موضوع عن فضل القرآن الكريم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٨ ، ٩ يناير ٢٠١٧
موضوع عن فضل القرآن الكريم

القرآن الكريم

إنّ القرآن الكريم هو أجلّ وأعظم وسيد الكتب السماوية جميعها، وهو معجزة نبينا محمد عليه الصلاة والسلام، ونزلت آيات القرآن الكريم على سيدنا محمد على مدار ثلاثة وعشرين عاماً، وأول ما نزل كان آية: (اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ) [العلق: 1]، وبدأ هذا النزول بواسطة الوحي جبريل عليه السلام، في ليلة القدر من شهر رمضان المبارك، عندما كان الرسول عليه الصلاة والسلام معتزلاً في غار حراء.


يضم القرآن الكريم ثلاثين جزءاً، وستين حزباً، ومئة وأربع عشرة سورة، وتنقسم سوره الكريمة إلى قسمين: السور المكية التي نزلت على رسول الله عليه السلام قبل هجرته إلى المدينة المنورة، والسور المدنية التي نزلت على الرسول بعد هجرته إلى المدينة المنورة، ويبتدئ القرآن الكريم بسورة الفاتحة، وينتهي بسورة الناس.


فضل القرآن الكريم

  • يكسب قارءه الحسنات الكثيرة والأجر العظيم، وتتضاعف الحسنات، ففي كلّ حرف منه حسنة، وقراءته في شهر رمضان المبارك تُضاعف الحسنة بعشر أمثالها، والله يضاعف لمن يشاء.
  • يرفع درجة صاحبه في الجنة، فيُقال لقارئ القرآن يوم القيامة: (اقرأ، وارتق، ورتّل).
  • يقي صاحبه من عذاب القبر وضغطته، وتقدم صاحبه عند الدفن.
  • تتنزل الرحمة والسكينة والنور والسرور في البيت الذي يُقرأ فيه القرآن الكريم، ويُشعر أهله بالراحة والاطمئنان.
  • يمنح صاحبة الوقار والهيبة في قلوب الناس وبين الخلق.
  • يُلبس صاحبه تاجاً من نور وكرامة يوم القيامة، ويُحاجج عن صاحبه، ويرفع قدره في الدنيا والآخرة.
  • يغشي صاحبه بالرحمة التي دعا الرسول عليه الصلاة والسلام لصاحب القرآن الكريم بها.
  • يباهي الله تعالى ملائكته بقارئي القرآن الكريم وحافظيه من عباده.
  • يشفي بقراءته الكثير من الأمراض الجسدية والنفسية.
  • يعلّم الناس أمور دينهم ودنياهم.
  • يرفع قيمة الأم والأب الذين يحفظ ابنهم القرآن الكريم، ويلبسهم الله تعالى تاجاً من نور نوره أفضل من نور الشمس.
  • يعتبر قارءه ومتعلمه من الذين قال الرسول عليه الصلاة والسلام فيهم: (خيرُكم مَن تعلَّم القرآنَ وعلَّمه) [صحيح].
  • يعطي لقارئه العبرة والموعظة، حيث تحمل سوره الكثير من قصص الأمم الغابرة.
  • يرغب المؤمنين بالعبادة والجنة، لما في سوره من ذكر للجنة، وحسنها، ومتاعها، ودرجاتها، وفي سوره أيضاً تحذير من نار جهنم ووصف لها، مما يعمق إيمان العبد بربه.
  • يدعو للتفكر في خلق الكون والإنسان وكلّ ما في الحياة.
  • يرفع أخلاق المرء ويهذبها، ويزيد الصدق والأمانة وحب الخير للناس، حيث يحبب فعل الخير.
  • يقي قارءه من الإصابة بالسحر والمس الشيطاني، ويجميه من العين والحسد.
24 مشاهدة