مدينة صباح الاحمد البحرية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٢ ، ٢ يوليو ٢٠١٤
مدينة صباح الاحمد البحرية

الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح ، امير دولة الكويت الخامس عشر ، سميت المدينة السكنية التي بنيت نسبة اليه ، وهي مدينة مبينة على مساحة ٣٥٠٠ هكتار ، وهي حديثة البناء . عرفت المنطقة التي تبنى  عليها قديما باسم عريفجان قديما ، وهي عبارة عن صحراء خالية لا يوجد فيها شيء ، لذا تم استغلالها كمشروع سكني ووضع البنية التحتية له ، وتأسيسه بأفضل شكل وامكانيات ليلائم احتياجات الناس . موقعها في محافظة الاحمدي ، جنوب دولة الكويت وتبعد عن مركز الكويت العاصمة ٥٥ كم ، الهدف الاساسي من بنائها هو ايجاد وحدات سكنية جديدة لذلك هي تضم ما يقارب العشرة الاف وحدة سكنية بالإضافة. الي عمارات سكنية حكومية ومرافق عامة كالمدارس ، فيها ما يقارب الخمسين مدرسة بجميع مراحلها من رياض الاطفال الي الثانوي ، وتطل المدينة على سته ضواحي . بالإضافة الى تواجد كل مقومات رفاعية الحياة من مراكز تسويق ومولات ومدن ترفيه ، ومراكز امن وحماية كالشرطة ومراكز صحية كالمستشفيات والمستوصفات وعيادات طبية ،ومراكز دينية كمساجد ومراكز تحفيظ قران وجامعات ومعاهد حيث تقع فيها جامعة الكويت والهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب ومراكز تنيميه اسرية ومسارح وسينما ومباني للتراث الشعبي ومتاحف والكثير الكثير . كذلك من الجدير بالذكر ان المدينة تقع على البحر ، حيث انها مقسمة الى مراحل ، المرحلة الرابعة تقع على البحر مباشرة وهي الأعلى سعرا فيها . مدينة صباح الاحمد هي احد الانجازات العظيمة في فن البناء ، فهي تجتمع فيها الجمال والرفاهية والطبيعة التي تمنحك الراحة النفسية خاصة تن مناطق الخليج درجات الحرارة دائما مرتفعة فيها فبناء مدينة كاملة على شاطئ البحر امر يلطف حرارة الصيف القاتلة ، ويمكن اتخاذها كمصيف هادئ وجميل افضل من مصايف اوربا. كذلك اتيح للأشخاص حرية امتلاك الاراضي فيها وبناء ما يحلو لهم فيها . كذلك فقد تم اعطاء شققا سكنية حكومية فيها لأشخاص قدموا طلبات بمساح. كل شقة ٦٠٠م٢ . ويتوقع ان يبلغ عدد السكان فيها ١١٦ الف نسمة ، حيث ان مساحتها واسعة وبناؤها مكلف حيث احتجاجات ما يقارب ٤٦٣ مليون دولار يذكر ان المشروع لم ينتهي حتي الان والعمل لازال قائما فيه ، حيث ان هناك الكثير من العائلات لم تقم بالنقل وتملك شققها فعليا فيها . جميع المنازل والمناطق فيهز مبنية على المقاييس العالمية للجودة من مساحة واسعة وشروط صحية ، حيث ان مساحة جميع الشقق فيها حوال ٦٠٠ م ، والبناء صحي مطابق لشروط الجودة العالمية ومجري على ايدي خبراء اجانب متخصصين في هذا المجال ، والبنى التحتية سليمة وقوية بالذات التي تقع في المنطقة الرابعة بسبب وقوعها بالقرب من شاطئ البحر ، تم تقوية بناها بشكل اكبر من غيرها لتحمل اي خطر يقع بسبب البحر ولتحمل رطوبة البحر وملوحة مياهه التي من الممكن ان تصل اليها.