أسهل الطرق للتخلص من الكرش

كتابة - آخر تحديث: ١١:٥٤ ، ٦ يونيو ٢٠١٦
أسهل الطرق للتخلص من الكرش

تراكم الدهون

يؤدّي تراكم الدهون حول منطقة البطن لظهور الكرش، حيث تتجمع عدة أكياس دهنية حول الخصر وفي العضلات الأمامية للبطن، وتجدر الإشارة إلى أنّ تلك الأكياس تُخلق مع الإنسان منذ ولادته، ولكن عندما تزيد نسبة الدهون التي يمتصها الجسم من الطعام فإنه يتم تخزينها في تلك الأكياس وبالتالي يظهر الكرش، والذي يعتبر مشكلة كبيرة عند الكثير من الأشخاص، وفي هذا المقال سوف نقدم لكم أسهل وأسرع الطرق للتخلّص من الكرش.


طرق سهلة للتخلص من الكرش

رياضة المشي

تعتبر رياضة المشي من أفضل الرياضات وأسهلها للتخلّص من مشكلة الكرش، كما أثبتت الأبحاث العلمية، وتعد من أنواع التمارين التي تناسب جميع الأعمار، ويفضل ممارسة المشي في خطوط مستقيمة وبخطوات واسعة وبشكل منتظم، مع مراعاة فرد الظهر وشد البطن إلى الداخل، ويفضل عدم تناول أية وجبة طعام قبل ممارسة هذا التمرين، إذ مع الانتظام بالرياضة ستبدأ الدهون حول البطن بالذوبان والتحول إلى عضلات قويّة مشدودة.


وجبة الإفطار

تعد تناول وجبة الفطور من أهم الطرق السهلة للتخلّص من الكرش والوزن الزائد بشكل عام، حيث تعمل على تخفيض نسبة الدهون حول الخصر، ويعد تناول طبق من السلطة الخضراء المُضاف إليها بضع قطرات من الخل من أفضل وجبات الإفطار، إذ تعطي إحساساً بالشبع لفترات طويلة.


تقسيم الوجبات إلى خمس وجبات صغيرة

يعتبر تناول خمس وجبات صغيرة بدلاً من ثلاث من الطرق السهلة أيضاً للتخلّص من الكرش، حيث يجب مراعاة أن يُقسم الطعام إلى قطع صغيرة، والخبز إلى قطع أصغر حجماً أيضاً، وذلك لتسريع عمليّة الأيض وبالتالي المحافظة على نسبة السكر في الدم بمعدله الطبيعي.


التقليل من تناول السكريات والأكلات الدسمة

تعد السكريات والأكلات الدسمة العامل الرئيسي في تراكم الدهون حول منطقة البطن، لذلك يجب الابتعاد عن تناول السكريات واستبدالها بالسكريات الطبيعيّة الموجودة في الفواكه الطازجة، كما أنّه يجب الابتعاد عن الأكلات الدسمة المليئة بالسعرات الحراريّة والدهون مثل الوجبات السريعة الجاهزة والمشروبات الغازيّة وغيرها واستبدالها بالخضروات الطازجة.


كما ويُفضل تناول الأطعمة الّتي تحتوي على الألياف مثل الحبوب الكاملة والفواكه والخضار، حيث تحتاج الألياف لوقت طويل لهضهما وبالتالي تقليل كميّة الطعام المُتناولة.


النوم الكافي

أثبتت الدراسات أنّ الأشخاص الّذين يحصلون على ساعات نوم كافية تكون لديهم فرصة أكبر للتخلّص من الكرش، إذ إنّ عملية حرق الدهون للأشخاص الذين لا ينامون جيداً تكون أقل بكثير من أولئك الذين ينامون جيداً.