أضرار الموز للحامل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٥١ ، ١٩ مايو ٢٠١٦
أضرار الموز للحامل

الموز

يعتبر الموز من الفواكه المتوفّرة على مدار العام، والتي يُفضّلها العديد من الأشخاص، وذلك بسبب طعم الموز الحلو والرائع، هذا بالإضافة إلى احتوائه على العديد من العناصر الغذائية المفيدة لجسم الإنسان؛ كالأملاح المعدنية مثل البوتاسيوم، والفسفور، والحديد، كما أنّه يحتوي على البروتينات والكربوهيدرات وغيرها، ولذلك تُنصح النساء الحوامل بإدراج هذه الفاكهة ضمن النظام الغذائي اليومي، ولكن على الرّغم من هذه الفوائد للموز، إلا أنّ له بعض الأعراض الجانبية والتي سنتعرف عليها خلال هذا المقال.


أضرار الموز للحامل

  • يسبب الموز غير الناضج اضطرابات للمعدة، وذلك لاحتوائه على مادة النشا التي تقاوم الهضم، وتتسبّب بعسر هضمي.
  • يؤدي إلى أوجاع شديدة والألام كبيرة في معدة المرأة الحامل.
  • يؤدي إلى الإصابة بالاضطرابات في الجهاز الهضمي مثل الإمساك، والذي قد يؤدي على المدى البعيد إلى الإصابة بالبواسير، والآلام الشديدة في عملية الإخراج.
  • زيادة الوزن، في حال تم تناول أكثر من موزتين في اليوم، وذلك لاحتوائه على نسبة عالية من السكريات.


فؤائد الموز للحامل

  • التغلب على الاكتئاب؛ لاحتوائه على مستويات عالية من التربتوفان، والتي يتمّ تحويلها إلى مادّة السيروتونين الناقل العصبي في الدماغ، والتي تُصاب بها معظم الحوامل خاصةً في الشهور الأولى من الحمل.
  • بناء عظام قوية متماسكة، بالإضافة إلى قدرته على مواجهة فقدان الكالسيوم، والذي يُنظّم الهرمونات في الجسم.
  • علاج طبيعي للقضاء على التوتر والقلق والخوف الذي يصاحب المرأة الحامل خلال فترة حملها، لأنه مصدر غنيّ بالطاقة.
  • المحافظة على تنظيم مستوى الدم في الجسم، الذي يمنع تسمّم الحمل نتيجةً لارتفاعه أو هبوطه المفاجئ.
  • التخلّص من المواد الزائدة الموجودة في الجسم، وحمايته من السمنة والدهون المتراكمة فيه.
  • التقليل من الحموضة والغثيان الذي يحصل صباحاً؛ حيث يحتوي على مواد تُعادل حموضة المعدة، لذلك يُنصح بتناول موزة صغيرة صباحاً قبل القيام بالأعمال المنزلية للتخفيف من متاعب الحمل.
  • حماية الجسم من الكولسترول.
  • الحماية من هشاشة العظام؛ حيث يحتوي على البروتين، والكالسيوم، والبوتاسيوم.
  • إعطاء المرأة الحامل كلّ ما تحتاجه من الغذاء خلال فترة حملها؛ وذلك لاحتوائه على العديد العناصر الغذائية المفيدة التي تضمن الصحة للأم وجنينها.
  • التخلّص من الإمساك الذي قد تتعرض له المرأة الحامل في الأشهر الأخيرة من حملها.
  • الحماية من الإصابة بأمراض القلب؛ لاحتوائه على عنصر البوتاسيوم، الذي يُعتبر من المعادن المهمّة للحفاظ على الجهاز العصبي.
  • الوقاية من الإصابة بالشد العضلي، وذلك بسبب احتوائه على نسبةٍ عالية من المغنيسيوم والبوتاسيوم.