مراحل تكوين الجنين

بواسطة: - آخر تحديث: ١٩:٤٣ ، ٢٧ أبريل ٢٠١٥
مراحل تكوين الجنين

مراحل تكوّن الجنين

يمرّ الجنين أثناء تكوّنه في الرحم بعدّة مراحل، تبدأ بالبويضة المخصبة، ثم الكيسة الأريميّة، إلى مرحلة الجنين، ثمّ الجنين ما بعد الشهر الثالث، وتمتاز كل مرحلة بتطوّرات معيّنة تطرأ على الجنين، من حيث نمو الأعضاء واكتمالها، أو من حيث طول الجنين ووزنه وشكله، و وضعيته في الرحم، وسنذكر هنا بشكلٍ ملخصٍ أهمّ هذه المراحل.


الأسبوع الأول

تكون البويضة في هذه الفترة في الأنبوب الرحميّ، بعد أن تمّ إخصابها في الجزء العلويّ من الأنبوب، ثمّ تسير ببطءٍ باتجاه الرحم، وفي هذه الأثناء تتعرض لعدّة انقساماتٍ حتّى تصل إلى الرحم، وتستقر في جداره الخلفيّ، ويكون عمر البويضة في هذه الفترة من ثلاثة إلى أربعة أيام.


الأسبوع الثاني

يكون حجم البويضة قد زاد بشكلٍ ملحوظٍ، وشكل الجنين واضح المعالم إلى حدٍ ما، حيث يمكن تمييز الرأس عن الأطراف فيه.


الأسبوع الثالث

وفيه يكون الجنين في وضعٍ شديد الانحناء، كما تكون الأجزاء الأساسيّة للدماغ واضحةً، وتتشكّل فيه الحويصلات السمعيّة والبصريّة، وفيه أيضاً تظهر لدى الجنين أربعة أخاديدٍ خيشوميّةٍ، كما تصبح أجسام وولف ظاهرةً، مع اختفاء الغشاء الشدقيّ البلعوميّ.


الأسبوع الرابع

في هذه الفترة يكون الجنين منحنياً على نفسه بشكلٍ ملحوظٍ، وتبدو أنصاف كرة الدماغ على شكل براعمٍ مجوفةٍ، كما تبدو الأطراف على شكل نتوءاتٍ بيضاويّةٍ مسطحةٍ، ومع نهاية الشهر الأوّل يصل طول الجنين إلى سبعة ملميترات تقريباً.

الأسبوع الخامس

وفيه يقل انحناء الجنين، كما يكون حجم الراس كبيراً نسبيّاً، كما تفترق الأطراف إلى أجزائها، أمّا الأنف فيظهر على شكل نتوءٍ مسطحٍ قصيرٍ، وتكون الحديبة المذرقيّة واضحةً.


الأسبوع السادس

يكون الانحناء في تناقصٍ مستمرٍ، والتجاويف الخيشوميّة أغلبها قد اختفى، كما يمكن تمييز أصابع اليدين والقدمين.


الأسبوعان السابع والثامن

وفي هذه المرحلة يخفّ انثناء الرأس، كما تكون الرقبة أطول من السابق، وتكون الجفون على شكل طياتٍ فوق وتحت العين، أما الشفّة العليا فتكون مكتملةً، والأنف أكثر بروزاً من قبل، ومع نهاية الشهر الثاني يكون طول الجنين ثلاثة سنتيمترات تقريباً.


الشهر الثالث

يتوسع فيه الرأس، ويزيد طول الرقبة، كما تتطوّر الأطراف بشكلٍ ملحوظٍ، وتبدأ الأظافر بالظهور، كما تبدأ ملامح الأعضاء بالوضوح، مما يؤدّي إلى إمكانيّة تمييز جنس المولود غالباً، ويبلغ طول الجنين في هذه الفترة ما يقارب تسعة سنتيمترات.


الشهر الرابع

بداية ظهور الشعر، مع زيادةٍ ملحوظةٍ في حجم الجنين، حيث يصل طوله في هذه المرحلة ما يقارب ستة عشر سنتيمتراً.

الشهر الخامس

يبدأ الجنين عادةً بالتحرّك في هذا الشهر، كما يكون نموّ شعر الرأس ملحوظاً فيه، بالإضافة الى بداية ترسّب الطلاء الجبنيّ. ويبلغ طول الجنين في هذه الشهر ما يقارب ستة وعشرين سنتيمتراً.

الشهر السادس

يكون جسم الجنين مغطىً بالشعيرات الدقيقة، كما يكون الطلاء الجبنيّ قد ترسّب بشكلٍ كبيرٍ، وتكون حدود الأظافر واضحةً في الأدمة، ويبلغ طول الجنين في هذه الفترة 31 سم.

الشهر السابع

تكون فيه الجفون مفتوحةً، مع ضمور غشاء الحدقة، كما تنحدر الخصية مع الكيس المهبليّ للصفاق، ويبلغ طول الجنين في هذا الشهر حوالي خمسة وثلاثين سنتيمتراً، كما يبلغ وزنه ألفاً وأربعمئة غرامٍ.

الشهر الثامن

تبدو فيه بشرة الجنين باللون الوردي، ويكون محاطاً تماماً بالطلاء الجبني، ويبدأ الزغب (الوبر) بالاختفاء، ويبدو الجنين ممتلئ الجسم، ويبلغ طوله حوالي أربعين سنتيمٍتراً، أما وزنه فيكون قرابة ثلاثمئة غرامٍ.

الشهر التاسع

يختفي فيه الزغب بشكلٍ كبيرٍ من الجذع، تكون السرّة تقريباً في منتصف الجسد، والخصيتين في كيس الصفن، ويبلغ طوله حوالي خمسين سنتيمتراً، أمّا وزنه حوالي 3300غم.