متى بدأ مهرجان الجنادرية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٦ ، ١ أبريل ٢٠١٥
متى بدأ مهرجان الجنادرية

يعتبر مهرجان الجنادريّة من أهمّ المهرجانات التي ينتظرها الشعب السعودي وسكّان دول الخليج العربي كل عام، ويتميّز مهرجان الجنادرية بإعتباره من المهرجانات التي تحافظ على معنى العروبة، والتي تعمل على تأكيد أهمية التّراث الوطني الذي توارثته منذ أجيال، فهذا المهرجان خُصّص تحديداً لدعم التّراث والثّقافة، ومع ذلك تتنوّع به الأنشطة المختلفة من سباقات الهجن، سباقات الشّعراء، ومعارض الفن، والمعارض التّجارية وغيرها من الأنشطة المختلفة.


انطلق مهرجان الجنادرية منذ عام 1985م والذي صادف عام 1405 للهجري، ويتمّ افتتاح مهرجان الجنادرية مرةً كل عام في العاصمة الرّياض تحت رعاية وتنظيم وزارة الحرس الوطني السّعودي، وسُميّ بالجنادرية نسبةً إلى منطقة الجنادرية التي يقام بها المهرجان والتي تقع في إحدى مناطق الرّياض، ويتمّ البدء في افتتاح فعاليات المهرجان بحلول فصل الرّبيع أي ما بين شهري آذار ونيسان من كل سنة، ونذكر أنّ أوّل دورة انطلق به هذا المهرجان كانت في الرّابع والعشرين من شهر مارس من عام1985م، والجدير بالذّكر أنّ هذا المهرجان يتوافد إليه النّاس من كافة أرجاء السّعودية وخارجها لأنّه مهرجاناً متنوعاً، ومن أبرز فعاليات مهرجان الجنادرية هو كالتّالي:


الأوبريت

يتم افتتاح المهرجان عادةً بالأوبريت الذي خُصّصت كلماته تحديداً للتأكيد على معنى المهرجان، وتستمر مدّة الأوبريت الذي يقوم بأدائه عدداً من الفنانين المعروفين لمدّة خمسة وأربعين دقيقة، ويتخلّله قيام الفرق الشّعبية بأداء لوحات غنائية مختلفة.


صالات وأجنحة العروض

حرصاً على إظهار معنى التّراث الحقيقي للشعب السّعودي، يتم عرض الحرف اليدوية والأكلات الشّعبية، والمنسوجات، والأشغال اليدوية وغيرها من أدوات التّراث في أجنحة خاّصة لكل منطقة أتت تُشارك في مهرجان الجنادرية، وكذلك تقوم المؤسسات الحكومية والشّركات بعرض ما لديها لعرضه في مساحات مخصّصة للوفود المشاركة في هذا الحفل،حيث تستفيد الشّركات من هذا المهرجان بإعتباره فرصة كبيرة للوصول إلى شرائح معيّنة بعدد أكبر لعرض المنتوجات الجديدة والحالية وكذلك الخدمات التي تقدّمها هذه الشّركات المشاركة.


سباقات الهجن

يعتبر الإبل من الحيوانات التي تعكس الحياة الطبيعية لأهل البادية، فالجمال أو الإبل من الحيوانات التي يعتمد عليها الإنسان وهي جزء لا يتجزأ من الطبيعية الصحراوية؛ ولهذا السبب تمّ إطلاق سباقات الهجن للتأكيد على أهمية الجمال وروح التنافس بين المتسابقين، فسباق الهجن أحد الفعاليات المهمة والتي ينتظرها الكثيرين عند بدء مهرجان الجنادرية.


ملتقى الشّعر والشّعراء

يعتبر الشّعر هو لبنة أساسية في ثقافتنا العربية، ولذلك حرصت إدارة المهرجان على تخصيص مساحة لإبراز معنى الشّعر وتسليط الضوء أكثر على الشعّراء الذين يكتبون ويلقون الشّعر، وفي هذه المساحة الشّعرية يتمّ أيضاً استضافة ضيوف الشّرف من الشّعراء العرب الكبار من دول الخليج العربي.


عروض الأنشطة المختلفة

يتم تسليط الضوء أكثر على معنى أصالة الفنون التّشكيليّة، ولذلك تمّ تخصيص صالات خاصّة لعرض اللوحات الفنية، وكذلك الأعمال الفنية التي يتمّ بها توظيف المواهب الفردية غير الرّسم، وتخصيص مساحات كبيرة للأسواق الشّعبيّة التي قد يتجاوز عددها ثمانين سوقاً يتم فيها عرض الأشغال والحرف اليدوية وغيرها من المنتوجات المختلفة.