من هم الورثة الشرعيين

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٤ ، ١٢ أبريل ٢٠١٥
من هم الورثة الشرعيين

الوِرثة

تعتبر مسألة الورثة من الأمور التي تسبب القلق والمشاكل للأشخاص الذين يجهلون تفاصيلها، فمن الواجب معرفة الأمور الأساسية في علم المواريث، وهو علم يبحث في توزيع مال الشخص المتوفى على الورثة الشرعيين الذين حددهم الدين، ويوضح العلماء أن استحقاق الميراث ليس له فقط طريق واحد، وإنما يخضع لطريقين اثنتين وذلك إذا كانت الأنصبة مقدرة أو غير مقدرة.


الورثة الشرعيين

عددهم خمسة وعشرون وارثاً من الإناث والذكور إذا أردنا التفصيل، أمّا إذا قصدنا الإجمال فهم سبعة عشر:

  • الورثة من الذكور هم: الولد، ابن الابن، الأب، الجد، الأخ الشقيق، الأخ لأب، الأخ لأم، ابن الأخ الشقيق، ابن الأخ لأب، العم الشقيق، العم لأب، ابن العم الشقيق، ابن عم لأب والزوج.
  • الوارثات من النساء: البنت، بنت ابن، الأم، الزوجة، الجدة، الأخت الشقيقة، الأخت لأب والأخت لأم.


مراتبهم في الميراث

عند قسمة الميراث يبدأ بالورثة الشرعيين بغض النظر إذا كانوا أصحاب فروض أو ذوي عصبة، ومراتب الورثة تبدأ:

  • بأصحاب الفروض.
  • وذوو العصبة.


لو لم يوجد أحد من ذوي العصبة أي وجد صاحب فرض فإنّ الباقي يرد على أصحاب الفروض باستثناء الزوجين لكن في حال عدم وجود أصحاب فروض وعصبة، وإنما كان هناك أقارب من ذوي الأرحام مثل الخال والخالة والعمة وابن البنت وبنت البنت فإنهم يرثون حسب الفقرة الرابعة في قانون الأسرة، وهذا هو ما عمل به الحنفية والحنابلة.


أمّا في حال عدم وجود صاحب فرض – باستثناء أحد الزوجين- ولا عصبة ولا ذوي أرحام فيرد على ذلك الزوج أو الزوجة، لكن إن لم يوجد للميت ورثة أبداً تنفذ الوصية فيما يزيد عن الثلث وهذا ما عملت به الحنابلة والحنفية، ويلجأ إلى بيت مال المسلمين في نهاية المطاف.


طريقة الإرث

الميراث بالفرض

جاء في القرآن الكريم في آيات المواريث مجموعة من الورثة وحددت مقدار أنصبتهم، وسمّى العلماء هذه الفئة من الورثة أصحاب الفروض، وهم كل شخص حدد مقدار ورثته في الورثة شرعاً أي حدد بجزء.


أصحاب الفروض يبلغ عددهم 12 شخصاً، من الذكور أربعة وهم الأب، والجد، والزوج، الأخ لأم، والأخ الشقيق، أمّا أصحاب الفروض من النساء يبلغ عددهن ثمانية وهن: البنت، بنت الابن، الأم، الجدة، الزوجة، الأخت الشقيقة، الأخت لأب، الأخت لأم.


الفروض المقدّرة

التي ذكرها الله عزّ وجلّ في القرآن الكريم في آيات المواريث وهي ستة فروض تنقسم لمجموعتين: المجموعة الأولى: وهي النصف والربع والثمن وتتميز بتداخل مقامتهما وتعرف هذه الفروض بطريقتين:

    • التدلي وتعني: النصف ونصفه الربع ونصف نصفه الثمن.
    • أما الطريقة الثانية: فهي طريقة الترقي وتعني: الثمن وضعفه الربع وضعف ضعفه النصف.
  • المجموعة الثانية فهي: هي الثلث والثلثان والسدس. وهي أيضاً متداخلة.
    • بطريقة التدلي: الثلثان ونصفه الثلث ونصف نصفهالسدس.
    • بطريقة الترقي: السدس وضعفه الثلث وضعف ضعفه الثلثان.