أسباب طنين الأذن المستمر

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٢٩ ، ٢٧ أكتوبر ٢٠١٨
أسباب طنين الأذن المستمر

أسباب طنين الأذن المستمر

يعتبر طنين الأذن واحداً من أكثر المشاكل المتعلقة بالأذن انتشاراً، وتكون عبارة عن ضوضاء في الأذن نفسها على شكل رنين، ولا يتم اعتباره مرضاً بقدر ما هو جانب أو علامة لوجود مرض آخر وغالباً ليس خطيراً، كإصابات الأذن أو عدم انتظام الدورة الدموية في الجسم، ويمكن علاجه بتحديد السبب المؤدي له، علماً بأن الطنين يختلف في حدته من شخص إلى آخر فقد يكون حاداً جداً ويؤثر على القدرة السمعية للمصاب، وقد يكون للحظة واحدة أو يتكرر كثيراً.[١]


أسباب طنين الأذن المستمر

من أبرز الاسباب التي تؤدي إلى طنين في الأذن:[٢]

  • تقدم العمر: من المعروف بأن القدرة السمعية تقل كلما تقدم الإنسان في العمر، وتحديداً بعد تجاوز الستين سنة.
  • التعرض لضوضاء عالية: وتحديداً للأشخاص الذين يعملون في أماكن تتواجد فيها الضوضاء الناتجة عن المعدات والأدوات الثقيلة، كما أنّ سماع الأجهزة الموسيقية العالية لفترة طويلة أو بشكل مفاجئ يسبب ضرراً في الأذن.
  • تغيّر في عظام الأذن: وتحديداً عظام الأذن الوسطى عندما تتشنج؛ لأنّ تشنجها يؤثر على القدرة السمعية ويسبب طنيناً للأذن.
  • مرض مينيير: فعند الإصابة بهذا المرض تكون العلامة الأولى على الإصابة هو طنين الأذن؛ نتيجة الضغط الذي يمارسه السائل الموجود في الأذن الداخلية.
  • إصابات الرأس أو إصابات الرقبة: فالتعرض لصدمة أو ضربة معينة يؤثر على الأذن وتحديداً الداخلية، نتيجة تأثيرها على الأعصاب الدماغية المسؤولة عن السمع، وبالتالي تسبب طنيناً في الأذن لجهة واحدة فقط غالباً.
  • أورام العصب السمعي: وتحديداً الأورام الحميدية التي تسبب طنين لأذن واحدة فقط.
  • اضرابات مختلفة: وتحديداً تلك التي تصيب الأوعية الدموية للأذن أو التي تصيب المفصل الفكي وتحديداً الصدغي.
  • أورام الرأس و الرقبة: وتحديداً التي تنتج عن تصلب الشرايين، والضغط المرتفع للدم، إضافةً إلى إصابة الشعيرات الدموية بتشوهات معينة.
  • تناول بعض أنواع الأدوية: فهناك العديد من الأدوية التي يؤدي تناولها إلى التسبب بطنين الأذن كعرض جانبي لها، وتحديداً الأدوية المستخدمة في علاج أو التخفيف من بعض أنواع السرطانات، إضافةً إلى مدرات البول وبعض المضادات الحيوية ومضادات الاكتئاب، وكلما كانت الجرعة من هذه الأدوية أكثر كان طنين الأذن أصعب وأسوء.


عوامل زيادة خطورة طنين الأذن

الجدير بذكره أن هناك مجموعة من العوامل التي تزيد من خطورة طنين الأذن، ومن أبرزها ما يلي:[٣]

  • التعرض للضوضاء الصاخبة جداً ولفترات زمنية طويلة؛ لأنها تزيد من تعرض خلايا الأذن الحسيّة للتلف، وبالتالي التأثير على القدرة السمعية.
  • كلما تقدم الإنسان في العمر بشكل أكبر زادت فرصة إصابته بطنين الأذن وتضاعف الإصابة صعوبةً وسوءاً.
  • الرجال معرضون بنسبة أكبر للإصابة بطنين الأذن من النساء.
  • ممارسة بعض العادات السيئة كالتدخين؛ لأنه يؤثر على معدل الدم المتدفق، وبالتالي يسبب طنين الأذن.


المراجع

  1. Mayo Clinic Staff، "الطنين"، mayoclinic، اطّلع عليه بتاريخ 01-08-2018. بتصرّف.
  2. Neha Pathak (15-02-2017), "Understanding Tinnitus -- the Basics"، webmd, Retrieved 01-08-2018. Edited.
  3. Kathleen Davis (15-12-2017), "What you need to know about tinnitus"، medicalnewstoday, Retrieved 01-08-2018. Edited.