ما هي أعراض الولادة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٠١ ، ٢٢ سبتمبر ٢٠١٤
ما هي أعراض الولادة

ما هي أعراض الولادة

في الغالب تحدث الولادة ما بعد انقضاء التسعة شهور وبالاضافة إلى أسبوع من أول يوم لأخر دورة ، وقد تكون الولادة قبل ذلك أي في الشهر السابع أو الثامن ولكن في هذه الحالات يحتاج الطفل إلى الخداج ، يجب على الاسرة عمل الترتيبات اللازمة للمولود الذي ينتظرون قبل موعد الولادة بأسبوعين على الأقل حتى تكون الام الحامل على إستعداد تام لموعد الولادة ، ولا بد على المرأة الحامل أن تعلم أن هناك أعراض تحدث في الأربعة أسابيع الأخيرة من حملها وقد تكون متشابهة مع أعراض الولادة الحقيقيّة ومن هذه الأعراض ما يلي:

1. انقباضات في الرحم مصاحبة لألم في أسفل البطن والشعور بالمغص بسبب أن الرحم يكون في حالات من النشاط الدائم طول فترة الحمل ، حيث يكون هذا النشاط على شكل إنقباض وبعده ينبسط الرحم وتتكرر هذه الانقباضات على فترات ومن المفترض أن المرأة الحامل لا تشعر بها طوال مدة الحمل لأنها للا تكون شديدة إلى درجة أن تصل إلى الإحساس بها ولكن في الاربع أسابيع الأخيرة وخاصة المرأة الحامل البكر أي يكون الحمل الاول تكون الانقباضات أكثر بحيث تشعر بها ويمكن تمييزها عن ألم الولادة الحقيقي بحيث أنها تزول ولا تزيد أو تتقارب كما هي عند الولادة .

2. الزيادة في الإفرازات المهبليّة وتكون على شكل مخاط وذلك لسبب النضج في عنق الرحم وزيادة نشاط الغدد الموجودة فيه.

3. نزول رأس الجنين داخل الحوض مما يسبب الضغط على المثانة ويسبب التبول الكثير .

هذه الأعراض تستمر حتى موعد ما قبل الولادة وقد تزيد او تنقص في شدتها .

الأعراض الحقيقّة للولادّة فهي :

1. حدوث إنقباضات شديدة ومتقاربة مثل ألم في البطن وأيظاً الظهر وطلق ومغص شديد مع قساوة في الرحم ، وتستمر دقيقة أو دقيقتين ثم تزول وتتكرر في بإنتظام في مواعيد متباعدة تقريباً كل ساعة أو ساعتين ثم تكون متقاربة أكثر بشكل تدريجي ، وتزيد الانقباضات في شدتها وألمها كلما إقتربت من بعضها .

2. نزول علامّة الولادّة وهي عبارة عن القليل من المخاط الممزوج بالدم البسيط عندما يتمدد الرحم.

في الحمل الأول قد تستغرق مدة الولادة من 14.16 ساعة وتقل إلى النصف في الحمل الثاني والثالث لذلك يكون هناك الوقت اللازم والكافي للذهاب إلى المستشفى .

"اللهم إرزقنا وإياكم الخلف الصالح والخِلقّة التامّة "

1030 مشاهدة