نبذة عن مدينة الرياض

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٩ ، ١٩ ديسمبر ٢٠١٦
نبذة عن مدينة الرياض

مدينة الرياض

الرياض مدينة آسيوية عربية من مدن المملكة العربية السعودية، وتقع في وسط المملكة، وفي الجهة الشرقية من شبه الجزيرة العربية بين خطي طول 43 درجة إلى 46 درجة شرق خط جرينتش، وبين دائرتي عرض 38 درجة إلى 34 درجة شمال خط الاستواء، وترتفع عن مستوى سطح البحر 612م، وتبلغ مساحة أراضيها 1.435كم²، كما تعتبر العاصمة الإدارية والسياسية للمملكة.


كان اسم الرياض قديماً مدينة حجر، وأول من سكنها هم القبيلة العربية البائدة طسم، كما تقسم إدارياً إلى خمس عشرة بلدية؛ كالسلي، والعزيزية، والعليا، والشفا، والعريجاء، والشميسي، والحائر، والشمال، والنسيم، ونمار، وعرقة، والمعذر، والبطحاء، والملز، والروضة، ولها توأمة مع عدة مدن؛ كمدينة أكابولكو المكسيكية، ومدينة بيروت اللبنانية، ومدينة باريس الفرنسية.


نبذة عن مدينة الرياض

  • يمتاز مناخ الرياض بأنه مناخ صحراوي يتسم بالبرودة في فصل الشتاء، وحارٌّ في فصل الصيف.
  • يعتبر وادي السلي ووادي حنيفية من أبرز الأودية فيها، كما تعد نفود المعيزيلة من أشهر كثبانها الرملية.
  • يتحدث سكان المدينة اللغة العربية التي تعد لغة رسمية في المملكة، أما الديانة فيدين كافة سكانها بالدين الإسلامي.
  • يبلغ الناتج المحلي للمدينة ستين بليون ريال سعودي، ويعتمد اقتصادها على قطاع الصناعة، والقطاع الخاص الذي يساهم بـ 40% من مدخولها، وقطاع السياحة؛ لاحتوائها على عدد وفير من المعالم السياحية؛ كمتحف مشوح المشروح للتراث، وبرج المملكة الذي يعتبر أطول ناطحة سحاب في السعودية، ومسجد الإمام تركي بن عبد الله، والجسر المعلق، وقصر المصمك المبنى من اللبن.
  • يعد مهرجان التمور، ومهرجان ربيع الرياض، ومهرجان الجنادرية من المهرجانات المهمة التي تقام في المدينة كل عام.
  • تضم المدينة العديد من الشخصيات البارزة؛ كمؤسس المملكة العربية السعودية عبد العزيز بن عبد الرحمن الفيصل، والشاعر الجاهلي ميمون بن قيس أعشى قيس، والصحابي المسلم ثمامة بن أثال الحنفي، والفقيه المسلم عبد العزيز بن باز.
  • تشتهر الرياض بعدد من الأحياء؛ كحي السويدي، وحي الصحافة، وحي البديعة، وحي العقيق، وحي النخيل، وبعدد من الشوارع؛ كشارع صلاح الدين الأيوبي، وشارع الخرج القديم، وشارع العروبة، وشارع الخرج الجديد.


محطات تاريخية في تاريخ مدينة الرياض

  • في عام 1773م دخلها عبد العزيز بن محمد آل سعود، وضمها إلى دولته الدولة السعودية الأولى، وفي القرن الحادي عشر الهجري أصبح اسمها الرياض بدلاً من اسم حجر.
  • في عام 1824م اتخذها الإمام تركي بن عبد الله آل سعود عاصمة لدولته الدولة السعودية الثانية بدلاً من مدينة الدرعية.
  • في عام 1902م استعادها عبد العزيز بن عبد الرحمن بعد وقوع معركة الرياض، وقُتل أميرها عجلان بن محمد على يد الرشيديين.
  • في عقد التسعينات من القرن العشرين للميلاد تعرضت المدينة لسلسلة من الهجمات الإرهابية على الأجانب والسكان المحليين، وفي عام 2003م تعرضت لهجوم انتحاري استهدف المدنيين الأمريكيين.