متى تظهر نتائج تمارين كيجل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٢٠ ، ٥ مارس ٢٠١٨
متى تظهر نتائج تمارين كيجل

تمارين كيجل

تعدّ تمارين كيجل تمارينٌ خاصة بعضلات الحوض، فهي تُقوي عضلات العجان، وكانت توصف قديماً من قبل الأطباء للنساء للحدِّ من مشكلة سلس البول بعد إجهاد عمليات الولادة المتكررة، والآن يُنصح الرجال أيضاً بتمارين كيجل للحدّ من مشكلة السلس البولي، وللتمتع بصحةٍ جنسيةٍ جيدة،[١] يمكن إجراء تمارين كيجل بأيِّ وقتٍ وأيِّ مكانٍ، ويمكن للرجال والنساء الاستفادة منها على حدٍ سواء.[٢]


متى تظهر نتائج تمارين كيجل عند النساء

قد تظهر النتائج لدى النساء اللواتي يقمنّ بأداء تمارين كيجل بانتظام، وقد يرون النتيجة خلال بضعة أسابيعٍ أو شهرٍ واحد، وقد تتحسن حالة السلس البولي لديهنّ، وفي بعض الحالات التي يشعرّن بها النساء بعدم الارتياح أو القلق بسبب هبوط عنق الرحم، أو لا يشعرن بتحسن أثناء التمارين يمكنهنّ التواصل مع الطبيب المختص لطرح علاجاتٍ أخرى بديلة.[٣]


متى تظهر نتائج تمارين كيجل عند الرجال

أُجريت العديد من البحوث نشرت عام 2005م عن مدى نجاح تمارين كيجل، وأُجريت دراسةً على خمسة وخمسين رجلاً تعدّوا سن العشرين عاماً، استمروا بأداء التمارين بشكلٍ منتظم وبعد مرور الستة أشهر مع الاهتمام بروتين الحياة اليومي، كالاهتمام بنظام غذائي صحي، وممارسة التمارين الرياضية، لاحظوا تحسناً بنسبة 75% في عملية الانتصاب، ويوصى "إريكسون" بمقاله القيام بتمارين كيجل على ثلاث مراحلٍ يومياً، على أن تكون عدد التمارين في كل تمرين عشر مراتٍ، وأنّ تكون الفترة بين شد وقبض العضلات وإرخائها من خمس إلى عشر ثوانٍ، ويقول إنّ النتيجة قد تظهر مع الصبر والانتظام بأداء التمارين بين ثلاثةٍ إلى أربعة أشهرٍ، وسيُلاحظ تحسن في الانتصاب، ويُشدي بفائدة تمارين كيجل للرجال في حال القيام بها بهدف تحسين الانتصاب، أو لمعالجة السلس البولي.[٤]


أسباب ضعف عضلات الحوض لدى الرجال والنساء

هناك العديد من الأسباب التي تضعف عضلات الحوض والتي تشكل داعماً للرحم والأمعاء والمثانة لدى النساء، كالحمل المتكرر، وكبر السن، والوزن الزائد، وجميهعا أسباباً تؤدي إلى نزول الرحم وانخفاضه، وقد تسبب سلساً بالبول، إضافةً إلى الشعور المزعج، وقد يُصاب الرجال أيضاً بضعف عضلات الحوض مع التقدم بالعمر، وقد يؤدي ضعف العضلات إلى السلس البولي، أو السلس البرازي، وخاصةً للرجال الذين خضعوا لجراحة في البروستاتا.[٢]


كيفية أداء تمارين كيجل

يتم أداء تمارين كيجل أثناء القيام بعملية التبول وبمجرد نزول البول في أوله يتم الضغط على العضلات الداخلية لوقفها وإمساكها من إتمام عملية التبول، تشعر النساء أثناء أداء التمرين بارتفاع المهبل إلى أعلى، يليها التمرين الآخر وهو ارخاء العضلات مع تكرير التمرين أكثر من مرةٍ، على أنّ تكون مدّة قبض العضلات لثلاث ثوانٍ وارخائها لمدّة ثلاث ثوانٍ أخرى، يمكن أداء التمرين على مراحلٍ خلال اليوم الواحد على أنّ يُقسم التمرين عشر مراتٍ في كلِّ مرٍة، يمكن تقسيم أداء التمرين من مرتين إلى ثلاث مراتٍ خلال اليوم الواحد، ويمكن للأشخاص الذين يجدون صعوبة في تطبيق التمرين تكريره قدر المستطاع مع محاولة زيادة التمرين مع مرور الوقت، تعتبر تمارين كيجل صحية وغير ضارة ومع التعود يمكن أنّ تكون جزءاً من الروتين اليومي أثناء القيام بنشاطات الحياة المختلفة، ويُفضل الأطباء عدم أداء تمارين كيجل أثناء عملية التبول والقيام بها في أي وقت أثناء القيادة، أوخلال الذهاب للعمل، أو خلال تناول العشاء، حتّى لا يُسبب حبس البول لدقائقٍ التهابات في المسالك البولية.[٣]


المراجع

  1. Kevin C. Zorn, MD, FRCSC, FACS , "Kegel Exercises for Men"، www.medicinenet.com, Retrieved 16-1-2018. Edited.
  2. ^ أ ب Debra Stang (13-9-2017), " Why do Kegel exercises?"، www.healthline.com, Retrieved 16-1-2018. Edited.
  3. ^ أ ب "Kegel Exercises: Treating Male Urinary Incontinence", www.webmd.com, Retrieved 16-1-2018. Edited.
  4. Madeline R. Vann, MPH (21-1-2014), "Sexy Men Do Kegels"، www.everydayhealth.com, Retrieved 16-12018. Edited.