coffee offer health benefits?"، www.mayoclinic.org, Retrieved 9-12-2017. Edited.
  3. "Caffeine", www.kidshealth.org, Retrieved 9-12-2017. Edited.