محافظة حضرموت

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٢٧ ، ١٧ يناير ٢٠١٦
محافظة حضرموت

اليمن

تقع جمهورية اليمن في الجنوب الغربي من شبه الجزيرة العربية، ويقال عنه اليمن السعيد، حيث تتخذ من صنعاء عاصمة لها، ويقيم على أراضي اليمن التي تصل مساحتها إلى خمسمائة وسبعة وعشرين ألفاً وتسعمائة وسبعين كيلومتر مربع، ما يقارب من سبع وعشرين نسمة وفقاً لإحصائيات عام 2015، وتقسم اليمن إلى ستة أقاليم وهي إقليم أرال، وتهامة، والجند، وسبأ، وعدن، وحضرموت.


حضرموت

تتبع محافظة حضرموت اليمنية لإقليم حضرموت، وتحتل موقعاً في الناحية الشرقية من البلاد، وتعتبر مدينة المكلا عاصمة للمحافظة التي تقسم بدورها إلى ثلاثين مديرية، وتحظى مدينة المكلا بأهمية بالغة بعد العاصمة صنعاء وعدن.


تمتد محافظة حضرموت على مسافة شاسعة تشغل ما يقارب ستة وثلاثين بالمئة من المساحة الإجمالية للبلاد، وتقدر مساحتها بمئة وتسعين ألف كيلو متر مربع، ويقيم على أراضيها نحو تسعمائة وثلاثين ألف نسمة، وتحظى مدينة المكلا عاصمة محافظة حضرموت وحاضرتها بأهمية كبيرة نظراً لوجود ثالث أكبر مطار على مستوى اليمن فوق أراضي المكلا بالإضافة إلى ميناء المكلا.


الاقتصاد

يمتهن سكان المحافظة الزراعة وصيد الأسماك وتربية الثروة الحيوانية، وتساهم حضرموت في إجمالي الإنتاج الزراعي لليمن بنسبة تصل إلى خمسة وثمانية أعشار بالمئة، ومن أهم ما تنتجه حضرموت من المنتجات الزراعية المحاصيل النقدية والحبوب، والتمور، كما ترفد القطاع الاقتصادي من خلال صيد السمك.


يعتبر صيد السمك المهنة الأولى لأهالي المنطقة الساحلية الممتدة على طول شواطئ البحر العربي، ويتصف شاطئ البحر العربي باحتوائه على الأحياء البحرية، والأسماك المتنوعة، بالإضافة إلى ذلك تعتبر أراضيها من أغنى مدن اليمن بالنفط، والمعادن، والذهب.


الجغرافيا

تحيط بمحافظة حضرموت من الناحية الشمالية المملكة العربية السعودية، بينما ترتبط مع بحر العرب بحدود من الناحية الجنوبية، أما من الجهة الشمالية الغربية فتحدّها كل من مأرب، والجوف، وتشترك مع جارتها محافظة المهرة بشريط حدودي من الناحية الشرقية، ومع محافظة شبوة من الجهة الغربية، وتفصل بين محافظتي حضرموت وصنعاء مسافة تصل إلى سبعمائة وأربعة وتسعين كيلومتر.


المناخ

يقسم مناخ محافظة حضرموت إلى عدة أنواع وفقاً للتضاريس الموجودة على سطحها، وتصنف على النحو التالي:

  • الأجزاء الساحلية: تتأثر المناطق المطلة على سواحل البحر العربي بالمناخ الساحلي إذ يكون شتاؤها معتدلاً، وصيفها حاراً نسبياً.
  • الأجزاء الجبلية: ويمتاز المناخ الذي تتأثر به المناطق الجبلية في حضرموت بالاعتدال صيفاً والبرودة في فصل الشتاء.
  • الأجزاء الصحراوية: تتأثر بالمناخ الصحراوي أي تمر عليها فصول السنة كافة بحالة جفاف.
  • مناخ جزيرة سقطرى، يشهد فصل الصيف في جزيرة سقطرى هطولاً مطرياً بالرغم من ارتفاع درجات الحرارة، إلا أن الطقس يبقى معتدلاً في فصل الشتاء.


المعالم الأثرية

تروي المعالم الأثرية والتاريخية القائمة فوق أراضي محافظة حضرموت تاريخاً حافلاً بالحضارات التي مرت بها وشهدتها على مر العصور، ومن أشهر المتاحف والمعالم الأثرية فيها:

  • المتحف الوطني في حضرموت، يقع في عاصمة محافظة حضرموت مدينة المكلا، مكون من ثلاثة طوابق، يحاط بسور كبير جداً، ويعكس بناؤه فن العمارة الهندية الذي كان سائداً في تلك الفترة.
  • متحف المكلا: يستعرض في هذا المتحف مجموعة من الآثار القديمة التي تعود ملكيتها لسلاطين ممالك حضرموت، وتم تأسيسه في الثالث عشر من شهر أكتوبر عام 1994.
  • متحف سينون: يضم مجموعة من القاعات يستعرض فيها آثار قديمة وموروثات شعبية، تم افتتاحه في عام 1983.
  • المطبخ الحضرمي.
292 مشاهدة