معلومات عن قطط الهملايا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٠ ، ٩ يناير ٢٠١٧
معلومات عن قطط الهملايا

القطط

تعد القطط من الحيوانات الأليفة التي لا تشكل أي خطر على الإنسان، وتعيش في محيطه، وهي من فصيلة السنوريات من الثديات، ولها أنواع عديدة، ومن أنواعها القطط السيامية، والقطط الشيرازية، وقطط الهملايا، وهذه الأنواع هي الأكثر شهرة باقتنائها في المنزل وتربيتها.


قطط الهملايا

حاول العلماء في أمريكا الشمالية منذ عام 1930م إنتاج جيل من القطط يحمل مواصفات كل من القطين الشيرازي الفارسي والسيامي؛ وهما النوعان الأكثر شهرة بين أنواع القطط، وذلك عن طريق تزاوجهما معاً، وتشمل هذه المواصفات إنتاج قط يحمل صفات جسم وفراء القط الشيرازي قصير الاطراف، ومتين العظام وطويل الشعر، وألوان جسم القط السيامي.


بعد سنوات عدة من المحاولات، وفي عام 1950م تحديداً نجح مرب أمريكي في إنتاج النوع المرغوب بالمواصفات المطلوبة بعد تزويجه القط السيامي مع القط الشيرازي لأجيال عدة، واعترفت رابطة مربي القطط الأمريكية (ACFA (American Cat Fanciers Association بعدها بالفصيلة الجديدة تحت اسم قطط الهملايا، واعترفت باقي جمعيات القطط الرئيسية بعدها بهذه الفصيلة في عام 1961م.


صفات قطط الهملايا

يعود سبب تسمية الهملايا بهذا الاسم إلى تشابه ألوان فرائها مع ألوان فراء بعض أنواع الأرانب والعنزات ذات الأجسام الفاتحة، والأطراف الغامقة التي تعيش في جبال الهملايا في آسيا.


يمتاز شكل قط الهملايا بعينيه الواسعتين الدائريتين ذات اللون الأزرق كالقط الشيرازي، وبأنفه ذي الفتحات الصغيرة، ووجهه المسطح، ووجود الأنف على مستوى العينين وعدم بروزه، وبفمه الذي يأخذ شكل الرقم ثمانية باللغة العربية، وبأذنيه الصغيرتين، وشعره الكثيف جداً والطويل، وجسمه الصغير، وأرجله القصيرة والعريضة، ويأخذ جسمه اللون الأبيض أو الكريمي، وأطرافه وذيله أغمق لوناً من جسمه، وذيله كثيف وقصير، ويأخذ لون فرائه نفس لون فراء القطط السيامية، وجسمه أكبر حجماً من حجم جسم القط السيامي.


ينتج قط الهملايا من تزاوج الهملايا مع بعضها البعض أو من تزاوج القط الشيرازي والسيامي لأجيال عدة، ويولد الهملايا بلون أبيض بشكل كامل، ثم تبدأ أطرافه بالتلون تدريجياً بعد أسبوع أو أسبوعين، وكلما تقدم في العمر أصبح لونه أغمق، و بسبب قصر أرجل قطط الهملايا فإنها لا تستطيع القفز لمسافات عالية، وهي قطط هادئة واجتماعية ولطيفة، ومزاجها جميل، وتحب اللعب والدلال، وهي مناسبة للتربية في البيت.


العناية بقطط الهملايا

عند امتلاك قط من الهملايا في المنزل، فيجب الاهتمام به ومتابعة صحته، وزيارة الطبيب بشكل دوري للكشف عن صحته، وعن وجود أي أمراض عنده، ويجب تنظيف القط باستمرار، وتنظيف شعره وتمشيطه، وإزالة العقد والشعر الميت منه، وتعريضه للشمس من فترة لأخرى لقتل الميكروبات والجراثيم في شعره، وقص أظافره حتى لا يمزق الأثاث والوسائد في المنزل، والاهتمام بأكله وشربه، وبسبب فروه السميك فهو حيوان حساس جداً لدرجات الحرارة المرتفعة، لذا يجب إبقاؤه في ظروف معتدلة نسبياً.

95 مشاهدة