مفهوم العرف

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٤٢ ، ٧ سبتمبر ٢٠١٦
مفهوم العرف

العرف

العُرف هو عبارةٌ عن مجموعةٍ من القواعد، والمفاهيم، والمعايير، والمقاييس الاجتماعية المتفق عليها أو المقبولة لدى العامة، وغالباً ما تكون على هيئة عادة اعتاد عليها الناس، بالإضافة إلى أنّه قد تتبدّل بعض القواعد أو العادات لتصبح قانوناً، وقد يتمّ إدخال تشريعٍ تنظيميٍّ مكتوبٍ من أجل صياغة أو تنفيذ العُرف، مثل: الأنظمة، والقوانين، والتعليمات كالتي من خلالها تمّ تحديد قواعد السير، كتحديد جانب الطريق الذي تسير به المركبة حسب نوعها أو حجمها، أو تحديد أشكال إشارات المرور.


أمّا في البيئة الاجتماعيّة، فقد يكون العُرف قانونٌ غير مدوّن من العادات، مثل: الطريقة التي يلتقي بها الناس ويرحبون ببعضهم كالمصافحة باليد وتقبيل بعضهم البعض، أمّا في العلوم الفيزيائية، فيُطلق على القيم العددية كالثوابت، أو أدوات القياس، أو الكميات بأنّها مفاهيمٌ عُرفيةٌ نشأت على هيئة عُرفٍ وتداولها العلماء فيما بينهم.


معلومات عامة عن العرف

  • على العرف أن يكون قديماً وثابتاً وخاصّاً بمكان دون الآخر، وقد تشترك بعض المناطق بمجموعةٍ من الأعراف.
  • غالباً ما تشير كلمة العرف إلى عادةٍ غير مكتوبةٍ يتشاركها الأشخاص في المجتمع.
  • تشير القاعدة الاجتماعية في علم الاجتماع إلى أنّ أيّ عُرفٍ اجتماعيّ يتقيّد به الأفراد هو عادةٌ في المجتمع، حيث إنّ هذه القواعد غير مكتوبة في القانون.
  • لا يمكن تطبيق الأعراف في المحاكم لأنّها بعض القواعد غير القانونية والتي لا تتزم الجميع ولا يترتب على عدم القيام بها أيّ نوعٍ من أنواع العقوبات إلّا إذا كانت تتعارض مع أحد القوانين.


أمثلة على العرف الاجتماعي

  • تصافح الغرباء في حال تعرفهم على بعضهم كما في المجتمع الغربيّ حيث إنّهم:
    • ينحنون لبعضهم البعض في كلٍّ من: الصين، وكوريا، واليابان.
    • لا ينحنون لبعضهم البعض في العادات اليهودية.
    • تكون التحية في الولايات المتحدة بالنظر في عيون بعضهم، مع هزّ رؤوسهم، ورسم ابتسامة دون الانحناء.
  • تبادل بطاقات الأعمال كما يحدث في اجتماعات العمل.
  • نقر الأعقاب كما في العصور الماضية من تاريخ الغرب.
  • عدم وضع باطن القدم في وجه شخصٍ آخر كما في مناطق الشرق الأوسط، لأنّ ذلك يعتبر إساءة له.
  • في بعض المدارس، بالرغم من عدم تخصيص المقاعد للطلاب باسمائهم، إلّا أنّ بعض الطلاب يدّعون أنّ هذه المقاعد لهم، ويعتبرون الجلوس في مقعد طالب آخر إهانة لهم.
  • التزام سائقي المركبات بالجانب الأيمن من الشارع في ألمانيا، والولايات المتحدة، والبلاد العربية، بينما في أستراليا وإنجلترا يسيرون على الجانب الأيسر.