أضرار اللبان الذكر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:١٨ ، ١ أبريل ٢٠١٩
أضرار اللبان الذكر

اللبان الذكر

تتعدّد أنواعُ النباتات المتواجدة في الطبيعية التي تفيد الإنسان لعلاج العديد من الأمراض المختلفة، والتي تدخل بالعديد من وصفات العناية بالشعر والبشرة، والتي يلجأ إليها الكثيرون؛ كونها أكثر أمناً، وأقل ثمناً، وسهلة الاستعمال، وفي متناول اليد، ومن أهمّها اللبان الذكر، فقد استُعمل منذ قديم الزمان؛ فعثر على بقايا منه في عدد من الحضارات الأنجلوسكسونية والمصرية القديمة، لذلك سنتطرق في مقالنا هذا إلى الحديث عن اللبان الذكر. اللبان الذكر؛ هو نوع من الصمغ المستخرَج من شجرة الشحر أو الكندر، عن طريق إحداث خدش في ساق النبتة، ويمضغ اللبان الذكر بالفم، ويتميز برائحته الطيبة؛ حيث كان يستعمل قديماً كنوع من أنواع البخور، ومن أجود أنواعه اللبان العماني بالدرجة الأولى، يليه اللبان اليمنيّ، ويتركز تواجده في العديد من الدول، ومنها؛ شمال الصومال، وأثيوبيا، ومناطق من شبه الجزيرة العربية. يتكون اللبان الذكر من: زيوت عطرية، ومنها الأكتانول، وألفا بينين، وبورنيل، ولينالول، وخلات، والإنسينسول، والأوكتيل خلات.[١]


فوائد اللبان الذكر

يحتوي اللبان الذكر على العديد من الفوائد ومنها:[٢]

  • يفيد القلب، والأوعية الدموية، وتصلّب الشرايين.
  • يحسّن الذاكرة، ويزيد من القدرة على التركيز.
  • يعالج المشاكل المرتبطة بالجهاز التنفسي؛ كالسعال، ويحدّ من التهابات القصبات الهوائية، والربو.
  • يطرد البلغم.
  • يلين الحلق.
  • يعالج المشاكل المتعلقة بالكلى.
  • يعزز من دور الجهاز الهضمي للقيام بوظائفه، وينشّطه، ويسهل من عملية الهضم، ويحدّ من حموضة المعدة، ويخلص من الغازات والانتفاخ.
  • يدرّ البول؛ حيث يعد علاجاً طبيعياً كبديل عن مدرات البول، كالثيازيد، وله دور في تخليص الجسم من شتى أنواع السموم، والدهون، والصوديوم، وحمض اليوريك.
  • يفيد مرضى السكري.
  • يخفض من ارتفاع ضغط الدم.
  • يزيد من إدرار الحليب للأم المرضع.
  • يفيد الرحم؛ حيث يوازن من عمل هرمون الإستروجين، ويحميه من الالتهابات والأورام المختلفة.
  • يعزز من دور الجهاز المناعي لمقاومة الأمراض.
  • يشفي من الجروح والتقرحات.
  • يخلص من رائحة الفم الكريهة.
  • يحدّ من ألم وتسوس الأسنان.
  • يقوي اللثة.
  • يقوّي الشعر.
  • يعدّ مضاداً حيوياً للعديد من الالتهابات؛ لغناه بالكورتيزون الطبيعي.
  • يعالج هشاشة العظام، ويخفف من آلام الروماتيزم.
  • يفيد للبشرة، ويخلصها من المشاكل الجلدية؛ كالجدري، وحب الشباب، والدمامل، والندبات، وتشققات، وتمدّد البشرة من أثر الحمل والولادة، ويقضي على البقع الداكنة الناتجة من أشعة الشمس، ويحدّ من الهالات السوداء حول العينين، ويكافح من عوارض الشيخوخة المبكرة؛ كظهور التجاعيد، والخطوط الدقيقة بالبشرة، وترهّلها، ويجدد من خلايا الجلد الميتة.
  • يسكن من الآلام المصاحبة للدورة الشهرية.
  • يخفف آلام الصداع.
  • يحدّ من الغثيان والاستفراغ.
  • يقضي على مظاهر التعب، والوهن، والإجهاد.
  • يخلص من التوتر، والقلق، والاكتئاب.


أضرار اللبان الذكر

  • يوصى بعدم استعماله للمرأة الحامل ؛ لتفادي خطر النزيف والإجهاض.
  • تجنب الإفراط في مضغه لما قد يحدثه من تضخم للفك وشد وإجهاد عضليّ تصلُ لتشوهات في الفك.[٣]


المراجع

  1. Douglas Main (24-9-2011), "What Is Frankincense?"، livescience, Retrieved 3-9-2018. Edited.
  2. "What Is Frankincense Good For? 8+ Essential Oil Uses & Benefits for Healing", draxe, Retrieved 3-9-2018. Edited.
  3. "FRANKINCENSE", webmd, Retrieved 3-9-2018. Edited.