مراحل إعداد الميزانية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:١٠ ، ٣ ديسمبر ٢٠١٧
مراحل إعداد الميزانية

الميزانيّة

تُمثّل الميزانيّة كشفاً يحتوي على مجموعة من الالتزامات (الخصوم) والأصول الخاصة بمُنشأة أو دولة ما عند تاريخ معين؛ لذلك تُساهم الميزانيّة في تقديم وصف يُوضّح العناصر الخاصة بكلٍّ من الالتزامات والأصول داخل المُنشأة، وتُشكّل جميعها ذمماً ماليّة للمُنشأة، وتُحدّد العمليات الماليّة الخارجيّة والداخليّة؛ لذلك يُعبَّر عن الميزانيّة باستخدام جدول يحتوي على الأصول والالتزامات والعمليات الماليّة لكلٍّ منهما،[١] كما يُطلق على الميزانيّة اسم قائمة المركز الماليّ، وتُمثّل مع كلّ من قائمة التدفقات النقديّة وقائمة الدخل الحجر الأساسيّ والمركزيّ لجميع البيانات الماليّة الخاصة بالمُنشأة.[٢]


مراحل إعداد الميزانيّة

تهتمّ الكثير من المُنشآت بإعداد الميزانيّة الماليّة الخاصة بها في نهاية السنة الماليّة؛ من أجل تحديد وضعها الماليّ خلال العام الواحد، ودراسة نسبة الأرباح والخسائر المُؤثّرة في عملها، وتعتمد مراحل إعداد الميزانيّة بصورة صحيحة على إدراك مكوناتها الرئيسيّة التي تُمثّل مجموعة من الحسابات الماليّة، وتُستخدَم في تنفيذ العمليات الماليّة الخاصة بها، وتشمل حسابات الأصول والمعروفة باسم الحسابات المدينة، وحسابات الالتزامات (الخصوم) والمعروفة باسم الحسابات الدائنة، وتُضاف لها قيمة حقوق الملكيّة،[١][٣] ويجب أن تُحقّقَ هذه الحسابات توازناً في قيمها حتّى يُعتبر إعداد الميزانيّة ناجحاً، ويظهر هذا التوازن وفقاً للمعادلة الآتية: الأصول = الالتزامات + حقوق الملكية،[٢] وفي ما يأتي معلومات عن مراحل إعداد الميزانيّة وفقاً لهذه الحسابات:


حساب الأصول

يشمل حساب الأصول جميع العناصر الموجودة في المُنشأة والناتجة عن عمليات سابقة تُساهم في تحقيق منافع مستقبليّة، وتشمل حسابات الأصول مجموعة من الحسابات الفرعية، مثل: حساب المخزون، وحسابات مدينة للغير،[١] وفي ما يأتي معلومات عن الحسابات الخاصة بقسم الأصول في الميزانيّة:[٣]

  • حساب النقديّة: هو الحساب الذي يُمثّل جميع النقود التي تدّخرها المُنشآت والمرتبطة بجميع عملياتها اليوميّة، كما تحتاج المُنشأة إلى تخصيص مبلغ ماليّ يُستخدَم في الظروف الطارئة أو للمشاركة في الصفقات التجاريّة داخل السّوق.
  • الحسابات المدينة: هي جميع الأموال التي تُشكّل ديوناً على الأشخاص الذين يتعاملون مع المُنشأة؛ وخصوصاً إذا كانت طبيعة عملها تعتمد على تقديم الائتمانات؛ أي تقديم القروض والديون للنّاس.
  • قيمة المخزون: هي قيمة جميع المُنتجات الخاصة بالمُنشأة والجاهزة للبيع، وتُقيَّم قيمة المخزون باستخدام أسلوبين، وهما: الوارد أخيراً صادر أولاً (بالإنجليزيّة: Last In First Out)، وتعرف اختصاراً بالكلمة (LIFO)، وطريقة الوارد أولاً صادر أولاً (بالإنجليزيّة: First In First Out)، وتعرف اختصاراً بالكلمة (FIFO).
  • حسابات الأصول الثابتة: هي جميع الأصول التي تُعبّر عن الأملاك الخاصة بالمُنشأة، مثل المباني والعقارات والسيارات وغيرها، وتمتلك جميع هذه الأصول قيمة ماليّة كبيرة، ولكنها تتعرّض للاستهلاك مع مرور الزمن.


بعد تحديد وحساب جميع الحسابات السابقة ومعرفة قيمها النهائيّة بشكل دقيق، عندها تُحسب القيمة الإجماليّة للأصول التي تُمثّل قيمة جميع ممتلكات المُنشأة.[٣]


حساب الالتزامات (الخصوم) وحقوق الملكيّة

حساب الالتزامات (الخصوم) وحقوق الملكيّة هي المرحلة الثانية التي تشمل جميع الالتزامات المترتبة على المُنشأة، والمرتبطة مع أحداث ماليّة حصلت في الماضي، ويترتب على تسديدها استخدام موارد اقتصاديّة، وتمتلك هذه الحسابات طبيعة دائنة، وتشمل مجموعة من الحسابات الفرعية، مثل حساب رأس المال، وحسابات دائنة للغير،[١] كما تُضاف لها قيمة حقوق المُلكيّة، وفي ما يأتي معلومات تفصيليّة عن الحسابات الخاصة بالالتزامات في الميزانيّة:[٣]

  • الحسابات مستحقة الدفع: هي التي تُمثّل الديون ذات الأجل القصير، وتدين بها المُنشأة إلى المورّدين أو أشخاص آخرين.
  • القروض: هي التي تُمثّل الديون ذات الأجل الطويل، وتستخدمها المُنشأة للمحافظة على تمويل عملياتها الإنتاجيّة أو الخدميّة.
  • حساب رأس المال: هو مقدار المال الذي يملكه صاحب أو أصحاب المُنشأة، كما يشمل قيمة الأموال التي شارك فيها المستثمرون.


بعد تحديد وحساب جميع الحسابات السابقة ومعرفة قيمها النهائيّة بشكل دقيق، عندها تُحسب القيمة الإجماليّة للالتزامات التي تُمثّل جميع الديون المترتبة على المُنشأة للآخرين، بالإضافة إلى الاستثمارات والمبالغ الماليّة التي تُشكّل حقوق الملكيّة الخاصة بأصحاب المُنشأة، كما من الضروري أن يتساوى مجموع الأصول (الموجودات) مع مجموعة الالتزامات وحقوق المُلكيّة؛ إذ لا يجوز أن تمتلك المُنشآت أكثر ممّا يترتب عليها من التزامات.[٣]


تصميم الميزانيّة

يُمثّل تصميم الميزانيّة المرحلة النهائيّة في إعدادها بعد إدراك قيم جميع الحسابات الواردة في الأصول والالتزامات وحقوق الملكيّة، وفي ما يأتي نموذج للميزانيّة:[٣]


الأصول الالتزامات وحقوق الملكيّة
حساب النقدية الحسابات الدائنة
الحسابات المدينة القروض
حساب المخزون رأس المال
حساب الأصول الثابتة
إجمالي قيمة الأصول إجمالي قيمة الالتزامات وحقوق الملكيّة


أهمية الميزانيّة

تمتلك الميزانيّة أهمية تساهم في تميّزها ببيئة عمل المُنشآت المتنوّعة، وتُلخَّص هذه الأهمية وفقاً للنقاط الآتية:[٤]

  • تقديم حقائق: هو دور الميزانيّة في تقديم تحليل تفصيلي ومتوقّع حول أسلوب المُنشأة في صرف مالها في المستقبل؛ لذلك يتمّ إعداد الميزانيّة الماليّة بشكلٍ سنوي؛ حتّى تُساهم في تحديد الحاجات الماليّة المتوقعة لكلّ قسم في المُنشأة.
  • التقليل من النفقات: هو تميّز الميزانيّة الماليّة بدورها الأساسيّ في تقليل النفقات الماليّة على نشاطات مُحدّدة وخاصة بالمُنشأة؛ حيث تهتمّ الميزانيّة بحساب المصاريف والنفقات للمساهمة في تقليل ضياع رأس المال على النفقات غير اللازمة، أو لتجنّب دفع أموال تزيد عن كمية الموارد المُخصصة للعمليات التجاريّة.
  • بناء خُطة نموّ للمستقبل: هو دور الميزانيّة في عملية التخطيط الخاص بنموّ وتطوّر الأعمال التجاريّة في المستقبل؛ حيث تعتمد على توفير رأس المال في حساب احتياطيّ لاستخدامه في الحصول على فرص لبناء أعمال جديدة، كما تعتمد هذه العملية على امتلاك المُنشأة لرأس مال تستطيع استخدامه عندما تريد اتّخاذ أي قرار يُساعد على تطوّر عملياتها التجاريّة.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث الديوان الوطني للتعليم والتكوين عن بُعد، الوحدة (4): الميزانية والنتيجة، الجزائر: وزارة التربية الوطنية، صفحة 2، 3، 4، 5، 13. بتصرّف.
  2. ^ أ ب "Reading the Balance Sheet", www.investopedia.com, Retrieved 1-12-2017. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح Rosemary Peavler (14-2-2017), "How to Prepare a Balance Sheet"، www.thebalance.com, Retrieved 1-12-2017. Edited.
  4. Osmond Vitez, "Why Is it Important for a Business to Budget?"، smallbusiness.chron.com, Retrieved 21-11-2017. Edited.