نظام لينوكس

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:١٠ ، ٧ مارس ٢٠١٧
نظام لينوكس

نظام لينوكس

يُعدّ نظام اللينوكس من أشهر أنظمة التشغيل في عَالَم الحاسوب والشّبكات، ويُعرّف نِظام التّشغيل بأنّه البرنامج الأساسي لتشغيل أجهزة الحاسوب وتطبيقات وبرامج الحاسوب، ومن أشهر أنظمة التشغيل نظام الويندوز الخاص بشركة مايكروسوفت، ونظام اللينوكس، ونظام الماك الخاص بشركة Apple العملاقة.


يُصنّف نظام اللينوكس بأنّه نِظام مَفتوح المصدر، أي إنّ الكود البرمجي الذي بُنيَ عليه نظام اللينوكس هو كود مجّاني يستطيع الجميع الحصول عليه وتعديله، ويندرج نظام اللينوكس تحت مشروع جنو لينوكس (GNU \ Linux)، وهو ليس حكراً على أحد؛ بل يُساهِم الكثيرون في تَعديله وبنائِه وحلّ مشاكله. تمّ ابتكار نِظام اللينوكس في عام 1991م من قِبل لينوس تورفالدس الذي كان طالباً في السنة الأخيرة في جامعة هيلنسكي، وبعد أن طوّرهُ لينوس نشره بالمجان كنظام تشغيل مَفتوح المصدر.[١]


ميزات نظام لينوكس

عند اختيار نظام تشغيل مُعيّن يُنظر إلى خَصائصه وميّزاته التي تُفيد المُستخدم بشكلٍ كبير، ولكلّ نظام تشغيل في عالم الحاسوب استخداماته الخاصّة والمُختلفة عن باقي الأنظمة الأخرى، ونظام اللينوكس يتميّز بالكثير من الخصائص والميّزات التي تُعطيه رونقاً خاصاً، ومَجالات استخدام مُميّزة وخاصّة به. من خصائص نظام اللينوكس:[٢]

  • المستوى العالي من الأمان والحماية ضد الفيروسات الحاسوبيّة، ويُوفّر أيضاً مَيّزة التشفير بشكلٍ كبير.
  • نظام اللينوكس نظام مجّاني تَماماً.
  • جميع الميّزات التي يحتويها نظام اللينوكس مجّانية أيضاً، ولا يَجب دفع المال مُقابل الحصول عليها مثل الأنظمة الأخرى التي تتطلّب دفع المال لتشغيل خدمات وخصائص مُعيّنة على نظام التشغيل.
  • الثبات في الأداء والفاعلية، ومَشاكله البرمجية قليلة مُقارنةً مع باقي أنظمة التشغيل.
  • السهولة في التعامل مع بيئة نظام التشغيل وسطح المكتب.
  • يعمل نظام اللينوكس على مُختلف أنواع أجهزة الحاسوب.
  • يُمكن للعديد من البرامج والتطبيقات أن تعمل في الوقت نفسه على نظام اللينوكس.
  • يتم التعامل مع نظام اللينوكس عن طريق تطبيق خاص يُسمّى الشل (بالإنجليزية: Shell) عن طريق كتابة الأوامر لتنفيذ المهام المطلوبة.
  • يُوفّر نظام اللينوكس الدعم التقنيّ الكبير لنظام التشغيل والكثير من التطبيقات التي تعمل عليه.


استخدامات نظام لينوكس

يُقدّم نظام اللينوكس العَديد من الميّزات التي جَعلت مجالات استخدامه كبيرة وكثيرة، ولأنّه نِظام تشغيل مجّاني ومفتوح المصدر فقد أفسح المجالَ أمام جَميع المُبرمجين والمُطوّرين للتعديل عليه وإنشاء توزيعات خاصّة تُناسب مُختلف احتياجاتهم ومتطلباتهم، ويُستخدم نظام اللينوكس في الكثير من المجالات ويذكر منها:[٣][٤]

  • الشبكات: يُستخدم نظام اللينوكس بكثرة في عالم شبكات الحاسوب لما يُوفّره من دعم لتشغيل مختلف تطبيقات وبرامج الشبكات.
  • قواعد البيانات: تعدّ قواعد البيانات من أكثر مَجالات اللينوكس استخداماً، لما يُوفّره من دعم قويّ في الأمن والحماية وسهولة الاستخدام في الوصول إلى مُختلف الملفّات الخاصة بالمُستخدمين وبنظام التشغيل.
  • إدارة المواقع الإلكترونية: يُوفّر نظام اللينوكس بيئةً مُتكاملةً من البرامج والأدوات والتطبيقات التي تُساعد على بناء وإدارة المواقع الإلكترونية.
  • الصيانة: يتميّز نظام اللينوكس بأدواته وتطبيقاته الخاصّة بصيانة القطع الحاسوبية، وإمكانيّة إصلاح أخطاء أنظمة التشغيل الأخرى، وبعض الخدمات التي تعمل عليه بشكلٍ ممتاز مثل: استرجاع الملفّات المحذوفة، وصيانة الأقراص الصلبة (بالإنجليزية: Hard Disk).
  • الخوادم (بالإنجليزية: Servers): تعمل أغلب الخوادم للكثير من المواقع والشركات المشهورة عالمياً تحت راية نظام اللينوكس لما يُوفّره من ميّزات تجعل من استخدامه كنظام تشغيل خاص بالخوادم أمراً مميّزاً ومطلوباً بشكل كبير.
  • مجالات الأمن والحماية: يعدّ نظام اللينوكس وما تنبثق تحته من توزيعات في مجالات الأمن والحماية والاختراق الإلكتروني الأكثر شهرةً واستِخداماً حول العالم؛ لأنّه يَحتوي على أدواتٍ خاصّة تُفيد المتخصّصين في مجال الأمن الإلكتروني من استخدامها لحماية مختلف المواقع الإلكترونية والخوادم وقواعد البيانات.


توزيعات نظام لينوكس

وفّر نظام اللينوكس باعتباره مفتوح المصدر الكثير من الآفاق للتعديل عليه وتطويره وحلّ مشاكله من قبل المُبرمجين والمُطوّرين، ممّا أدّى لابتكار وتطوير الكثير من الإصدارات المُنبثقة عن نظام اللينوكس والتي تُسمّى توزيعات (بالإنجليزية: Distributions)، وتختلف التوزيعات في مجالات استخدامها، فمنها ما هو مُستخدم لتشغيل الأجهزة الشخصية، ومنها ما هو مُخصّص لقواعد البيانات أو الخوادم أو الأمن الإلكتروني، وتوزيعات نظام اللينوكس هي: [٥]

  • توزيعة أوبونتو (بالإنجليزية: Ubuntu)، التي تسخدم للأجهزة الحاسوبية الشخصيّة، وهي سهلة الاستخدام، وتُوفّر الكثير من الميّزات التي تُفيد المُستخدم العادي لجهاز الحاسوب.
  • توزيعة لينوكس منت (بالإنجليزية: Linux Mint)، هي توزيعة مُعتمدة على نظام أوبونتو، وهي تَوزيعة متخصّصة أيضاً بالحواسيب الشخصيّة لكنها أكثر سهولة في الاستخدام مُقارنةً بنظام أوبونتو.
  • توزيعة ديبيان (بالإنجليزية: Debian).
  • توزيعة فيدورا (بالإنجليزية: Fedora)، وتتميّز هذه التوزيعة ببيئةٍ خاصّة بسطح المكتب، وتُستخدم بكثرة في مجال الخوادم وقواعد البينات، وهي مشروع يتمّ دعمه من قبل شركة ريد هات.
  • توزيعة سينتوس (بالإنجليزية: CentOs)، وهي توزيعة مُشابهة لتوزيعة ريد هات لكنّها مجانيّة ومفتوحة المَصدر وتُستخدم أيضاً في مجال الخَوادم وقواعد البيانات.
  • توزيعة ريد هات (بالإنجليزية: Red Hat)، هي التوزيعة الشهيرة جداً والأكثر استِخداماً في مَجال الخوادم الإلكترونية، لكنّها ليست مجانيّة بل تجارية أي يجب دفع المال لاستِخدامها.
  • توزيعة أرك لينوكس (بالإنجليزية: Arch Linux)، هي تَوزيعة قديمة نوعاً ما، ولا يوجد بها سطح مَكتب أو بيئة رسوميّة؛ بل تَحتوي فقط على تطبيق الشل الذي يجعل من استخدامها أمراً مُمكناً لكن صعب نوعاً ما.


المراجع

  1. مصطفى طنطاوي، "مقدمه حول نظام التشغيل Linux"، البوصلة التقنية، اطّلع عليه بتاريخ 17-02-2017. بتصرّف.
  2. "Important features of Linux Operating System", linux india, Retrieved17-02-2017. Edited.
  3. Whitson Gordon (01-02-2014), "Top 10 Uses for Linux (Even If Your Main PC Runs Windows)"، Life HAcker, Retrieved 17-02-2017. Edited.
  4. "What Is Linux Used For?", lugod, Retrieved 17-02-2017. Edited.
  5. " 10 of the Most Popular Linux Distributions Compared", How To Geek, Retrieved 17-02-2017. Edited.