هل يوجد للإنسان قرين

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٥٣ ، ٢٨ يوليو ٢٠١٦
هل يوجد للإنسان قرين

عالم الجن

ينسج النّاس القصص الكثيرة حول موضوع الجنّ وتراهم يتداولون فيما بينهم معلوماتٍ وأفكاراً مغلوطة فيما يخصّ حقيقة هذا العالم غير المرئي بالنّسبة إلينا نحن البشر، ومن بين الأمور التي يثار حولها الجدل مسألة القرين وتأثيره في النّفس الإنسانيّة، فما هو القرين؟ وما مهمّته؟ وهل يوجد للإنسان قرين؟


تعريف القرين

يعرّف القرين لغةً من اقتران الشّيء بالشيء، فيقال فلان قرين فلان أي ملازمه ومصاحبه في كلّ أمرٍ من أمور حياته، أمّا في الاصطلاح فمعنى القرين هو صنفٌ من الجنّ الكافر الموكل بكلّ إنسانٍ من البشر.


أدلة وجود القرين في القرآن والسنة

ذكر الله سبحانه وتعالى القرين في القرآن الكريم في أكثر من آية نذكر منها:

  • قوله تعالى: (حَتَّىٰ إِذَا جَاءَنَا قَالَ يَا لَيْتَ بَيْنِي وَبَيْنَكَ بُعْدَ الْمَشْرِقَيْنِ فَبِئْسَ الْقَرِينُ)[الزخرف:38].
  • قوله تعالى: (قَالَ قَرِينُهُ رَبَّنَا مَا أَطْغَيْتُهُ وَلَكِنْ كَانَ فِي ضَلالٍ بَعِيدٍ)[ق:27].
كما ذكر لفظ القرين في السّنّة النّبويّة المطهّرة في عدّة أحاديث، وهذا يدل على حقيقة وجود القرين في حياة الإنسان.


وعلى هذا فإنّ وجود القرين هو حقيقة في حياة الإنسان، وقد وردت في السّنّة النّبويّة المطهّرة ما يدلّ على أنّ لكلّ إنسانٍ قرين من الجنّ موكّل به، ففي الحديث الشّريف عن النّبي عليه الصّلاة والسّلام قوله (ما منكُم من أحدٍ إلَّا وقد وُكِّلَ بهِ قرينُهُ منَ الجنِّ)، وحتّى النّبي الكريم كان له قرين، ولكنّ الله تعالى أعان عليه فأسلم، فقيل إنّه انقاد للنّبي وأذعن، وقيل إنه أسلم بالدّعوة فلا يأمر النّبي الكريم إلاّ بخير.


مهام القرين

وإنّ مهمّة القرين الموكّل بكلّ إنسانٍ تنطلق من العهد الذي التزم به إبليس حينما لعنه الله فكان من المبعدين، ومن هذه المهام:

  • مهمة الوسوسة لبني آدم، فلكلّ إنسانٍ قرين يوسوس له ويأمره بالمنكر والسّوء، وينهاه عن الخير والمعروف.
  • مهمة تزيين الباطل للإنسان ودعوته إلى تغيير خلق الله سبحانه وتعالى، فمن مهامّ القرين أن يزيّن للإنسان الباطل والسّوء الذي يخالف فطرة الإنسان السّويّة النّقيّة المجبولة على حبّ الخير وبغض الشّرّ، وكذلك من مهامه أن يأمر الإنسان بتغيير شكله بما يخالف ما خلقه الله عليه من الصّورة البديعة وحسن الخلق وأحسن التّقويم.
  • معاونة السّحرة والمشعوذين في أعمالهم، فقرين كلّ إنسانٍ يتعاون مع قرين السّاحر في تزويده بقليلٍ من المعلومات عن سيرة الإنسان الذي يوكّل به.
  • السّعي لإفساد العلاقة الزّوجيّة بين الرّجل والمرأة، وهذه من أكثر المهام أهميّة عند القرين والشّياطين عمومًا.