آثار جانبية للزنجبيل

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:١٢ ، ١٦ مايو ٢٠١٩
آثار جانبية للزنجبيل

آثار جانبية للزنجبيل

يعدّ الزّنجبيل إحدى الجذور شائعة الاستخدام والتي تضاف للأطباق كنوعٍ من أنواع المنكهّات، ويستخدم الزّنجبيل عادةً في علاج عدة مشاكل صحيّةٍ مثل اضطرابات المعدة، والمغص، والغاز، والإسهال، ويعتبر الزّنجبيل آمناً عند تناوله بكميّاتٍ معتدلةٍ لكن قد يكون له أثآرٌ جانبيّةٌ خفيفةٌ مثل: حرقة المعدة، والإسهال، وزيادة نزيف الحيض، لكن يجب أخذ الاحتياطات والحذر عند تناوله من قِبل:[١]

  • الأطفال: يجب الحذر عند تناول الأطفال للزّنجبيل، لكن بشكلٍ عام يعدّ الزّنجبيل آمناً عند تناوله لمدةٍ تصل إلى أربعة أيامٍ من قبل الفتيات المراهقات في بداية فترة الدّورة الشّهرية.
  • الحوامل: يجب على الأمهات الحوامل استشارة الطّبيب قبل تناول الزّنجبيل، نظراً لتأثيره على هرمونات الجنين وزيادته لخطر إنجاب طفلٍ ميّت، وهناك بعض التّقارير التي بينّت أن استخدام المرأة الحامل للزّنجبيل للتخلص من غثيان الصّباح أدى إلى الإجهاض خلال الأسبوع الثاني عشر من الحمل، كما قد يزيد من خطر النّزيف أثناول الحمل.
  • المرضعات: يجب على الأمهات المرضعات الحذر عند استخدام الزّنجبيل، لكن لا توجد معلوماتٌ موثوقةٌ كافية ٌحول سلامة تناول الزّنجبيل للأمهات المرضعات.
  • مرضى اضطرابات النّزيف: يجب على الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات النّزيف تجنّب تناول الزّنجبيل، لأنّ الزّنجبيل قد يزيد من خطر النّزيف.
  • مرضى السّكري: قد يؤدي الزّنجبيل إلى زيادة الإنسولين أو خفض نسبة السّكر في الدّم، لذا يحتاج مريض السّكري إلى تعديل الأدوية الخاصة بحالته عند تناول الزّنجبيل.
  • مرضى القلب: قد يسبب تناول الزّنجبيل بجرعاتٍ عاليةٍ تفاقم أمراض القلب لدى الأشخاص الذين يعانون منها.


فوائد الزّنجبيل

يعد الزّنجبيل مصدراً غنيّاً بالعناصر الغذائيّة والمركبات النّشطة، والتي لها فوائد عديدة للجسم والدماغ، ومن أهم فوائد الزنجبيل:[٢]

  • يحدّ من آلام العضلات، ويقلّل أعراض التهاب المفاصل.
  • يخفّض مستويات السّكر في الدّم، ويحسّن عوامل الخطر لأمراض القلب لدى مرضى السّكري من النّوع الثّاني.
  • قد يسرّع عملية إفراغ المعدة، التي قد تكون مفيدة للأشخاص الذين يعانون من عسر الهضم.
  • قد يقلّل من آلام الحيض عند تناوله في بداية فترة الحيض.
  • يخفّض مستويات الكولسترول الضّار والدّهون الثلاثيّة في الدّم بشكلٍ كبيرٍ.


القيمة الغذائيّة للزّنجبيل

قد لا يضيف الزّنجبيل كميات كبيرة من السّعرات الحراريّة، أو الكربوهيدرات، أو البروتين، أو الألياف، نظراً لتناوله بكمياتٍ قليلةٍ، حيث تحتوي كل 100 غرام من جذور الزّنجبيل على 79 سعرة حراريّة، ويبيّن الجدول التّالي القيمة الغذائيّة لكل 100 غرام من الزّنجبيل:[٣]

العنصر الغذائي الكميّة الموجودة في 100 غرام من الزّنجبيل
الكربوهيدرات 17.86 غراماً
البروتين 3.57 غرام
الألياف 3.6 غرام
البوتاسيوم 33 ملليغراماً
الحديد 1.15 غرام
الصوديوم 14 ملليغراماً
فيتامين ج 7.7 مليغرام


المراجع

  1. "GINGER", www.webmd.com, Retrieved 10-5-2019. Edited.
  2. Joe Leech (4-6-2017), "11 Proven Health Benefits of Ginger"، www.healthline.com, Retrieved 10-5-2019. Edited.
  3. Megan Ware, "Ginger: Health benefits and dietary tips"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 10-5-2019. Edited.