أسباب عسر الهضم عند الأطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٤٩ ، ٦ نوفمبر ٢٠١٨
أسباب عسر الهضم عند الأطفال

عسر الهضم عند الاطفال

هو إصابة الطفل بمجموعة من الأعراض المتمثّلة بانتفاخ البطن، وسوء امتصاص الطعام، وانخفاض الكتلة العضليّة، والقيء في بعض الحالات، والإسهال، وتصاحب هذه الأعراض الكثير من التداخلات التي تؤثر على نموّ الطفل، وتجعله لا يشعر بالراحة، ويبكي معظم وقته، والجدير ذكره أنّ معظم أسباب عسر الهضم عند الأطفال تعود لأسبابٍ متعلقة بتركيبتهم الجسميّة، التي أتت معهم منذ الولادة، وليست بسبب الحليب الذي يتناولونه، وتبلغ نسبة الأطفال الذين يصابون بعسر الهضم واحد بالمئة فقط. من أعراض عسر الهضم عند الأطفال نوبات الإسهال المتكررة، وعدم زيادة وزن الطفل بصورةٍ طبيعيةٍ، ونقص طوله مقارنةً بأقرانه، وشعوره بآلامٍ متكرّرةٍ في بطنه، وميل البراز للقوام الرخو المخاطيّ، وإصابة الطفل بنقصٍ في الفيتامينات الذائبة في الدهون، ونقص المعادن، ونقص الدهون الثلاثية، والكولسترول، والبروتينات، وشعوره بفقدان الشهيّة، وكثرة الغازات في بطنه وإصابته بالتجشؤ، وضعف تركيزه واستيعابه، ووجود رائحة منفّرة جداً في برازه، وتأخر الطفل في الدراسة.[١]


أسباب عسر الهضم عند الأطفال

هناك أسباب عديدة تسبب عسر الهضم عند الأطفال، من أهمها ما يلي:[٢]

  • إصابة الطفل بمشكلات عضويّة صحيّة في البنكرياس، مما يسبّب قلّة إفراز الإنزيمات الهاضمة للكربوهيدرات.
  • إصابة الطفل بالتهاب في جدار الأمعاء، وتتفاقم الحالة إذا كان الالتهاب فيروسيّاً، مما يسبّب حدوث نقص في الإنزيمات الهاضمة.
  • زيادة أعداد البكتيريا في أمعاء الطفل، مما يسبب سوء الامتصاص.
  • إصابة الطفل بفقر الدم "الأنيميا".
  • وجود ديدان في بطن الطفل، خصوصاً ديدان الاسكارس، والأنكلستوما.
  • إصابة الطفل بعدوى الأميبا أو الجيارديا.
  • وجود حساسيّة الغلوتين لدى الطفل.
  • إصابة الطفل ببعض أمراض الكبد، ممّا يقلّل من كفاءة إنتاج إنزيمات الكبد الهاضمة.
  • انسداد قنوات الحويصلة الصفراويّة لدى الطفل.
  • وجود حساسيّة من الحليب البقريّ لدى الطفل.
  • وجود حساسيّة اللاكتوز لدى الطفل.
  • إصابة الطفل بمرضٍ عضويّ ما مثل التكيّس الليفيّ.
  • إطعام الطفل أطعمة ثقيلة لا تتحملها معدته مثل الأطعمة المعلّبة والشيبس والحلويات والسكاكر والأطعمة المقليّة.


علاج عسر الهضم عند الأطفال

يُعالج عسر الهضم عند الأطفال بمعرفة السّبب المؤدي لعسر الهضم، والذي يشخّصه الطبيب، فيصف العلاج بناءً على التشخيص الذي يُجريه، فإن كان السبب في العسر نتيجة الطفيليات المعويّة كالديدان، والأميبا وغيرها، يصف له العلاجَ المناسب، وإن كان بسبب حساسية اللاكتوز، يصف له حليباً منزوع اللاكتوز وإن كان بسبب حساسية الغلوتين، فيجب متابعته من قبل الطبيب كي لا تؤثر هذه الحساسيّة على نموه.[٣]


المراجع

  1. "Indigestion", kidshealth.org, Retrieved 2018-9-29. Edited.
  2. "Heartburn in Children and Infants", webmd.com, Retrieved 2018-9-29. Edited.
  3. John P. Cunha, "Indigestion (Upset Stomach) Causes and Treatments"، emedicinehealth.com, Retrieved 2018-9-29. Edited.