أسباب رفة العين

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٤٦ ، ٨ ديسمبر ٢٠١٥
أسباب رفة العين

أسباب رفة العين

هناك العديد من التغيرات الطفيفة التي تحدث في الجسد ولكنها تكون مزعجة، وخير مثال عليها هي ما يعرف برفة العين وهي عبارة عن حركة لا إرادية تسبب تشنّجاً لجفن العين، ممّا يؤثر على باقي عضلات العين وتتكرّر هذه الحركة بشكل لا إرادي كلّ عدّة ثوان وتستمر لمدة دقيقة أو دقيقتين غالباً.


تعتبر هذه الحالة غير مؤلمة ولا تسبب أية أضرار وغالباً ما تنتهي وتزول وحدها، ولكنها مزعجة ولا سيما إن كانت تشنّجاتها قوية ومتكررة في اليوم الواحد، وتكون أكثر إزعاجاً عندما تتكرر لمدة أسابيع أو أشهر، تحديداً إذا لم يستطع الشخص بسببها فتح عينه أو إغلاقها بشكل كامل، وبالتالي التأثير على عملية الرؤية ممّا يؤثر على نفسية الشخص الذي يعاني منها وعلى نشاطاته اليومية أيضاً؛ نتيجةً للغمز أو التحديق المستمر.


أسباب تتعلق بنمط الحياة

بشكل عام ما زال سبب تشنّجات العين مجهول حتى الآن إلا أنّ هناك مجموعة من الأسباب التي تؤدي لها وأبرزها أسباب تتعلق بأسلوب ونمط الحياة:

  • التعب والإرهاق.
  • الإصابة بشد العضلات.
  • اضطراب النوم وقلته.
  • تناول الكحول.
  • التدخين.
  • الإفراط في تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين.


أسباب تتعلق بأمراض معينة

في حالات أخرى تكون رفة العين دليل على الإصابة بمرض معيّن يتبع للعين نفسها، وأبرز هذه الأمراض التهابات جفن العين وحساسيتها من الضوء، إضافةً إلى التهاب ملتحمة العين، وهناك حالات أخرى تكون رفة العين مرتبطة فيها بأسباب أكثر خطورة كاضطرابات الأعصاب أو الدماغ، وأبرزها الشلل بيل أو خلل التوتر العصبي إضافةً إلى داء باركنسون ومتلازمة توريت، ويمكن أن يكون سببها تناول دواء معين وتحديداً الأدوية المستخدمة في علاج الصرع.


أنواع رفة العين

تضم رفة العين مجموعة من الأنواع المختلفة والشائعة، أبرزها ما يلي:

  • رفة جفن العين وتحديداً الثانوية.
  • تشنج الأجفان البدائي الحميدي.
  • إضافةً إلى التشنج الوجهي.


التخلص من رفة العين

هناك مجموعة من النصائح والخطوات التي تساعد على التخلص من رفة العين، ومن أهمها ما يلي:

  • النوم لساعات كافية.
  • الابتعاد عن الضغوطات النفسية والعصبية، ومحاولة الاسترخاء.
  • التخفيف والابتعاد عن المشروبات الغنية بالكافيين.
  • التقليل من الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكر.
  • استخدام القطرة للعين وكمادات الماء الباردة.

في حال تم الأخذ بهذه النصائح ولم تتوقف رفة العين أو تخف، يُنصح بالذهاب إلى الطبيب ومراجعته واستفساره؛ حتى يقوم بتحديد السبب الرئيسي لها وبناءً عليه ينصحك بالعلاج الأنسب.